Jump to content
منتدى البحرين اليوم

>• ••^v´¯`×) ( بشـــروه إنــي أبـرحـل (×´¯`v^•• •


Recommended Posts

تفضلوا التكمله حبايبي وسوري على التأخير

 

 

فيصل وهو واقف ورجوله مو قادره تشيله: و....وعليكم السلام والرحمه

مها تغيرت... تغيرت واجد..احلوت اكثر .....استردت عافيتها

تم الاثنين ساكتين وهو يطالعون بعض ....

فيصل وهو يقعد بالكنبه اللي مقابلتها : واخيرا يامها واخيرا انا وياك على ذمة الله ورسوله

مها تطالع تحت وساكته:..........الحمدلله على كل حال

فيصل: انا مسافر بكره.....وبدبر المبلغ وانشالله الاسبوع الجاي او اللي وراه بجيبه ...يعني لاتخافين لو تأخرت

مها: ............

فيصل: ليه ساكته؟

مها: كم طلب خالي ؟

فيصل وهو يتنهد: سبعه....بس ادبرها لاتحاتين

:::::::::::::::::::::::::::::::::::::

من صوب ثاني : اتصل سالم على ساره .....

ساره بعصبيه: نعم ؟انت وبعدين معاك ممكن تنسى هالرقم

سالم ببرود: لحظه شوي شوي خلينا نتفاهم

ساره: نتفاهم على شنو ؟مابيني وبينك شي

سالم: بينا شي كبيييييييييييير

ساره: انا بعرف انت شتبي بالضبط؟

سالم: ابيج .....احبج يابنت الناس

ساره: انت واحد فاضي وماتستحي على وجهك ....واذا تماديت اكثر من جذي انا مضطره اغير رقمي

سالم: اسمي سالم....مايذكرج هالاسم بشي؟

ساره تفكر"لايكون هذا خال مها": سالم خال مها

سالم: هو بشحمه ولحمه

ساره: ..............

سالم: شفيج ساكته ؟اكيييد مصدومه

ساره: انت رجال متزوج وعندك عيال ماتستحي تغازل ؟

سالم: انا حبيتج ياساره وبتزوجج اظن مافيها شي .....ترى الشرع حلل اربع

ساره: اقول امي تناديني يالله مع السلامه

وماعطته فرصه يرد .........

رد ابو علي لمها وفيصل وهو يحس بداخله انه حقق انتصار ....

وفي السياره:

عامر: فيصل والله ماابغى اخرب عليك فرحتك .....بس الله يخليك ودني المستشفى

فيصل: افــــا.....شفيك عسى ماشر...

عامر: والله مدري ياخوك احس بطني بينفجر....الم فظيع

في المستشفى:

الدكتور: ماعليه شر انشالله عطيناه مسكن للالم والظاهر انه مو منظم الاكل

فيصل: دكتور يعني مافيه خطوره عليه..

الدكتور: ابدا ماعليه الا العافيه ..انا كتبتله علاج بس لازم يستمر فيه

فيصل: طيب احنا بنسافر بكره ماعليه شي ها؟

الدكتور: المسأله بسيطه ياأخ فيصل يقدر يروح ويجي عادي

:::::::::::::::::::::::::::::::::::::

الصبح :

مها : ساره ولا عليج امر ممكن تمرين البنك اللحين ..؟

ساره: شتبين بالبنك؟

مها: بعدين بتعرفين كل شي ...اللحين مريه

ساره: تامرين امر ياعروسه ...

مها: تو الناس .....

وتتصل مها على فيصل:

مها: صباح الخير ...

ساره : ياعيني على الذرابه؟؟؟؟؟

فيصل: هلا مها ؟ خرعتيني فيه شي؟

مها: لا...تطمن ماكو شي ...بس بغيت اعرف متى بتروح؟

فيصل: بعد صلاة الظهر انشالله ...ليه؟

مها: ابيك تمرني بالجامعه الساعه 10

فيصل: مها في شي ؟

مها: انت شفيك مستغرب ...والله ماكو شي ...بس بغيت اعطيك شغله

فيصل: خير انشالله...

