Jump to content
منتدى البحرين اليوم

Search the Community

Showing results for tags 'مسرح جلجامش'.



More search options

  • Search By Tags

    Type tags separated by commas.
  • Search By Author

Content Type


Forums

  • قسم المناسبات
    • هنا البحرين
    • اخبار العالم
    • منتدى الفعاليات والتغطيات الخارجية
    • البحرين اليوم في سطور
  • القسم العام
    • منتدى ديوانية الأعضاء
    • منتدى السفر والسياحة
    • المنتدى الديني
    • منتدى النقاش
    • منتدى القصص والعبر
    • التراث والتاريخ
    • منتديات الأسرة
    • منتدى الحيوانات والنبات والطيور والأسماك
    • منتدى المواضيع العامة
  • القسم التجاري
    • الإعلانات المبوبة
    • sooq web
    • تداول الاسهم العالمية
  • شخصيات بحرينية
    • مشاهير البحرين
  • قسم الفن والطرب والدراما
    • الاخبار الفنية
    • منتدى المسرح
    • مشاهير العرب
    • منتدى المواهب
    • منتديات المسلسلات والبرامج والافلام
  • قسم الشعر والأدب
    • منتدى الشعر والخواطر الادبي
  • القسم التعليمي
    • المنتدى الدراسي الجامعي
    • المنتدى الدراسي
    • The English forum
  • قسم التقنيات
  • منتديات الترفيه
  • قسم بنك وفلوس المنتدى
  • القسم الاداري للاعضاء
  • قسم ادارة المنتدى فقط
  • قسم الادارة العليا فقط

Find results in...

Find results that contain...


Date Created

  • Start

    End


Last Updated

  • Start

    End


Filter by number of...

Joined

  • Start

    End


Group


AIM


MSN


Website URL


ICQ


Yahoo


Jabber


Skype


البلد - المنطقة


الهواية


من الذي اخبرك عن منتدى البحرين اليوم


رصيدي هو

Found 24 results

  1. البلاد: محرر مسافات الثلاثاء 23 أبريل 2019 منح مسرح جلجامش الفنان القدير عبدالله ملك العضوية الشرفية وذلك في حفل أفتتاح مهرجان البحرين المسرحي الاول الذي اختتمت فعالياته قبل أيام، وذلك عرفانا وتقديرا للدور الكبير الذي لعبه ملك في مسيرة المسرح البحريني والفن بصورة عامة، كما منح العضوية الى ابتسام الحمادي نائب رئيس رابطة هيئة التدريس بالمعهد العالي للفنون المسرحية ، وايضا الى خليفة الهاجري رئيس رابطة هيئة تدريس المعهد العالي للفنون المسرحية من الكويت وقدم جلجامش في المهرجان مسرحية " مطر صيف" وحصد ثلاث جوائز وهي " افضل ممثلة دور اول للفنانة نورة عيد، وافضل ممثل دور اول الفنان علي مرهون، وافضل سينوغرافيا الفنان احمد العميري يجدر بالذكر أن مهرجان البحرين المسرحي الأول اقيم برعاية رئيسة هيئة البحرين للثقافة والآثار الشيخة مي بنت محمد ال خليفة، وضمن مبادرة كريمة من قبل صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى لاتحاد الإمارات العربية المتحدة، حاكم الشارقة، الرئيس الأعلى للهيئة العربية للمسرح بالتعاون مع اتحاد جمعيات المسرحيين البحرينيين، بمشاركة عروض محلية للمسارح الأهلية ، أوال، الصواري، جلجامش، الريف ، البيادر. http://www.albiladpress.com/news/2019/3844/spaces/567939.html
  2. مسرح جلجامش يفوز بثلاث جوائز لمسرحية مطر صيف في مهرجان البحرين المسرحي افضل ممثل علي مرهون افضل ممثلة نورة عيد افضل سينوغرافيا عبدالله البكري
  3. عقد مجلس إدارة مسرح جلجامش الجديد ٢٠١٩-٢٠٢١ أولى إجتماعاته في مقره الجديد والكائن في المحرق على طريق اللؤلؤ والتي سارعت هيئة البحرين للثقافة و الآثار و بتوجيهات من معالي الشيخة مي بنت محمد آل خليفة رئيسة الهيئة بتوفير هذه المقرات بديلة عن مقرات الجمعيات المسرحية السابقة حيث يغتنم هذه الفرصة أعضاء مجلس إدارة مسرح جلجامش لتقديم جميع معاني الشكر والعرفان لمعالي الشيخة مي بنت محمد آل خليفة و لهيئة البحرين للثقافة و الآثار على سرعة الاستجابة وتلبية جميع متطلبات الجمعيات المسرحية . ولطالما قدمت هيئة البحرين للثقافة و الآثار جميع أوجه الدعم لجميع المسارح الأهلية وجميع منتسبيها لخدمة الفن ولرفعة الشأن الثقافي في مختلف المحافل داخل وخارج مملكة البحرين و في شتى المجالات الفىية والثقافية ،،،فجميع كلمات الشكر لن تفي هيئة البحرين للثقافة والآثار على وجه العموم ومعالي الشيخة مي بنت محمد آل خليفة على وجه الخصوص حقها ،فلا يسعنى إلا أن نسعى لنقدم ما يليق بمكانة هذه الهيئة والقائمين عليها. ادارة مسرح جلجامش الجمعة ٢٢/٣/٢٠١٩
  4. الايام - العدد 10816 الاثنين 19 نوفمبر 2018 الموافق 11 ربيع الأول 1440 يستعد مسرح جلجامش لعرض مسرحية «البقشة» للمخرج عبدالله ملك، والكاتب اسماعيل عبدالله، وذلك عند الساعة الثامنة من مساء يوم غد الثلاثاء 20 نوفمبر على خشبة مسرح الصالة الثقافية.تمثيل: أحمد مجلي، حسن الماجد، حمد الخجم، عقيل الماجد، عبدالله فقيهي، بمشاركة فرقة جلجامش الاستعراضية.وحول هذه التجربة قال الكاتب إسماعيل عبدالله «بالأصالة عن نفسي وعن أعضاء مسرح جلجامش الكرام أتقدم بالشكر لهيئة البحرين للثقافة والآثار على طرح الثقه في المسارح الأهلية والإشراف على تقديم مختلف الأعمال المسرحية الثقافية والفنية والتي تسعى دائماً من خلال متابعتها لمجريات التظاهرات الفنية والثقافية بمجمل انواعها ودعمها لآخر رمق لرفع مستويات الاعمال المسرحية ومواكبة الدول العربية الشقيقة في المحافل والاعراس الفنية الثقافية». وتابع «من هذا المنطلق نكون على اهبة الاستعداد لتقديم بعض الأعمال المسرحية للمنافسة على تمثيل مملكة البحرين في المهرجان الخليجي والمقام في دولة الامارات العربية المتحدة في إمارة الثقافة إمارة الشارقة، وآخر هذه التحديات هو عمل من تأليف الكاتب الاماراتي اسماعيل عبدالله بعنوان»البقشة«من إخراج عبدالله ملك وبطولة الفنان أحمد مجلي والفنان حسن الماجد والفنان حمد الخجم والفنان عقيل الماجد والفنان عبدالله فقيهي وبمشاركة فرقة جلجامش الاستعراضية بقيادة الفنان فهد محمد». وواصل «كما يسعدنا أن نتعاون من خلال هذا العمل مع: من دولة الكويت الشقيقة سينوغرافيا الدكتور خليفة الهاجري مصمم الديكو ومصممة الأزياء الدكتورة ابتسام الحمادي، حيث ان تواجدهما ضمن طاقم العمل يعد إضافة فنية متميزة لمسرح جلجامش». وتابع «نسعى دائماً لفتح باب التعاون مع جميع الجهات والاسماء الفنية الكبيرة داخل وخارج مملكة البحرين بحثاً عن تطوير القدرات للكادر الشبابي في مسرح جلجامش، إذ كانت مشاركة عبدالرحمن المحمود كمخرج مساعد في عمل البقشة لمكسب فني للعمل ولأعضاء المسرح حيث يشرف على تدريب بعض الاعضاء إخراجياً من خلال هذا العمل». وصمم الديكور د. خليفة الهاجري من دولة الكويت، وحول هذه التجربة قال «سعادتي كبيرة بمشاركة الأشقاء في مملكة البحرين بالعمل المسرحي»البقشة«للكاتب الإماراتي الكبير اسماعيل عبدالله والمخرج والفنان البحريني الكبير عبدالله ملك والذي ستقدمه فرقة جلجامش». وأضاف «ستأتي مشاركتي في هذا العمل كمصمم لديكور مسرحية البقشة بجانب فريق عمل فني وتقني واداري متمكن ومتماسك من مملكة البحرين والامارات العربية المتحدة والكويت». وتابع «جاء اختيار المخرج عبدالله ملك لنص البقشة موفقا؛ كونه يناقش مكامن الصراع السلطوي في مجتمعات تعاني من الطبقية، بل ذهب الى ابعد من ذلك في مفاصل النص في توريط شخوص العمل في مواجهة ذواتهم مما يفتح مساحة للأبعاد النفسية والاجتماعية للعمل. كما قام الكاتب بتأطير هذه المناكفات بهوية استأصلها من واقع الإنسان العربي وبالأحرى الخليجي». وقال «استطعنا قراءة النص في معية مخرج العمل بأبعاده الدرامية العامة سواء السياسية أو الاجتماعية أو النفسية أو تفاصيله التقنية في حركة الممثل او المجاميع وبفهم واع للرؤية السينوغرافية المفسرة لتفاصيل صورة العرض». وأضاف «تناولنا النص بقراءات متعددة، منها القراءة الاستطلاعية لتحديد الطبيعة المعمارية للفضاء المسرحي بمشاهده المتعددة، وقراءة تقنية وهي تحديد مداخل ومخارج ومساحات ومستويات مناطق التمثيل، كذلك تحديد الإكسسوارات وادوات الممثل والمخرج التي تمكنه من تحقيق التصور المطلوب للرؤية الاخراجية المناسبة». من جهتها قالت مخرجة الاستعراض د. ابتسام الحمادي من الكويت «سعيدة بالمشاركة للمرة الاولى بعمل مسرحي في مملكة البحرين لاكون ضمن فريق عمل مسرحية البقشة للكاتب اسماعيل عبدالله واخراج الفنان عبدالله ملك مع فريق مسرح جلجامش، وهذه هي التجربة الثانيه لي مع نصوص الكاتب اسماعيل عبدالله في تصميم الازياء، فكانت مسرحية البوشية أولا، والآن مسرحية البقشة بنص جميل يحمل العديد من الدلالات والاسقاطات التي تفتح الآفاق في التعامل مع الصورة المشهدية من خلال عناصر السينوغرافيا، ومنها تصميم الازياء التي اشتغلت عليها لتكون قائمة على التوافق بين رؤية المخرج وسيمولوجيا العرض، حيث قام المخرج عبدالله ملك بتفكيك النص، فهو يسعى بشكل مستمر لتقديم هذا العمل برؤية مختلفة والتعامل مع محاور النص بصورة حديثة ومن خلال زيارتي لبروفات العمل في مملكة البحرين التقيت بأعضاء فرقة جلجامش لمست فيهم حب المسرح وشغفا لا متناهيا نحو تقديم عمل يليق بمسرح ينمتون اليه ويحملون على عاتقهم النهوض بمستوى الفن في بلدهم وتحديدا المسرح. البقشة طرح جديد برؤية مختلفة تلقي الضوء على المجتمعات التي تعاني من التسلط والعنصرية وغيرها من الهموم، لذلك هذا العرض يصلح لكل زمان ومكان». أما خبيرة التجميل صديقة الأنصاري فقالت «أشارك في مسرحية البقشه من إخراج الفنان عبدالله ملك كخبيرة تجميل، وتتميز المسرحية بالمكياج الواقعي والفانتازي والذي سيضيف طابعا من جو الفانتازيا على العمل، سبق لي التعاون مع الفنان القدير عبدالله ملك في عدة أعمال مسرحيه ومهرجانات خليجية مميزة ترشحت وفازت بعدة جوائز. المصدر: سكينة الطواش: https://www.alayam.com/alayam/Variety/764672/News.html