مها: يالله مع السلامه..

فيصل: لحظه مها.....وين الجامعه هذي بعد؟

مها: كلية الاداب بمنطقة كيفان ....

فيصل: خلاص انا بجي بتكسي والله مااعرف المناطق هنا...

مها: خلاص انطرك 10 مو تنسى!!!!!

فيصل: طيب ...وانا انسى روحي

....................

ساره: بعرف شتبين فيه؟

مها: يعني شبي فيه ....بعطيه فلوس

ساره: فلووووووووووس!!!!!!وليش؟

مها: خالي طالب منه مبلغ جايد

ساره: يامها هذا مهر ومايصير البنت تدفع مهرها......خبري بس الافلام الهنديه

مها: اقول ..الرجال مايقدر يدفع كل هالمهر بعدين انا برجعله شي قليل من اللي سواه عشاني

تروح مها البنك وتسحب الالف ولو انه مايسوي شي بس هذا اللي بيدها ........وطلبت من ساره انها توقف عند مكتبه ...واشترت علبه وكيس وكرت

:::::::::::::::::

الساعه 10 الاربع عند باب الكليه:

ساره: ايوا....ايوا... مها شعليج حبيب القلب بالدرب

مها: طلبتج ساره تكفين روحي لاتقعدين عندي

ساره: طالع هذي شتقول....اخليج مع الرجال بروحكم ...مايجوز

مها: ياغبيه الرجال اللي تكلمين عنه صار زوجي ...

ساره: خلاص بخليج ...

مها: ومن قالج اني بقعد معاج ....

وبهالحظه هذي نزل فيصل من السياره وقرب من صوبها ..

ساره: ايالخايسه ...ليش ماقلتيلي انه حلو ....يهبل ...والله يطير العقل

مها: اذكري الله ....اسم الله على رجلي جان ماصار فيه شي

ساره: هههههه ماشالله والله يهنيج معاه...............وتدخل ساره داخل الكليه "تلاقيني بالمكتبه"

فيصل: السلام عليكم...

مها: هلا وعليكم السلام

فيصل: اكيد مناديتني تبي تشوفيني قبل اروح ...تصدقين حتى انا كان ودي اشوفك قبل امشي

مها: أي صح....وبعد في شي ثاني ...

فيصل: .........

مها: بغيت اعطيك شي...

فيصل: وشو؟؟؟

مها: هذا الكيس فيه ظرف ....ومابيك تفتحه الا لما توصل السعوديه بالسلامه

فيصل مستغرب: وشفيه هالكيس....؟

مها: شوية اوراق...

فيصل: وش اوراقه؟

مها: ياكثر اسألتك ....يالله احلف انك ماتفتحه الا لما توصل

فيصل: مو قبل مااعرف وشفيه...

مها: قلتلك اوراق .....المحاضره بتبدي بعد دقيقتين ...وغلاتي عندك لاتفتحه الا لما توصل هناك

فيصل: طيب طيب والله ماافتحه الا لما اوصل انشالله ..

مها: يالله تروح وترد بالسلامه ...

فيصل: وبس....؟! هذا اللي قدرتي عليه ...

مها: وشتبيني اسوي يعني؟

فيصل: مها ترى انا بسافر ها؟ يعني وراي طريق ابغى شي منك يسليني طول الطريق

مها:..........

فيصل: ممكن....

مها: انا فاهمه قصدك ...بس مستحيل اعطيك اللي تبيه

فيصل: ايييي ليه عاد؟ خلاص ترى انتي حلال علي الحين...

مها: فيصل يالله انا تأخرت ....." وتمد ايدها له "

فيصل يمسك على ايدها : ماودي اهدك .....

مها :............

فيصل : اشوفك بخير انشالله يوم تكونين عروستي ....وانشالله الاسبوع الجاي انا عندك

مها:على خير انشالله....ايدي فيصل خلها...شوف الناس شلون يطالعون

فيصل ينزل ايده: كيفهم...انا ماسويت شي غلط ...يكفي اناظر في عيونك اللي بنحرم منها اسبوع..الله يعيني

مها تودعه وتدخل للكليه وقلبها حزين على فراقه ..وفيصل يرجع للفندق مع عامر لان بعد ساعتين بيمشون

فيصل طول الطريق يفكر بالكيس اللي عطته مها شنو ممكن يكون فيه .....