  5. 12 مايو 2017 الوسط – محرر الشئون المحلية | تصوير: أحمد آل حيدر تحت رعاية هيئة البحرين للثقافة والآثار ومركز عيسى الثقافي، أفتتح يوم أمس السبت المهرجان المسرحي الأول لمسرح جلجامش تحت عنوان "أيام الديودراما"، وهو المهرجان المسرحي الأول من نوعه في منطقة الخليج العربي، إذ يحتوي المهرجان على عروض مسرحية متنوعة سواء على الصعيد المحلي أو العربي أو العالمي . وكانت إدارة مسرح جلجامش أكدت أن المهرجان الذي يستمر حتى 31 مايو الجاري الحرص على تنوع العروض المسرحية بهدف نهوض الحركة المسرحية في مملكة البحرين من خلال تبادل الخبرات الفنية بين المسرح البحريني والدول المشاركة وتشجيع الطاقات الشبابية ودعمها واكتشاف مواهب جديدة في مجال المسرح سواء من جانب الديكور أو الإخراج أو التمثيل أو التأليف الموسيقي أو الديكور, ويأتي مهفوم "الديودراما" للعروض المسرحية التي تحتوي على أداء ممثلين أثنين فقط, بعروض مسرحية لا تتجاوز 40 دقيقة . http://www.alwasatnews.com/news/993965.html
  6. السبت ٢٤ مارس ٢٠١٨ - 01:30 التقى مؤخرا مسرح جلجامش بالكاتب والسينارست السعودي عباس الحايك في برنامج ملتقى جلجامش الثقافي الشهري «ستار مفتوح» وأدار الحوار الفنان عبدالله سويد، حيث تناول الملتقى سيرة الكاتب ومسيرته الثقافية في الكتابة المسرحية وإلى أين وصل الكاتب المسرحي الخليجي على المستوى العربي في المسرح؟ وبهذه المناسبة أكد إبراهيم الجرادي أمين السر حرص مسرح جلجامش على تطبيق اللقاءات الفنية التي تساهم في صقل مواهب الشباب وتثقيفهم بصورة مبسطة ومحببة لهم، مشيرًا إلى أن مثل هذه اللقاءات الثقافية تتماشى في تنفيذ أهداف التنمية المستدامة بشكل عام والأهداف الفنية والثقافية الخاصة التي تركز على أهمية الثقافة لدى الفنانين واستهلاكها بالشكل الصحيح وتقريب المتميزين من الفنانين والكتاب المبدعين من مختلف الدول الخليجية والعربية. وبين الجرادي أن مسرح جلجامش كان ولازال يتبنى مثل هذه اللقاءات التي من شأنها إبراز الفنان البحريني بثقافة عالية لينقلها بدوره في شتى المجالات الفنية المختلفة، والمسرح أبو الفنون ويختلف منظور كل فرد مسرحي من خلال تخصصه وتطلعاته سواء على خشبة المسرح أو خلف الكواليس. وأشاد بالوعي الثقافي لدى الفنان البحريني بكل هذا الاهتمام والحضور الثقافي الجميل الذي يجمع مختلف أعضاء المسارح الأخرى للثقافة المسرحية البحرينية. وكما أكد دور فريق العمل الفعال الذي قام بتنفيذ كل متطلبات هذا الملتقى وبالخصوص دعوة الضيوف من الكتاب والفنانين المسرحيين حيث يعد بمثابة إنجاز مهم وصولا إلى وعي ثقافي من الدرجة الأولى لمستقبل المسرح. http://akhbar-alkhaleej.com/news/article/1115515
  7. مقتطف من مسرحية أرض الملوك - مسرح جلجامش
  8. العدد 10939 الجمعة 22 مارس 2019 الموافق 15 رجب 1440 عقد مسرح جلجامش يوم الاحد الموافق 17 مارس 2019 اجتماع الجمعية العمومية الاعتيادي لعامي 2019/‏2021 بمقره في العدلية، وذلك لانتخاب مجلس إدارته الجديد للموسم المسرحي المقبل، حيث انتخب أعضاء مجلس جلجامش الإدارة الجديد بعد أن عرضت الإدارة السابقة كلا من التقرير الأدبي والمالي، وبعدها أعطى رئيس المسرح فهد مندي أهم التوصيات لمجلس الإدارة الحالي.وأسفرت الانتخابات عن فوز الفنان فهد مندي برئاسة المسرح ونائب الرئيس عبدالرحمن فقيهي، وأمين السر فاطمة الظاعن، والأمين المالي حمد الدوسري، ورئيس اللجنة الثقافية ايمان قمبر، ورئيس لجنة الجودة والتطوير حمد الخجم، ورئيس المتابعة والإنتاج سعد فرحان.ويسعى مسرح جلجامش مواصلة التعاون مع جميع المسارح والجمعيات الخاصة والرسمية من أجل إثراء الحراك المسرحي والفني بالمملكة. https://www.alayam.com/alayam/Variety/786031/News.html
  9. عقد مسرح جلجامش يوم الاحد الموافق ١٧ مارس ٢٠١٩ اجتماع الجمعية العمومية الاعتيادي لعامي ٢٠١٩/٢٠٢١بمقره في العدلية، وذلك لانتخاب مجلس إدارته الجديد للموسم المسرحي المقبل، حيث انتخب أعضاء مجلس جلجامش الإدارة الجديد بعد أن عرضت الإدارة السابقة كلا من التقرير الأدبي والمالي، وبعدها أعطى رئيس المسرح فهد مندي أهم التوصيات لمجلس الإدارة الحالي. وأسفرت الانتخابات عن فوز الفنان فهد مندي برئاسة المسرح ونائب الرئيس عبدالرحمن فقيهي ، وأمين السر فاطمة الظاعن، والأمين المالي حمد الدوسري ، ورئيس اللجنة الثقافية ايمان قمبر ، ورئيس لجنة الجودة والتطوير حمد الخجم ، ورئيس المتابعة والإنتاج سعد فرحان. ويسعى مسرح جلجامش مواصلة التعاون مع جميع المسارح والجمعيات الخاصة والرسمية من أجل إثراء الحراك المسرحي والفني بالمملكة. http://www.albiladpress.com/news/2019/3808/spaces/560104.html?#_=_
  10. الاعضاء المؤسسون: ادارة 2016-2018 فهد مندي رئيس مجلس الادارة محسن الحايكي نائب الرئيس ابراهيم الجرادي امين السر محمود قمبر الامين المالي عبدالله بوزيد حمد الخجم علي الرميحي
  11. بقلم: يوسف الحمدان السبت ٢٦ يناير ٢٠١٩ - 01:10 عندما كان ترشيح العروض المسرحية الأهلية للمشاركة في المهرجانات الخارجية محالا أمره ومناطا إلى الجهات العليا المعنية بالإعلام والثقافة بمملكة البحرين كانت الأمور أكثر سوية وأكثر إنصافا وأكثر قبولا ورضا من قبل الفرق المسرحية الأهلية والمسرحيين بشكل عام، فهذه الجهات هي من تختار لجان التقييم للعروض المرشحة للمهرجانات الخارجية، وعلى ضوء تقييمها تحسم أمر الفرقة التي ينبغي أن تشارك في هذه المهرجانات، مراعية في ذلك ضرورة استقلالية اللجنة وعدم انتمائها إلى فرق مسرحية أهلية، تجنبا لأي حساسية أو احتجاجات أو اعتراضات من قبل أي فرقة مسرحية من هذه الفرق، بل كانت هذه الجهات تعتمد في ذلك التقييم أيضا على الآراء النقدية التي تكتب عن العروض المسرحية وعلى ذائقة بعض المسؤولين فيها الذين يتقصون مدى جدية هذه العروض من عدمهما من خلال استئناسهم ببعض الرؤى النزيهة في حقل المسرح نقدا وإخراجا وتجربة وخبرة، وفي نهاية الأمر يحسم هؤلاء المسؤولون أمرهم على العرض المسرحي الذي يستحق الترشيح من بين هذه العروض، حتى وإن كان من خارج إطار الفرقة الأهلية، كما حدث مع مسرحية (المؤلف) للنادي الأهلي التي شاركت في مهرجان قرطاج في عام 86 أو 87، والتي لم يختلف أحد على تميزها وتمثيلها لمملكة البحرين في المهرجانات الخارجية. ولكن للأسف الشديد، عندما أنيط أمر ترشيح العروض المسرحية للمشاركات الخارجية من قبل هيئة البحرين للثقافة والآثار، إلى (جمعية اتحاد المسرحيين البحرينيين) بدأت الفوضى والنزاعات تدب في جسد مسرحنا البحريني، وبدأ التواكل في السباق من قبل بعض الفرق المسرحية الأهلية، وخاصة أقدمها، للحظوة بالمشاركة في هذه المهرجانات، خاصة إذا كانت المكافأة التي ستحظى بها هذه الفرقة مغرية ماليا وتختلف عن غيرها من المكافآت، والتي تمنح بشكل أخص من قبل مهرجان الشارقة الخليجي. ونموذجنا فيما نذهب إليه، مسرحية (ظلالوه)، تأليف كاتب السطور، إخراج الفنان اسماعيل مراد، إنتاج فرقة جلجامش بالتعاون مع مركز شباب الزلاق الثقافي، والحائزة على جائزة التأليف وأفضل عرض وأفضل ممثلة أولى في مهرجان سمو الشيخ خالد بن حمد للمسرح الشبابي، والتي أقامت فرقة مسرح أوال أولا، معضدة باتحاد المسرحيين الذي يرأسه أيضا عضو من مسرح أوال، أقامت الدنيا بسببها ولم تقعد، حتى تمكنت من إزاحتها تماما من المشاركات الخارجية، لتحظى في نهاية الأمر بنصيب المشاركة عنوة في مهرجان الشارقة الخليجي المزمع إقامته في فبراير 2019 بالشارقة، بمسرحيتها (نوح الحنين) لمخرجها رئيس مسرح أوال أنور أحمد، حجتها في ذلك أن عرض (ظلالوه) الذي اتفق أغلب من حضره من المسرحيين والجمهور على أنه الأجدر للمشاركة في المهرجانات الخارجية من بين المسرحيات التي قدمت خلال العامين، نظرًا إلى كونه يمتح من الأسطورة والموروث الشعبي برؤية معاصرة بعيدة كل البعد عن المتكرر والسائد، حجتها أن هذا العرض ينتمي إلى مركز الزلاق الثقافي، علما بأن البنر والخبر والمشاركون أكثرهم من فرقة جلجامش الأهلية معضدة بفرقة شبابية تولت زمام الأداء الكوريغرافي في العرض، وهي حجة لا يسندها دليل أو عضد، والدليل استماتة فرقة أوال في تقديم ما يربو على الخمسة عروض مسرحية في زمن نووي، كي يرسو الأمر عبر لعبة الحظ (المدبرة) على واحد منها. وأعتقد أن الأمر لا بد أن يكون من الضرورة بمكان، أن يناط إلى الجهات المعنية بهيئة البحرين للثقافة والآثار، خاصة أن الاتحاد مشكل من أهل الفرق الأهلية ذاتها، وكل منهم يود أن يشعل النار صوب خبزه، والأكثر هيمنة -للأسف الشديد- سينال الخبز والتنور والخبازين، طوعا أو كرها، والدليل -للأسف الشديد- ترك المجال لهذا الاتحاد لتشكيل لجنة الاختيار والتقييم، وهم ثلاثة، اثنان من فرقة واحدة والثالث من جامعة أهلية، فهل يعقل ذلك؟ إن الضغوطات التي مورست على فرقة جلجامش الاستعراضية الأهلية، يصعب تحملها، خاصة أن أعضاءها شباب من ذوي التجربة والخبرة غير الطويلتين والغضتين، بل إن هذا الاتحاد لم يضع في اعتباره حتى انسحاب هذه الفرقة من كيانه، المهم أن تمضي الأمور بحسب ما تقتضيه المصالح الضيقة للفرقة المرشحة ومن اصطف معهم من الاتحاد. كما أن هذا الاتحاد، كما هو واضح من خلال مماطلات أعضائه، يعتمد في رفضه لمشاركة جلجامش على الأعراف وليس القانون، فكيف يسمح لنفسه بالوقوع في مثل هذا المنزلق؟ ولماذا تكون فرقة جلجامش هي كبش فداء الاختيار الأول للاتحاد من أول تأسيسه؟ أليس الأجدر بهذا الاتحاد أن ينظم أموره وقوانينه ولوائحه بدلا من الاستشاطة في سن الأعراف بوصفها قوانين ولوائح على فرقة جلجامش؟! أعتقد أنه إذا استمر مثل هذا الحال في جسم هذا الاتحاد، فإن المستقبل القادم للمسرحيين البحرينيين سيكون معتما، وكنا نتمنى على هذا الاتحاد، أن يهتم ويعنى بحقوق الفنانين المسرحيين ويتولى الدفاع عنهم، وهذه هي مهمته الأساسية، بدلا من نصب الشراك والفخاخ والحبائل في دروب الفرق المسرحية وترجيح مصالح فرق على أخرى، بما فيها حتى تضييق الوقت على الفرق في حجوزاتها للصالة، باستثناء فرقة مسرح اوال. علينا أن نتعلم من دروس وأريحية الدول المجاورة في ترشيحها للعروض المسرحية المشاركة في مثل مهرجان الشارقة الخليجي، فدولة الكويت حسمت أمر مشاركتها بالتفاهم الودي فيما بين فرقها المسرحية، إذ كل مهرجان تشارك فرقة من فرقها المسرحية، وهكذا حتى يتاح لكل الفرق المسرحية المشاركة في هذا المهرجان، وكذلك سلطنة عمان التي يتم ترشيح العرض من قبل الجهة الرسمية المعنية، وكذلك المملكة العربية السعودية، والأمر منصف ومقبول كذلك بالنسبة للفرق المسرحية في دولة الإمارات العربية المتحدة، أما نحن، فينبغي على الاتحاد مراجعة أجندته في هذا الشأن، وإلا فعلى المسرح البحريني السلام، وليعذرني هذا الاتحاد إذا كنت خارج دائرة الانتماء إليه من قبل هذه اللحظة، فهو اتحاد يفرق ولا يوحد، ولا يمكن أن يكون أمر إصلاحه إلا إذا عادت ثانية صلاحية تشكيل لجنة الاختيار والترشيح إلى الجهة المعنية بهيئة البحرين للثقافة والآثار، فهي الجهة التي نثق بها حقا ونعلم كل الجهود التي تبذلها رئيستها الشيخة مي بنت محمد آل خليفة معضدة بجهود مديرة الثقافة والفنون الشيخة هلا بنت محمد آل خليفة من أجل التطوير والارتقاء بالثقافة والفنون في مملكة البحرين. http://www.akhbar-alkhaleej.com/news/article/1152378#.XEwO9jew_b0.whatsapp
  12. خليفة الهاجري يصمم سينوغرافيا مسرحية «البقشة» يشارك د. خليفة الهاجري في العمل المسرحي الجديد "البقشة"، لمسرح جلجامش بالبحرين، وهي من تأليف الكاتب المسرحي الإماراتي إسماعيل عبدالله، وإخراج الفنان البحريني عبدالله ملك. وفي هذا الصدد، قال د. الهاجري لـ"الجريدة": "تغمرني سعادة كبيرة في أول تعاون لي مع الفرقة البحرينية (جلجامش)، حيث أتصدى لتصميم سينوغرافيا مسرحية البقشة، فيما تتولى زميلتي د. ابتسام الحمادي تصميم الأزياء، والعرض المسرحي من أعمال الفرقة المقبلة. أتمنى أن يتكلل هذا التعاون بآخر مع الأشقاء في المملكة". وحضر د. الهاجري عرض "ظلالوه" لمسرح جلجامش، أمس الأول، على خشبة صالة البحرين الثقافية، والعمل من تأليف يوسف الحمدان، وإعداد وإخراج إسماعيل مراد، حيث قال الهاجري عن المسرحية: "الثيمة الفلكلورية وجودها قوي جدا في هذه العمل، واللعب على هذه الثيمة والتاريخ والعادات والتقاليد لغة صعبة جدا، لكنني في الحقيقة سعيد جدا بهذه الرؤية، وكذلك استثمار الهوية الخليجية على المسرح، و(الكوريغرافيك) رائع جداً، وتعامل المخرج كان راقياً مع المجاميع، وسعيد أيضاً بوجود طاقات جديدة شبابية بحرينية نتمنى أن نراها في المحافل الخليجية والدولية". http://www.aljarida.com/articles/1540912628610698600 31-10-2018
  13. يستعد مسرح جلجامش لعرض مسرحية «البقشة» للمخرج عبدالله ملك، والكاتب اسماعيل عبدالله، وذلك عند الساعة الثامنة من مساء يوم غد الثلاثاء 20 نوفمبر على خشبة مسرح الصالة الثقافية.تمثيل: أحمد مجلي، حسن الماجد، حمد الخجم، عقيل الماجد، عبدالله فقيهي، بمشاركة فرقة جلجامش الاستعراضية.وحول هذه التجربة قال الكاتب إسماعيل عبدالله «بالأصالة عن نفسي وعن أعضاء مسرح جلجامش الكرام أتقدم بالشكر لهيئة البحرين للثقافة والآثار على طرح الثقه في المسارح الأهلية والإشراف على تقديم مختلف الأعمال المسرحية الثقافية والفنية والتي تسعى دائماً من خلال متابعتها لمجريات التظاهرات الفنية والثقافية بمجمل انواعها ودعمها لآخر رمق لرفع مستويات الاعمال المسرحية ومواكبة الدول العربية الشقيقة في المحافل والاعراس الفنية الثقافية». وتابع «من هذا المنطلق نكون على اهبة الاستعداد لتقديم بعض الأعمال المسرحية للمنافسة على تمثيل مملكة البحرين في المهرجان الخليجي والمقام في دولة الامارات العربية المتحدة في إمارة الثقافة إمارة الشارقة، وآخر هذه التحديات هو عمل من تأليف الكاتب الاماراتي اسماعيل عبدالله بعنوان»البقشة«من إخراج عبدالله ملك وبطولة الفنان أحمد مجلي والفنان حسن الماجد والفنان حمد الخجم والفنان عقيل الماجد والفنان عبدالله فقيهي وبمشاركة فرقة جلجامش الاستعراضية بقيادة الفنان فهد محمد». وواصل «كما يسعدنا أن نتعاون من خلال هذا العمل مع: من دولة الكويت الشقيقة سينوغرافيا الدكتور خليفة الهاجري مصمم الديكو ومصممة الأزياء الدكتورة ابتسام الحمادي، حيث ان تواجدهما ضمن طاقم العمل يعد إضافة فنية متميزة لمسرح جلجامش». وتابع «نسعى دائماً لفتح باب التعاون مع جميع الجهات والاسماء الفنية الكبيرة داخل وخارج مملكة البحرين بحثاً عن تطوير القدرات للكادر الشبابي في مسرح جلجامش، إذ كانت مشاركة عبدالرحمن المحمود كمخرج مساعد في عمل البقشة لمكسب فني للعمل ولأعضاء المسرح حيث يشرف على تدريب بعض الاعضاء إخراجياً من خلال هذا العمل». وصمم الديكور د. خليفة الهاجري من دولة الكويت، وحول هذه التجربة قال «سعادتي كبيرة بمشاركة الأشقاء في مملكة البحرين بالعمل المسرحي»البقشة«للكاتب الإماراتي الكبير اسماعيل عبدالله والمخرج والفنان البحريني الكبير عبدالله ملك والذي ستقدمه فرقة جلجامش». وأضاف «ستأتي مشاركتي في هذا العمل كمصمم لديكور مسرحية البقشة بجانب فريق عمل فني وتقني واداري متمكن ومتماسك من مملكة البحرين والامارات العربية المتحدة والكويت». وتابع «جاء اختيار المخرج عبدالله ملك لنص البقشة موفقا؛ كونه يناقش مكامن الصراع السلطوي في مجتمعات تعاني من الطبقية، بل ذهب الى ابعد من ذلك في مفاصل النص في توريط شخوص العمل في مواجهة ذواتهم مما يفتح مساحة للأبعاد النفسية والاجتماعية للعمل. كما قام الكاتب بتأطير هذه المناكفات بهوية استأصلها من واقع الإنسان العربي وبالأحرى الخليجي». وقال «استطعنا قراءة النص في معية مخرج العمل بأبعاده الدرامية العامة سواء السياسية أو الاجتماعية أو النفسية أو تفاصيله التقنية في حركة الممثل او المجاميع وبفهم واع للرؤية السينوغرافية المفسرة لتفاصيل صورة العرض». وأضاف «تناولنا النص بقراءات متعددة، منها القراءة الاستطلاعية لتحديد الطبيعة المعمارية للفضاء المسرحي بمشاهده المتعددة، وقراءة تقنية وهي تحديد مداخل ومخارج ومساحات ومستويات مناطق التمثيل، كذلك تحديد الإكسسوارات وادوات الممثل والمخرج التي تمكنه من تحقيق التصور المطلوب للرؤية الاخراجية المناسبة». من جهتها قالت مخرجة الاستعراض د. ابتسام الحمادي من الكويت «سعيدة بالمشاركة للمرة الاولى بعمل مسرحي في مملكة البحرين لاكون ضمن فريق عمل مسرحية البقشة للكاتب اسماعيل عبدالله واخراج الفنان عبدالله ملك مع فريق مسرح جلجامش، وهذه هي التجربة الثانيه لي مع نصوص الكاتب اسماعيل عبدالله في تصميم الازياء، فكانت مسرحية البوشية أولا، والآن مسرحية البقشة بنص جميل يحمل العديد من الدلالات والاسقاطات التي تفتح الآفاق في التعامل مع الصورة المشهدية من خلال عناصر السينوغرافيا، ومنها تصميم الازياء التي اشتغلت عليها لتكون قائمة على التوافق بين رؤية المخرج وسيمولوجيا العرض، حيث قام المخرج عبدالله ملك بتفكيك النص، فهو يسعى بشكل مستمر لتقديم هذا العمل برؤية مختلفة والتعامل مع محاور النص بصورة حديثة ومن خلال زيارتي لبروفات العمل في مملكة البحرين التقيت بأعضاء فرقة جلجامش لمست فيهم حب المسرح وشغفا لا متناهيا نحو تقديم عمل يليق بمسرح ينمتون اليه ويحملون على عاتقهم النهوض بمستوى الفن في بلدهم وتحديدا المسرح. البقشة طرح جديد برؤية مختلفة تلقي الضوء على المجتمعات التي تعاني من التسلط والعنصرية وغيرها من الهموم، لذلك هذا العرض يصلح لكل زمان ومكان». أما خبيرة التجميل صديقة الأنصاري فقالت «أشارك في مسرحية البقشه من إخراج الفنان عبدالله ملك كخبيرة تجميل، وتتميز المسرحية بالمكياج الواقعي والفانتازي والذي سيضيف طابعا من جو الفانتازيا على العمل، سبق لي التعاون مع الفنان القدير عبدالله ملك في عدة أعمال مسرحيه ومهرجانات خليجية مميزة ترشحت وفازت بعدة جوائز. المصدر: سكينة الطواش:
  14. «بقشة» جلجامش البحرينية عرت موروث الإنسان العربي الذي شغف بآفة التسيّد كتب: علي باقر السبت ٠٨ ديسمبر ٢٠١٨ - 11:18 قدمت فرقة جلجامش الاستعراضية البحرينية مسرحيتها الرائعة «البقشة» من تأليف الكاتب الإماراتي اسماعيل عبدالله وإخراج الفنان المخضرم القدير عبدالله ملك في الساعة الثامنة من مساء الثلاثاء الموافق 20 نوفمبر 2018 علي خشبة مسرح الصالة الثقافية بالمنامة وقد حضر العرض الفنِّي الرائع عدد كبير من الجمهور والفنانين البحرينيين المتعطشين لعودة مثل هذه العروض المسرحية الفنية التي تلامس حياة الإنسان العربي وتسلط الضوء على همومه الاجتماعية، بل تبحر بالمشاهد إلى كم ٍمن المعاناة التي تعانيها أمتنا العربية في ظل تجميد الكفاءات القادرة على إحداث النقلة النوعية في لملمة مشاكلنا وقيادة المجتمعات نحو النهضة والقوة والازدهار. هذا ما نستشفه من العرض البحريني الجميل بفكرة إماراتية من خلال محتوى البقشة بدخولها إلى الخشبة التي أمدت العرض بقيمة إسقاطية أوصلها المخرج بحنكته واقتداره في إخراج صور فنية ذات أهمية أبرز فيها جرأة التسلط وممارسة السيادية مزجها بنماذج طموحة أخرى في مجتمعنا المحلي تفرش أشكالها السوداوية على بلداننا العربية التي تمتاز بالرقي الثقافي والكدح المتواصل من أجل لقمة العيش وتمتاز بالكفاءة والبساطة، بل وتتعايش العمل من أجل بناء الذات وتحاول أن تسمو بأهدافها من أجل نهوض مجتمعاتنا وازدهارها، ولكن الإحباطات المتكررة زجت بهم في قالب درامي نحو الانفعال والقسوة على بعضهم البعض وعدم الثقة مما جعلهم تحت وطأة الحرمان يتجرعون صور التبعية التسلطية مهما اختلفت أشكالها. النص المسرحي للمؤلف الإماراتي اسماعيل عبدالله له قيمة درامية في مجتمعاتنا والمخرج استطاع أن ينثر علينا كمًا من الهموم التي وجدنا أنفسنا بداخلها من خلال فنانين مشخصين أتقنوا أدوارهم واستطاع المخرج أن يقودهم نحو هذا العرض الرائع الذي يستحق أن يمثل الثقافة البحرينية المسرحية الواعدة بالعطاء من وجهة نظري لأهمية فكرة النّص ووعي المؤلف في بناء الأحداث وتصاعدها وروعة المخرج في بناء العرض المسرحي ومزجه أحداثه الظرفية في ثلاث أشكال مذابة في بعضها «الواقعي والرَّمزي والفنتازي» فمن الصورة المشهدية الأولى نجد الواقعية متسمة في بيئة العرض التي تنطلق منه الحكاية للأحداث التي تدور في مقهى قديم هجره النَّاس. لذا نجد نص الكاتب المبدع اسماعيل عبدالله مشبع بجمال بنائه ومفاجآت دخول البقشة التي حركت الأحداث في العرض بعد أن كانت صراعًا بين الشخصيات الواقعية التي دخلت المقهى، ولكنها سرعان ما تتوحد لتكشف المجهول الذي يكمن في جسد «البقشة» فيتوهمون أن ما بداخلها قنبلة مما جعل الشخوص تفكر في الخلاص من هذه المحنة بالهروب. تلك الأجواء المخيفة سلطت الضوء على الإرهاب ولم تتمكن. ولكن من هذه المفارقة قادتنا إلى أن نرى الرجل الأعمى هو من يكتشف محتوى البقشة بالصدفة بأنها لا تحتوى على متفجرات كما يتوهمون ليظهر لنا تحول آخر في الارتياح النفسي ولطبيعة هذا المشهد يتعلق المتلقي بمحتوى البقشة لينكشف لنا ما بداخلها، فنجد «البشوت» الذي يرمز للسَّادة رفيعي المستوى الذين يمثلون قمة الهرم وهنا تحولت البقشة من موروث اجتماعي «البشت» إلى من يلبس في مجتمعاتنا العربية لدلالته على كيان اجتماعي محل نقد. المسرحية شخَّص أدوارها على الخشبة باقتدار وبحث في عمق الشخصيات الفنانون البحرينيون الشّباب الذين تشهد لهم الساحة الفنية أحمد مجلي، حمد الخجم، حسن الماجد، عقيل الماجد، عبدالله فقيهي وشاركتهم فرقة جلجامش الاستعراضية بقيادة الفنان فهد محمد. كما ضمَّ العرض الجميل قامتين من فناني دولة الكويت الحبيبة والشقيقة هما مصمم الديكور والسينوغرافيا الدكتور خليفة الهاجري ومصممة الأزياء الدكتورة ابتسام الحمادي، وقد نفَّذ الديكور السينوغرافي البَّحريني الريفي الفنان حسن حمد. هؤلاء الفنانون المبدعون أضافوا للعرض بيئة وملامح صورية وأجواء سمعية تأثيرية مجسدة للزمن التراثي الممتد الذي أدخلنا في عمق معاناة الشخوص التي عكست واقع أبناء أمتنا حينما تحاصرهم هواجس الخوف فيقعون في شرك الضياع الذي دمّر أحلامهم وأباد مواهبهم ودمّر كفاءاتهم فاشتعلوا بنيران الخوف وعدم الثقة والانفعال. استلهمتني بيئة العرض المحفزة التي صممها الفنان الكويتي الدكتور الهاجري، ففي عمق الوسط من المقهى باب ثقيل وقديم يوحي بتكالب السنين كما يوجد المنبر الذي عادة ما يتواجد في المساجد والمآتم وقد أثار جدلية حول الجدوى من وجوده في مقهى قديم يحضره المثقفون من العامة، وقد وجدنا من يعتليه هو الرجل الأعمى المتسلط والذي لبس (البشت) الذي يرمز للفوقية والسيادية إلا أنه من وجهة نظري المنبر هو رمز للارتقاء الفكري وقد نجح المخرج في استخدامه ضمن الحدث المسرحي في دلالات وأماكن مختلفة وأهمها استغله للصعود إلى أعلى ليظهر لنا تسيد الأعمى بنوازعه التسلقية والتسلطية بعد أن لبس بشتًا كبيرًا ولعبت الفرقة الاستعراضية الجلجامشية حركاتها الدّالة على المحيطين بالأعمى ونوازعهم المبطنة الوصول بالتسلق جسدوها في حركاتهم التعبيرية المختلفة. جميل أن يحتوي العرض الواقعي صورا من الرمزية المدمجة حيث عرى هذا العرض مكامن الوجع المجتمعي الناتج منها عدم اختيار الكفاءات وتفضيل المتسلقين ولكن لم ينجح المخرج في تعميق الحركات الاستعراضية الفنتازية التي كانت في بداية العرض فقد كنت أتساءل ما علاقة هذه التعبير الجسدي بحركة تواجد الرجل الأعمى، فكان من المفترض أن يوضح المخرج المكامن الخفية والنزعات السلوكية في داخل الرجل الأعمى الذي تقمصه الفنان أحمد المجلي وأتقنه أفضل إتقان. وفي ختام قراءتي للعرض الرائع يسعد أن أشكر المخرج.. فنان البحرين المخضرم عبدالله ملك عضو مسرح أوال على وقفته النبيلة من شباب مسرح جلجامش مخرجًا لمسرحيتهم «البقشة» حيث عكست وقفته جمالا ويضاهيه جمالا ونبلا من أستاذ ومعلم كنا نأمل أن نراه يتجسد واقعًا في كيانات مسارحنا الأهلية البحرينية كلها ليستفيد كل الشباب من خبرات الفنانين المخرجين في المسارح الأخرى من أجل تحقيق تبادل فني متساو لنكون أكثر تقاربًا وسموًا بالنهضة المسرحية البحرينية الشاملة في كل المسارح البحرينية.. رغم أنني لم أجد هذا الانصهار الرائع يتجسد إلا في استضافة بعض الفنانين في المسارح لتقديم أوراقهم النقدية المصاحبة للعروض فقط وبعض التدريبات للورش العابرة، ولكن قلما نجد فنانًا مخضرمًا يمتلك خبرات فنية يعطي من وقته وجهده لمسرح آخر وبهذا المستوى الرائع... فشكرًا لك أيها الفنان المخضرم الرائع. http://www.akhbar-alkhaleej.com/news/article/1146906