ومها مستانسه لانها تقدر تكلم فيصل على كيفها طول الاسبوع لان زوج المستقبل شرالها كرت ب20 دينار

:::::::::::::::::::::::::::

وفي الطريق ارسل لمها:"خلنـــــــــــــــــــــي ...قصة هوى تسكن كيانك...خلني صورة مسافر في سماك...وخذ حياتي شمعة زمانك....وخذ عيووني ماسكن فيها (سواك)....ولمني ثم"ضمني"بأقصى حنانك...ولمني ياجعلني كلي فدااااااااك...

مها:"ياعلني ماذوق حزنك ولا ابكيك...ياللي تسليني طرايف علومك...لك خافقي خله معك في مساريك...يسري معك لاضقت ينقل همومك ....تزهر حياته يوم يسمع غناويك...على صدى صوتك يعيش محرومك ..."

فيصل:" مها قلبي احترق...والفضول ذبحني ..ممكن افتح الكيس...؟"

مها:" كيــــــــفك سو اللي يريحك مدام انك طلعت من الكويت"

::::::::::::::::::::::::::::::

سالم: انتي اسمعيني بالاول ....ساره ...صدقيني انا مااحب سوالف المغازل والخرابيط ...انا واحد سيدا ماعرفت هالسوالف وانا صغير ..اعرفها اللحين يوم كبرت....؟ صدقيني انا حبيتج من اول مره شفتج فيها ...وانا مو مرتاح مع زوجتي وساكت عليها بس عشان العيال والا صدقيني مااعاملها على انها زوجتي...

ساره: خلصت؟

سالم: ارجوج جربيني...

ساره: مع السلامه..

سالم: ساره فكري بالكلام اللي قلتلج ...خلينا نعيش الحب...والله لأخليج اسعد انسانه بالدنيا

ساره: اكون سعيده لو ابتعدت عني ...

سالم: حرام عليج ليش تحرميني منج؟

ساره: لاني مو واثقه منك؟

سالم: والله العظيم احبج ...الا اموووووووووت عليج

ساره:........

سالم: صدقيني اني ماالعب عليج ..

ساره:......

سالم: ساره

ساره: نعم ..؟

سالم: لاتحطيلي رفض لما اتصل عليج مره ثانيه ..

ساره: يصير خير...

الظاهر ان ساره بدت تحب سالم يمكن لان امها تطلقت من ابوها من كانت صغيره وابتعدت عن ابوها واخوانها...يمكن كانت في حاجه لوجود رجل في حياتها...ويمكن حبته لانه كبير في السن مقارنه بعمرها وان اللي بكبره مو فاضيين يلعبون على الناس...ويمكن لأنها حست ان مشاعره حقيقيه ....

::::::::::::::::::::::::::::::::

فيصل انصدم لما عرف اللي بالكيس وحس بإهانه ....وهو يقول بقلبه..."يعني وشقصدها؟ انا رجال واتحمل ...مابقى الا الحريم يدفعون مهرك يافيصل ...

وطول الطريق وهو ساكت وتغيرت حالته ..

عامر: فيصل وشفيك؟.....المفروض انك تستانس وتفرح؟

فيصل بدون نفس: مافيني شي

عامر: الا فيك شي تغبي علي انا ياخوك ؟

فيصل: متضايق شوي..

عامر: اذا على المهر ولايهمك ..

فيصل: مو بس المهر..

عامر: اول الطريق كنت مستانس وشاق البسمه ...واللحين تغيرت حالتك؟

فيصل: قلتلك متضايق شوي..

عامر بنفاذ صبر: ايييي وشمنه؟؟؟؟؟؟

فيصل: اشيا واجد براسي مضايقتني.........ويشغل شريط عراقي:" صحيح مااشوفك بعد"

عامر: انا بعرف انت وشتبغى بالعراقي شغل ياخي محمد عبدو طلال مداح عبدالمجيد ...يمكن انت الوحيد بالسعوديه اللي تحب الاغاني العراقيه ...

مارد عليه فيصل وتم يفكر بمها ...."ليه سوت كذااااااااااااا"

::::::::::::::

سالم: نوره ترى مالي خلقلج

نوره: ممكن اعرف ليش؟ شفيها يعني لو طلبت منك توديني السوق

سالم: وانا ليش جايب السواق بالله ؟ وليش ادفعله معاش؟

نوره: اولا مو انت اللي جايبه...ثانيا انا اللي ادفع معاشه..

سالم: تعايريني يانوره....انتي ماقلتيلي جيب سواق ولو قلتيلي جان ماقصرت معاج

نوره: هذي مو سالفتنا....

سالم: سوق ماني موديج لان بصراحه مالي خلق ..خليها وقت ثاني

نوره بحقد: زين ياسالم زين............وتطلع من الغرفه

سالم: ولييييييييييييييييييييييييي

من صوب ثاني كان تفكير مها كله بردة فعل فيصل ....شنو ممكن تكون

....................

فيصل تذكر الكرت اللي مافتحه ..,قرر يقرى اللي فيه:

" فيصل...اتمنى انك تكون بخير..ارجو ان تقبل هالالف ولو انها شويه وصدقني لو عندي اكثر عطيتك"

فيصل بقلبه: بعـــــــــد بتعطيني...لايامها كفاني ماجاني

ويوصل فيصل السعوديه الساعه اربع الفجر .....للعلم السياره تعطلت فيهم بنص الطريق وتأخروا

كان الكل نايم والبيت هادي .....كان جوعان ونعسان .....بس النوم غلب جفنه ونسى جوعه

::::::::::::::::

الخميس الساعه ثلاث العصر :

::::::::::::

فاطمه: فيصل قوم الحمدلله على السلامه .....

فيصل وهو يسلم عليها : هلا فاطمه الله يسلمك

فاطمه: متى وصلت؟

فيصل: الفجر...

فاطمه: طيب قوم اخذلك دش على مااسويلك لقمه تاكلها

فيصل: أي والله جوعان ومشتاق لطباخك

فاطمه: بس لاتنسى تزور امي ترى قلتلها انك رجعت ...مسكينه كل يوم تسأل عليك

فيصل: طيب...طيب

- فيصل عند امه- وبعد السلام عليها:

ام فيصل: مابغيت...

فيصل: وشسوي يمه هرج وسوالف وقوم ماينمل من قعدتهم ..وبعدين انا ماطولت ..كلها يومين

ام فيصل: 4 ايام ماهن يومين

فيصل: مثل الشي يمه

ام فيصل: وشلون ابها هي بارده هالسنه؟

فيصل: أي.... بارده........ماشفتي وشجبتلك يمه

ام فيصل: ها وريني وش جبت ؟

وعقب ما عطاها فيصل صوغتها ....

ام فيصل: اقعد عندي اليوم تعشى

فيصل: مايحتاج يمه...

ام فيصل: وش اللي مايحتاج؟

فيصل: ماابغى اتعبك ....

ام فيصل: وانا ابتعب ...انت وشعليك؟

فيصل: ........

ام فيصل: وشفيك ؟ منت على بعضك في شي مضايقك؟

فيصل: لا وشيكون مضايقني يعني ..؟

ام فيصل: ولدي واعرفك ...علمني شبلاك؟

فصيل: صدقيني مافيني شي واذا بتقعدين تسألين ترى مااتعشى عندك

ام فيصل: لا خلاص ماحنا سائلينك

 

 

ترقبوني مع الحلقات القادمه

 

اختكم : دلوعه فاشله nnn10.gif

 

Link to post
Share on other sites
  • Replies 137
  • Created
  • Last Reply

Top Posters In This Topic

تفضلوا هالجزء

 

 

::::::::::::::::::::

مها: الو هلا ساره شلونج؟

ساره: بخير هلا والله انتي شلونج؟

مها: مو بخير..