  15. قراءة: محمد أبو حسن قراءة: محمد أبو حسن السبت ٠٨ ديسمبر ٢٠١٨ - 11:23 في عرض مسرحي جريء أبدع من خلاله الفنان المخرج «عبدالله ملك» متألقا في الطرح والمضمون الفني الذي شاهدناه بشغف ونحن في ضيافة صالة البحرين الثقافية ومع رفقة طاقم العمل المسرحي لمسرحية «البقشة» الاجتماعية الكوميدية التي قدمها مسرح جلجامش. المسرحية من تأليف الكاتب والفنان المسرحي الإماراتي اسماعيل عبدالله وإخراج الفنان عبدالله ملك تمثيل نخبة من الفنانين البحرينيين، أحمد مجلي وحسن الماجد، حمد الخجم، عقيل الماجد، وعبدالله فقيهي وبصحبة فرقة جلجامش الاستعراضية. تدور أحداث المسرحية حول تلك المعاناة التي يعيشها الإنسان حين يبحث عن ملجأ يستطيع من خلاله ممارسة هوايته والتعبير عن رأيه. فمن خلال تلك الإسقاطات التي جسدها المخرج وهو عبارة عن مقهى كتب على مدخله «ممنوع دخول المثقفين والعاطلين» نجد في تلك العبارة بعدا اجتماعيا لما شهدناه على خشبة مسرح «صالة البحرين الثقافية» من احداث تناقض الواقع الذي نعيشه، لذلك نرى المثقف والفنان والمتقاعد والرجل الكبير في السن نجده يبحث عن المكان المناسب الذي يمارس فيه هوايته ليحقق هدفه المنشود، فتلك هي العقدة في النص المسرحي والحبكة الفنية لذلك الصراع. كان أحمد المجلي في دوره الرئيسي طيلة العمل دور المهيمن المتسلط على رقاب من حوله، مستعينا بحاشيته مجاميع مجهولة الهوية لربما يقرأها المتفرج في أكثر من اتجاه، خصوصا وأن حركتها على الخشبة توحي بكثير من الدلات التي يريد منها المخرج والمؤلف القيام بإثارة ذهن المتلقي حيث يراقب تطورات كل ما يحدث عن بعد، وبرغم حالة الغموض الذي احاط بالمسرحية منذ بداية الحدث إلا إن حبكة العمل كانت واضحة المعالم أمام الجمهور من خلال ما جسد على الخشبة من حركات فنية واسقاطات مباشرة في بعدها الموضوعي الذي يتناول سلطة العباءة / البشت في المجتمع المحلي. لذلك لجأ المخرج عبدالله ملك لرسم تلك الحركة بما يملك من امكانيات خبرته الفنية والإبداعية في توصيل فكرة سيناريو العمل والتعمق في طرحها، للمشاهد بما تحمل من معاناة ومفارقات، على ما يبدو أن المخرج راهن على اشكالية «سلطة البشت» واتكائه على رمزية البقشة التي فعلها اخراجيا بشكل جميل في خلق الفرجة المسرحية المتقنة السبك وهنا يتضح فارق الخبرة الفنية ونحن نتحدث عن الفنان عبدالله ملك. أما بالنسبة إلى عنصر الديكور للعمل المسرحي فغني عن التعريف أن المخرج المحلي كثيرا ما يخفق في استغلال الديكور ضمن مفردات العمل ليتحول إلى عنصر جامد. الممثلون أبدعوا في أدائهم على الخشبة من خلال الأدوار المنيطة لهم من قبل مخرج العمل فكان لذلك العرض البصري رؤية فلسفية نوعية منندرامية أو حاكت متاعب المواطن العربي. لذلك تفاعل معها الجمهور من أول العرض حتى نهايته كان لإبداع الممثلين على خشبة المسرح في حركتهم تميز واضح في الأداء وضبط الإيقاع طيلة العرض. ذلك ما جعل المشاهد يترقب الأحداث بشغف ليصل إلى المعنى الحقيقي لتلك البقشة المطروحة أمامه بصمت. كانت اللعبة المسرحية في أدواتها غائبة وغير واضحة في بداية المسرحية لدى المشاهد إلا إن المخرج ومن خلال اللعبة المسرحية واسقاطاته الفنية في تحريك الشخوص على الخشبة ليخلق من ذلك أبعادا أخرى للموضوع الأساسي للنص المكتوب في أبعاده الثلاثة الرئيسية في فحواها العام. وهذا العمل بمثابة نجاح جديد لفرقة جلجامش المسرحية وللمسرح البحريني بالخصوص. http://www.akhbar-alkhaleej.com/news/article/1146907
  16. بحثا عن اتحاد مسرحي يوحد ولا يفرق !! يوسف الحمدان عندما كان ترشيح العروض المسرحية الأهلية للمشاركة في المهرجانات الخارجية ، محال أمره ومناط إلى الجهات العليا المعنية بالإعلام والثقافة بمملكة البحرين ، كانت الأمور أكثر سوية وأكثر إنصافا وأكثر قبولا ورضا من قبل الفرق المسرحية الأهلية والمسرحيين بشكل عام ، فهذه الجهات هي من تختار لجان التقييم للعروض المرشحة للمهرجانات الخارجية ، وعلى ضوء تقييمها تحسم أمر الفرقة التي ينبغي أن تشارك في هذه المهرجانات ، مراعية في ذلك ضرورة استقلالية اللجنة وعدم انتمائها لفرق مسرحية أهلية ، تجنبا لأي حساسية أو احتجاجات أو اعتراضات من قبل أي فرقة مسرحية من هذه الفرق ، بل كانت هذه الجهات تعتمد في ذلك التقييم أيضا على الآراء النقدية التي تكتب عن العروض المسرحية وعلى ذائقة بعض المسئولين فيها الذين يتقصون مدى جدية وجدة هذه العروض من عدمهما من خلال استئناسهم ببعض الرؤى النزيهة في حقل المسرح نقدا وإخراجا وتجربة وخبرة ، وفي نهاية الأمر يحسم هؤلاء المسئولين أمرهم على العرض المسرحي الذي يستحق الترشيح من بين هذه العروض ، حتى وإن كان من خارج إطار الفرقة الأهلية ، كما حدث مع مسرحية ( المؤلف ) للنادي الأهلي التي شاركت في مهرجان قرطاج في عام 86 أو 87 ، والتي لم يختلف أحد على تميزها وتمثيلها لمملكة البحرين في المهرجانات الخارجية . ولكن وللأسف الشديد ، عندما أنيط أمر ترشيح العروض المسرحية للمشاركات الخارجية من قبل هيئة البحرين للثقافة والآثار ، إلى ( جمعية اتحاد المسرحيين البحرينيين ) ، بدأت الفوضى والنزاعات تدب في جسد مسرحنا البحريني ، وبدأ التواكل في السباق من قبل بعض الفرق المسرحية الأهلية ، وخاصة أقدمها ، للحظوة بالمشاركة في هذه المهرجانات ، خاصة ما إذا كانت المكافأة التي ستحظى بها هذه الفرقة مغرية ماليا وتختلف عن غيرها من المكافآت ، والتي تمنح بشكل أخص من قبل مهرجان الشارقة الخليجي . ونموذجنا فيما نذهب إليه ، مسرحية ( ظلالوه ) ، تأليف كاتب السطور ، إخراج الفنان إسماعيل مراد ، إنتاج فرقة جلجامش بالتعاون مع مركز شباب الزلاق الثقافي ، والحائزة على جائزة التأليف وأفضل عرض وأفضل ممثلة أولى في مهرجان سمو الشيخ خالد بن حمد للمسرح الشبابي ، والتي أقامت فرقة مسرح أوال أولا ، معضدة باتحاد المسرحيين الذي يرأسه أيضا عضو من مسرح أوال ، أقامت الدنيا بسببها ولم تقعد ، حتى تمكنت من إزاحتها تماما من المشاركات الخارجية ، لتحظى في نهاية الأمر بنصيب المشاركة عنوة في مهرجان الشارقة الخليجي المزمع إقامته في فبراير 2019 بالشارقة ، بمسرحيتها ( نوح الحنين ) لمخرجها رئيس مسرح أوال أنور أحمد ، حجتها في ذلك أن عرض ( ظلالوه ) الذي اتفق أغلب من حضره من المسرحيين والجمهور ، بأنه الأجدر للمشاركة في المهرجانات الخارجية ، من بين المسرحيات التي قدمت خلال العامين ، نظرا لكونه يمتح من الأسطورة والموروث الشعبي برؤية معاصرة بعيدة كل البعد عن المتكرر والسائد ، حجتها أن هذا العرض ينتمي لمركز الزلاق الثقافي ، علما بأن البنر والخبر والمشاركون أكثرهم من فرقة جلجامش الأهلية معضدة بفرقة شبابية تولت زمام الأداء الكوريغرافي في العرض ، وهي حجة لا يسندها دليل أو عضد ، والدليل استماتة فرقة أوال في تقديم ما يربو على الخمسة عروض مسرحية في زمن نووي ، كي يرسو الأمر عبر لعبة الحظ ( المدبرة ) على واحد منها . وأعتقد أن الأمر لا بد وأن يكون من الضرورة بمكان ، أن يناط إلى الجهات المعنية بهيئة البحرين للثقافة والآثار ، خاصة وأن الاتحاد مشكل من أهل الفرق الأهلية ذاتها ، وكل منهم يود أن يشعل الضوء صوب خبزه ، والأكثر ـ للأسف الشديد ـ هيمنة ، سينال الخبز والتنور والخبازين ، طوعا أو كرها ، والدليل ـ للأسف الشديد ـ ترك المجال لهذا الاتحاد لتشكيل لجنة الاختيار والتقييم ، وهم ثلاثة ، إثنان من فرقة واحدة والثالث من جامعة أهلية ، فهل يعقل ذلك ؟ إن الضغوطات التي مورست على فرقة جلجامش الاستعراضية الأهلية ، يصعب تحملها ، خاصة وأن أعضاؤها شباب من ذوي التجربة والخبرة غير الطويلتين والغضتين ، بل أن هذا الاتحاد لم يضع في اعتباره حتى انسحاب هذه الفرقة من كيانه ، المهم أن تمضي الأمور حسب ما تقتضيه المصالح الضيقة للفرقة المرشحة ومن اصطف معهم من الاتحاد . كما أن هذا الاتحاد ، كما هو واضح من خلال مماطلات أعضائه ، يعتمد في رفضه لمشاركة جلجامش على الأعراف وليس القانون ، فكيف يسمح لنفسه بالوقوع في مثل هذا المنزلق ؟ ولماذا تكون فرقة جلجامش هي كبش فداء الاختيار الأول للاتحاد من أول تأسيسه ؟ أليس الأجدر بهذا الاتحاد أن ينظم أموره وقوانينه ولوائحه بدلا من الاستشاطة في سن الأعراف بوصفها قوانين ولوائح على فرقة جلجامش ؟ ! أعتقد أنه إذا استمر مثل هذا الحال في جسم هذا الاتحاد ، فإن المستقبل القادم للمسرحيين البحرينيين سيكون معتما ، وكنا نتمنى على هذا الاتحاد ، أن يهتم ويعنى بحقوق الفنانين المسرحيين ويتولى الدفاع عنهم ، وهذه هي مهمته الأساسية ، بدلا من نصب الشراك والفخاخ والحبائل في دروب الفرق المسرحية وترجيح مصالح فرق على أخرى . علينا أن نتعلم من دروس وأريحية الدول المجاورة في ترشيحها للعروض المسرحية المشاركة في مثل مهرجان الشارقة الخليجي ، فدولة الكويت حسمت أمر مشاركتها بالتفاهم الودي فيما بين فرقها المسرحية ، إذ كل مهرجان تشارك فرقة من فرقها المسرحية ، وهكذا حتى يتاح لكل الفرق المسرحية المشاركة في هذا المهرجان ، وكذلك سلطنة عمان التي يتم ترشيح العرض من قبل الجهة الرسمية المعنية ، وكذلك المملكة العربية السعودية ، والأمر منصف ومقبول كذلك بالنسبة للفرق المسرحية في دولة الإمارات العربية المتحدة ، أما نحن ، فينبغي على الاتحاد مراجعة أجندته في هذا الشأن ، وإلا فعلى المسرح البحريني السلام ، وليعذرني هذا الاتحاد إذا كنت خارج دائرة الانتماء إليه من قبْل هذه اللحظة ، فهو اتحاد يفرق ولا يوحد ، ولا يمكن أن يكون أمر إصلاحه إلا إذا عادت ثانية صلاحية تشكيل لجنة الاختيار والترشيح إلى الجهة المعنية بهيئة البحرين للثقافة والآثار، فهي الجهة التي نثق بها حقا ونعلم كل الجهود التي تبذلها رئيستها الشيخة مي بنت محمد آل خليفة معضدة بجهود مديرة الثقافة والفنون الشيخة هلا بنت محمد آل خليفة من أجل تطوير والارتقاء بالثقافة والفنون في مملكة البحرين .