ساره: افاااااااا!!!!!!!!! ليش شصاير؟

مها: فيصل

ساره: شفيه بعد؟

مها: احس انه زعل

ساره: على شنو يزعل ؟ انتي ماغلطتي بالعكس المفروض يستانس

مها: انتي ماتعرفينه ...

ساره: يعني شبتسوين؟

مها: انا اسألج ...شسوي؟

ساره: اتصلي عليه ..

مها: لا مابي خايفه ..اخاف من ردة فعله

ساره تفكر: امممممممم ...دزيله مسج

مها: فكرت بعد .....برايج ادزله ؟؟؟؟؟ والله محتاره

ساره: أي دزيله شفيها يعني

مها: اوكيه...اخليج اللحين

ساره: علميني بآخر التطورات ها.

مها: زين ...مع السلامه

وتسكر مها من ساره وتقعد تفكر شتكتبله .....

مها:"الحمدلله على السلامه....مدري شقولك بس اتمنى انك ماتزعل علي وانك تفهم موقفي"

ونطرت ساعه كامله مارد عليها ....خافت وبدت الشكوك تسرب لقلبها....."لايكون صارله شي؟"

فيصل قرى رسالتها بس مارد عليها كان يتعشى ببيت امه ........ولما خلص :

فيصل: يالله يمه مع السلامه....

ام فيصل: لاوالله ماتروح ....الليله تمرح عندي

فيصل: تمرح عندك العافيه....انا لازم اروح يوم السبت يبدى دوامي

ام فيصل: لا والله حلفت عليك ماتروح ..الليله تنام هنا وبكره انشالله بعد صلاة الجمعه تمشي ....اقعد عندي يوليدي ودي اكحل عيني بشوفتك ....تدري هالاربع ايام مرت علي كنها اربع سنين ...

وبعد الحاح شديد من امه قرر انه ينام عندها هالليله ....قعد يسولف معاها لي الساعه 12 عقب راح لفراشه وامه راحت تنام ......

تقلب على فراشه لكن ماجاه النوم ...كان يفكر بمها .......وقال :انا وراي مااروح واحط جوالي على المنبه يقعدني على صلاة الجمعه وانام وارتاح "

الرسائل الوارده:1

مها:"فيصل ...ليش ماترد علي ...لاتصير قاسي للهدرجه...حرام تعذب بنت مالها الا الله ثم انت "

وشاف وقت الرساله كان: 11ونص ...رق قلبه لها وكسرت خاطره ...قرر يتصل عليها....

مها كانت نايمه بس وعت على صوت التلفون اللي نسته جنبها: الووووووو

فيصل: هلا مها ....انتي نايمه؟

فزت مها من نومها لما سمعت صوته: هلا فيصل انت بخيييييييير؟؟؟؟

فيصل: انا بخير تطمني....انا اسف لإزعاجك

مها: انا ماكنت نايمه بس غفيت شوي ....

فيصل يتنهد: مها ....شايفتني فقير والا عاجز وماني قادر ادفع مهر..هديتك صدمتني بصراحه

مها: كنت متأكده ان الشي هذا بيزعلك...بقولك كلام ...واتمنى انك تسمعني للاخر وماتقاطعني

فيصل: تفضلي انا اسمعك ..

مها وهي تطلع بره غرفتها بالسطح: فيصل ...انت تحملت واجد عشاني انا حاسه بمعاناتك ترى مافيها شي اذا ساعدتك وخالي طماع وصدقني بياخذ نص المهر هذا اذا ماياخذه كله ...الفلوس اللي عطيتك مو قصدي انها تكون مهر لي انا قصدي اني ارد الدين اللي علي ....واللي صرفته علي بالمستشفى...فيصل لاتحرمني منك انا مابي هالسالفه تطول ودي اتزوجك اليوم قبل بكره ...انا عارفه بظروفك وعارفه انك بتواجه مشاكل مع اهلك بسبتي ...وصدقني راح اتحمل كل شي عشانك......

فيصل: خلصتي كلامك ؟

مها: خلصت واتمنى انك تقتنع فيه..

فيصل بعد تفكير: طيب طيب

مها: شنو اللي طيب؟

فيصل: قبلت عذرك ...فهمتك اللحين ..