  17. من تأليف الإماراتي إسماعيل عبدالله عبدالله ملك يخرج " بكشة" جلجامش" بنجوم بحرينية اسامة الماجد/ البلاد بدأ مسرح جلجامش بروفات مسرحية " البكشة" من تأليف الكاتب الاماراتي اسماعيل عبدالله واخراج الفنان القدير عبدالله ملك وتمثيل كل من الفنان احمد مجلي ، والفنان حسن الماجد، والفنان عقيل الماجد ، والفنان عبدالله فقيهي ، ومساعد مخرج ايمان قمبر، والمخرج المساعد عبدالرحمن محمود ، والازياء لابتسام الحمادي والديكور لخليفة الهاجري والاضاءة عبدالله البكري ، والموسيقى سالم الجارح ، ومن المؤمل ان تعرض المسرحية قبل تاريخ 23 نوفمبر على خشبة صالة البحرين الثقافية. إجتماع الكاتب الاماراتي اسماعيل عبدالله والمخرج عبدالله ملك ، هذا يعني تقديم مسرح مختلف عن المسرح القائم ، قيمة جمالية بكل لون ورائحة وصوت وشكل ، فنصوص اسماعيل عبدالله تصور الحياة كالحياة نفسها وتعطي لكل شيء قيمته ، وعبدالله ملك يبحث وكما عرفته عن كل ما هو انساني في المسرح . " البلاد" زارت بروفات المسرحية بمدسة العلاء الحضرمي للبنين وسجلت هذه الوقفة مع طاقم العمل. وقال عبدالله ملك حبيت العمل مع هؤلاء الشباب في مسرح جلجامش خاصة مع امتلاكهم ميزة لاتوجد عند المسارح الاخرى وهو الجانب الاستعراضي والموسيقى، وبالرغم من ان النص واقعي وكوميدي وبه مواقف نفسية الا انني اشركت 10 اشخاص سيقومون بالاداء التعبيري وهم بمثابة الاشباح منذ بداية العمل ولغاية النهاية ، وكل ذلك من اجل الاستفادة من الطاقات الموجودة في جلجامش فيما يتعلق بالجوانب الاستعراضية والموسيقية . وفيما يتعلق بمؤلف المسرحية الكاتب الاماراتي اسماعيل عبدالله فقد قال ملك، ان اسماعيل عبدالله عميق في معانيه، ففي هذه المسرحية مثلا والتي مدتها ساعة واحدة ستكتشف في نهايتها انك امام مشكلة كبيرة تمس كل فرد منا دون تميز ، فنصوص اسماعيل عبدالله لا تتعلق بخصوصية بلد معين وانما تتحدث عن كل المجتمعات وعن الانسانية بالمفهوم الشامل ، فالموضوع الذي يطرحه يلامس كل الشعوب ، كقضية العنصرية والمساواة بين الرجل والمرأة وغيرها من الموضوعات التي لا يمكن حصرها على بلد معين ،ناهيك عن الصيغ البلاغية في الجمل التي يكتبها للمسرح ، فإسماعيل بمثابة شاعر نثري في المسرح ولا يمكن ان تغير كلماته وجمله على الخشبة ، بل عليك الحفظ والاداء القوي وهذا ربما فيه تعب للمثل الذي سيجد نفسه امام تقديم مونولوج كامل على الخشبة دون نقصان اما عن سبب اختياره للمثلين والاسس التي سار عليها فقد اوضح ملك...ان اختياره كان مدروسا ، فالممثل احمد مجلي الذي سيؤدي دور الرجل الاعمى ممثل " جوكر" ومرن علاوة على انه سيكون المحور الاساسي في المسرحية ، والبقية لا يقلون اهمية عن مجلي وفي النهاية القصد هو اعطاء الفرصة واكبر قدر من المساحة لاعضاء مسرح جلجامش والشباب المجد ، الى جانب الاستفادة من الخبرات الخارجية وبدوره قال عقيل الماجد دوري هو دور المثقف الذي يعاني من صدمة في حياته السابقة تجعله يعيش ويتحول الى شخصية اخرى بعد تلك الصدمة ، ويغلب على الدور الطابع الكوميدي الذي يكسر السردية في العمل . وعن وقوفه امام قامة فنية بحجم الفنان والمخرج القدير عبدالله ملك قال الماجد..انها فرصة يتمناها كل فنان مسرحي ، فشخصيا كنت انتظر هذه الفرصة ولله الحمد تحقتت وها انا اقف كتلميذ امام مخرجنا الكبير عبدالله ملك وانشاء الله نقدم عرضا ينال استحسان واعجاب الجمهور. اما احمد مجلي اكد ان المشاركة في مسرحية يخرجها الفنان القدير عبدالله ملك شرف لي ، خاصة وهو شخصيا قد اختارني لتأدية دور الرجل الاعمى وهي شخصية لاول مرة في حياتي الفنية اقوم بها ، شخصية صعبة وتحتاج الى قدرات خاصة وجهد مضاعف ولكن المخرج عبدالله ملك وبحكم خبرته الطويلة في المسرح ارشدني واعطاني وكما نقول مفاتيح الشخصية وأنشاء الله اكون على قدر المسؤولية واقدم شيء يعجب الجمهور . و حسن الماجد اعتبر نفسه محظوظا لسببين..الاول هو مشاركتي ولاول مرة في مسرحية من انتاج مسرح جلجامش ، والسبب الثاني هو تصدي الفنان القدير عبدالله ملك لاخراجها اضافة الى وقوفي امامه ولاول مرة كممثل . اما عن دوري في المسرحية فهو دور " خميش المحش" سائق التاكسي الرجل الطيب الذي يسعى لفعل الخير لمجموعة من الناس ولكن مع الاسف ينقلب ذلك الخير الى شر واترك بقية التفاصيل الى يوم العرض وبدوره قال الفنان سالم الجراح وهو المؤلف الموسيقي للعمل ...في البداية كان لابد وان اشاهد العمل والاجواء العامة حتى يتسنى لي وضع الموسيقى المناسبة ، ولله الحمد وضعت الموسيقى وأعجب بها المخرج عبدالله ملك وإنشاء الله نصل جميعا إلى ما نصبو إليه وهو تقديم عمل يليق بمسرح جلجامش وبسمعة المسرح البحريني بصورة عامة. http://www.albiladpress.com/news/2018/3675/spaces/531730.html
  18. اسامة الماجد البلاد - الجمعة ١٧-٨-٢٠١٨ في بادرة جميلة تحسب لمسيرته ، أقام مسرح جلجامش الاستعراضي وتحت رعاية هيئة البحرين للثقافة والآثار يوم الخميس الماضي حفلا لتكريم الفنانين البحرينيين المتميزين للعام 2018 تحت عنوان " بحرينيون بشغف" وذلك في سينما " قراند سينما " بمجمع ذا ووك . في مستهل الحفل ألقى رئيس مسرح جلجامش الفنان فهد مندي كلمة بالمناسبة رحب فيها بالحضور وأشاد بالأعمال البحرينية المتميزة التي سطع نورها في العام 2018 ، ثم عرض فيلم قصير عن أبرز الأعمال البحرينية وإسهامات المبدع البحريني في جميع المجالات من المكياج والتمثيل والأخراج والغناء والشعر وغيرها . حضر الحفل نخبة من الفنانين والمدعوين . والمكرمون هم كالتالي: فيصل الأنصاري عن مشاركته في برنامج " ذا فويس".. المخرج القدير أحمد يعقوب المقلة عن مسلسل " الخافي أعظم" مساعد المخرج طاهر محسين عن نفس المسلسل. المخرج محمد القفاص والمخرج المنفذ الأول عبدالرحمن محمود المخرج المنفذ الثاني خالد مراد عن مسلسل " عطر الروح".. المخرج علي العلي عن مسلسل " الخطيايا العشر ، والمؤلف حسين المهدي والمنتج قحطان القحطاني وأناب عنه الفنان عبدالله ملك. الإشراف العام خالد الشاعر ، ومصمم المناظر جعفر يعقوب والمونتاج والألوان على نجم وصديقة الإنصاري في الماكياج ، مساعد المخرج أحمد الصفار، ومشرف الإضاءة هاني الغانم . الناقد يوسف الحمدان عن نيله الدكتوراه الفخرية في النقد من اكاديمية الجامعة العربية . ومن المكرمين أيضا المخرج حسين الحليبي عن مسلسل " المواجهة" . ومسلسل " بلوك غشمرة" ياسر سيف المكياج وجعفر غلوم المكياج وحسن سلمان المكياج . برنامج " منشن" .. المعد عماد عبدالله وأناب عنه فهد مندي. . والجوائز التحفيزية ذهبت لكل من..ناصر حبيب خريج المعهد العالي للفنون المسرحية من دولة الكويت. وإيمان قمبر خريج المعهد العالي للفنون المسرحية من دولة الكويت، والشاعرة فتحية عجلان. الماكيرة ريم ابراهيم . وعن هذا التكريم قال الفنان والمخرج عبدالرحمن محمود...أنها بادرة ممتازة وجهد يشكرون عليه الأخوة في مسرح جلجامش، وبدوره قدم المخرج القدير أحمد يعقوب المقلة شكره إلى مسرح جلجامش على هذه اللفتة وأوضح أنها تصب في تشجيع الفنان البحريني وتحفيزه. أما الفنان أمين الصايغ فأعرب من جانبه عن أهمية مثل هذه الحفلات التي يكرم فيها الفنان البحريني، مضيفا...شكرا مسرح جلجامش على هذا الحفل وعلى الأختيار . وللفنان القدير عبدالله ملك هذا الرأي ..حقيقة ان ما فعله مسرح جلجامش جهد يستحق الشكر العميق والثناء، فكونه مسرحا أهليا ويكرم الفنانين المتميزين في مختلف المجالات فهذا شيء يبعث على الفخر ويؤكد أن جلجامش لاتقتصر أنشطته على المسرح فقط وإنما له يد طولى في صنع مختلف الإنجازات. http://www.albiladpress.com/news/2018/3595/spaces/515361.html
  19. مبادرة #مسرح_جلجامش والمستشفى العسكري لعيدية اطفال مرضى العسكري ١٥ يونيو ٢٠١٨ عيد الفطر المبارك
  20. لا تترددوا في دعم فيصل الأنصاري.. العدد 10593 الثلاثاء 10 ابريل 2018 الموافق 24 رجب 1439 إن دعم الفنان الموهوب والمتألق والمبدع فيصل الأنصاري، صاحب الصوت البحريني العالمي المتميز والاستثنائي، والذي استوقف جماهير فضائية الـ(mbc) عبر مشاركته المتميزة واللافتة في برنامج (the voice)، بات مهمًا وضروريًا من قبل الجهات المعنية بالثقافة والفن والشباب والإعلام ومنصات التواصل الاجتماعي وشركات الاتصالات في المملكة، ذلك أن مشاركته في هذا البرنامج الذي تتابعه جماهير الأغنية في العالم، تؤكد أن المملكة تحظى بمواهب نادرة وفريدة، ومن شأنها أن تسهم في رفع مكانة الفن الغنائي في العالم العربي والدولي متى ما تهيأت لها سبل وفرص الدعم والمتابعة المستمرين. وكما نعرف بأن المملكة لا تبخل في دعم أبنائها الموهوبين والمتميزين، وكم كان لأبنائها السبق في كثير من المجالات بسبب هذا الدعم السخي والمسؤول، الذي بتنا نتلمس ونستشعر حصاده في كثير من الفعاليات والمحافل العربية والدولية. إن الفنان فيصل الأنصاري، جدير حقاً بهذا الدعم، خاصة وأنه يعد أحد أهم أحفاد شيوخ (النهمة) و(الفجري) على صعيد تشربه العميق لهدير أعماق بحورهم الصوتية، من أمثال العلان وسند بن راشد وبوطبنيه، إلى جانب كونه يتملك قدرة هائلة على استيعاب مختلف الفنون الصوتية التراثية المحلية والخليجية والعربية والعالمية، وأدائها بطريقة سحرية لافتة قلَّ من يتقنها أو يجيدها بالشكل وبالروح اللذين برز وتجلى فيهما فناننا المبدع الأصيل فيصل الأنصاري. ومع أن النسبة السكانية في المملكة لا تقارن بالنسب السكانية التي تتوفر عليها بعض الدول العربية الكبرى، إلا أن الفنان فيصل الأنصاري، تمكن من لفت أنظار الجماهير العربية وأسرهم بصوته المميز فصار له معجبون من كل الأقطار في فترة وجيزة جداً منذ ظهوره الأول في شاشة الـ(mbc)، ولكن الضمان الأكبر والأكثر أهمية في رأيي لزيادة نسبة المصوتين لصوته يكمن في دعم الجهات والمؤسسات والمنصات الاجتماعية وشركات الاتصال لهذا الصوت وفي عدم التباطؤ من قبلها في دعمه. ولعلنا لو التفتنا قليلاً إلى بعض الدول في العالم ورأينا مساحة الدعم السخي لمواهبها وطاقاتها الفنية، سندرك جيدًا ماذا يعني بالنسبة لنا دعم موهبة بحجم موهبة الفنان فيصل الأنصاري، فلنبادر من اللحظة في دعمه، فهو ثروة من ثرواتنا الوطنية التي لا غنى لنا عنها، خاصة ما إذا صدحت هذه الموهبة يوماً في فضاء المملكة بأهم وأعذب الأغاني الوطنية وكان لها كبير الأثر في توصيلها وتبليغها الآخر رسالة قادر على إقناع الآخرين من خلالها، وما أكثر الأغاني التي أسهمت بتميز أصوات مبدعيها في توثيق تاريخ وحضارة أوطانها، وبالتأكيد أن الفنان فيصل الأنصاري سيكون واحداً من أهم هذه الأصوات إذا لقي هذا الدعم الذي نطمح في تحققه. يوسف الحمدان
  21. اعضاء مسرح جلجامش حسب الحروف الهيجائية ابراهيم الجرادي ابراهيم الدوسري آدم احمدي احمد العميري احمد عاشور احمد مطر اسامة بوراشد افنان خليفة بلال مراد حمد الخجم حمد الدوسري خالد عبدالله خليفة خالد مراد راشد العازمي راشد عتيق سالم الجارح سعد فرحان سميرة المبروك عبدالرحمن العطاوي عبدالرحمن عماد عبدالرحمن فقيهي عبدالله بوزيد عبدالله فقيه عبدالله فقيهي علي الرميحي فاطمة الضاعن فاطمة فؤاد فهد قمبر فهد مندي فيصل الانصاري كلثوم امين محسن الحايكي محمد جمعة السعدون محمد الصايغ محمود احمد الصايغ محمود قمبر ناصر حبيب هشام يوسف
  22. استضاف مسرح جلجامش وضمن فعاليات برنامج "ستار مفتوح" الكاتب والسينارست السعودي عباس الحايك وأدار الحوار الفنان عبدالله سويد حيث تناول الملتقى سيرة الكاتب ومسيرته الثقافية في الكتابة المسرحية وإلى أين وصل الكاتب المسرحي الخليجي على المستوى العربي في المسرح. وبهذه المناسبة أكد إبراهيم الجرادي أمين السر حرص مسرح جلجامش على تطبيق اللقاءات الفنية التي تساهم في صقل مواهب الشباب وتثقيفهم بصورة مبسطة ومحببة لهم مشيرا إلى أن مثل هذه اللقاءات الثقافية تتماشى في تنفيذ أهداف التنمية المستدامة بشكل عام والأهداف الفنية والثقافية الخاصة التي تركز على أهمية الثقافة لدى الفانيين واستهلاكها بالشكل الصحيح وتقريب المتميزون من الفنانين والكتاب المبدعين من مختلف الدول الخليجية والعربية. وبين الجرادي إن مسرح جلجامش كان ولازال يتبنى مثل هذه اللقاءات التي من شأنها إبراز الفنان البحريني بثقافة عالية لينقلها بدوره في شتى المجالات الفنية المختلفة، والمسرح أبوا الفنون ويختلف منظور كل فرد مسرحي من خلال تخصصه وتطلعاته سواء على خشبة المسرح او خلف الكواليس. وأشاد بالوعي الثقافي لدى الفنان البحريني بكل هذا الاهتمام والحضور الثقافي الجميل الذي يجمع مختلف أعضاء المسارح الأخرى للثقافة المسرحية البحرينية صحيفة البلاد
  23. الخميس 22 مارس 2018 عقد مسرح جلجامش بمقره في منطقة العدلية الجمعية العمومية السنوية الغير اعتيادية لأعضائها ولمنتسبيها، بحضور رئيس مجلس الإدارة السيد فهد عبدالعزيز مندي وأعضاء مجلس الادارة وأعضاء ومنتسبي المسرح وكما حضر ممثل هيئة الثقافة والآثار المستشار الدكتور ياسر محمد خير حيث نقل تحيات الشيخة هلا بنت محمد آل خليفة مدير عام الثقافة والفنون بهيئة البحرين للثقافة والآثار والقائمين على إدارة قسم المسارح والفنون عن امتنانهم لإدارة مسرح جلجامش على الإنجازات والجهود المبذولة في تطوير الحركة المسرحية بمملكة البحرين. واستهل أمين السر السيد إبراهيم صالح الجرادي الإجتماع وذلك بعد إكتمال النصاب بحضور نسبة 87% من أعضاء المسرح، حيث استهل الحديث بشرح برنامج الجمعية العمومية وتم تقديم شرحاً مفصلاً عن التقرير الأدبي وتم طرح المشاركات والأعمال المسرحية والفنية والانجازات التي قامت بها إدارة المسرح الحالية خلال النصف الأول من هذه الدورة، ومن جهة الأخرى قدم الأمين المالي السيد محمود عبدالرزاق قمبر الشرح المفصل عن التقرير المالي بعد تدقيقه من قبل شركة متخصصه للتدقيق. كما اكد المستشار الدكتور ياسر خير حرص الهيئة على تشكيل آليات جديدة من شأنها تسهل المتطلبات وابدى كل استعداده مشكوراً لأي استفسار قانوني أو مساعدة مما يعود بالنفع العام على الحراك الثقافي والفني بمملكة البحرين. صحيفة البلاد
  24. جلجامش في الإجتماع العمومي المستشار ياسر خير :آليات لتسهيل الحركة المسرحية أقام مسرح جلجامش الثقافي 19 مارس 2018 بمقره في منطقة العدلية الجمعية العمومية السنوية الاعتيادية لمنتسبيها، حضر فيها من هيئة الثقافة والآثار المستشار ياسر محمد خير ، ومن جهته أعرب عن تحيات القائمين على إدارة قسم المسارح والفنون للساده الأعضاء أيضاً عن امتنانه لإدارة المسرح على الجهود المبذولة في تطوير الحركة المسرحية بمملكة البحرين. افتتح أمين السر إبراهيم صالح الجرادي الاجتماع وذلك بعد اكتمال النصاب بحضور نسبة 87% من أعضاء المسرح، حيث استهل الحديث بشرح مختصر لبرنامج الجمعية العمومية والإعراب للسادة الأعضاء عن شكره وامتنانه على الحضور والتواجد. من جهة أخرى قام المستشار ياسر خير بشرح المتطلبات القانونية على المسارح لعقد الجمعيات العمومية والتي أصبحت في حكم الإلزام ومنها أن يكون التقرير المالي قد تم تدقيقه من قبل شركة مدققين معتمدين ويُسلم قبل شهر مارس من كل عام والأخذ بالضوابط المعمولة من حيث جمع المال من قبل المسارح والجمعيات وأشار بأنه ستكون هناك محاضرة خاصة للمعنين من إدارة المسرح تقيمها هيئة البحرين للثقافة والآثار سيعلن عنها قريباً، كما أكد على حرص الهيئة على تشكيل آليات جديدة من شأنها تسهيل العملية وبأنه سيكون حاضراً لأي استفسار قانوني ومساعدة. كما قام الجرادي بتقديم شرحاً مفصلاً عن التقرير الأدبي للعام المنصرف وطرح بعض المشاركات والاعمال التي قام بها مسرح جلجامش ومنسبيها، هذا كما تولى الأمين المالي محمود عبدالرزاق قمبر الشرح عن التقرير المالي بعد تدقيقه من قبل شركة متخصصه للتدقيق وأشار بأن بإمكان أي عضو الاطلاع عليه والتساؤل عن أي متخصصات ماليه. وفي ختام اثنى المستشار على حسن الضيافة متمنياً للمسرح الرفعة في الأعمال المسرحية المستقبلية .
×
×
  • Create New...