مها: الحمدلله ...ومره ثانيه لاتعلقني اذا كنت زعلان مني تكلم قول لاتحط بقلبك

فيصل: احبك يامها..

مها: شجاب طاري الحب؟

فيصل: طاري الحب بكل لحظه معاي ...

مها:اسفه يافيصل اذا ضايقتك بشي ..

فيصل: اللحين اقولك احبك تقولي اسفه..

مها: يمكن مااستاهل كل هالحب الكبير

فيصل: الا تستاهلي واكثر من الحب بعد

مها: ياريت اقدر اردلك ولو جزء بسيط من اللي بذلته عشاني ...

فيصل: تقدرين والله تقدرين...

مها وهي تدخل غرفتها: شلون؟

فيصل: اني اكون دوم في قلبك ومااطلع منه واني اعيش معك العمر كله مرتاح وانك تسعديني

مها: بحاول وانشالله اكون عند حسن ظنك ....

فيصل: ياليتك عندي الحين.....عارفه شكنت بسوي فيكي؟

مها: مدري؟

فيصل: تعرفين بس انتي تبيني اتكلم اكثر...تعطيني مجال

مها: فيصل....انت جريء

فيصل: واللي يكلم قمر مثلك مايكون جريء؟ بس انا اشوفك تراوغين ماتبيني اقول ..

مها: مااحب اسبق الاحداث...احب كل شي بوقته..

فيصل: ياكثر ماسمعت هالكلمه منك...خلينا نستانس شوي

مها: نستانس بشنوو؟

فيصل: ياويلي على حالي..

مها: وليش بعد؟

فيصل: اخذتلي وحده ماهي رومانسيه

مها: وانت تعرف الرومانسيه؟

فيصل: انتي اللي ماتعرفينها والا انا اسم الله علي كل شي اعرفه

مها: زين ياابو الرومانسيه ....نبي ننام

فيصل: اهب....طلعتي مو هينه ....تبغى تنام بعد ...تو الناس لاحقه لاحقه...مافيكي صبر

مها: هيييي ...لاتفهم كل شي على كيفك ياابو الافكار انت.. انا قصدي بنام حسبي الله عليك ماخليتني انام

فيصل: وانا وشعلي ...شذنبي اذا حبك لي حرمك النوم

مها: فيصل والله ميته نعاس السوالف معاك ماتنمل

فيصل: ياكثر مايزفونك يافيصل الله يعينك على حرمتك ....شكلها لسانها طويل

مها: انا لساني طويل ها ؟؟؟؟ يالله تصبح على خير

فيصل يضحك: وانتي من اهل الخير لاتزعلين ها؟ وادعيلي الله يعيني بكره

مها بإستغراب: على شنو؟

فيصل: بقول لامي اني تزوجتك

مها: والله خايفه...

فيصل: خايفه من ايش؟

مها: اخاف تحدك تطلقني

فيصل: ماعاش الرجال اللي يحدنه الحريم

مها: هذي امك واخاف تغضب عليك

فيصل: مو من حقها ....

مها: من حقها واكثر

فيصل: الله يعيني وبس ....قبل كنت اقول من سابع المستحيلات اتزوجك واللحين خلاص مافي شي مستحيل

مها: الله يكون بعونك....يا....حبيبي

فيصل متفاجىء: هــــــــا؟ وشقلتي ....عيدي عيدي!

مها: قلت الله يعبينك

فيصل: وشقلتي وراها؟

مها: فيصل اسفه والله طلعت عفويه

فيصل يصرخ: وليه تأسفين ليه؟ ابيك تقولينها مره ثانيه حرام عليكي عذبتي قلبي معاكي...

مها:........

فيصل: والله اذا ماقلتي والله لازعل عليكي

مها: لا خلاص الا زعلك ...على شرط اقولها واسكر التلفون

فيصل: وانا اسمعك

مها: فيصل انت اكثر من حبيبي ...انت حياتي وعمري ودنيتي

وتسكر مها التلفون ......استانس فيصل من كلامها وطرشلها مسج : " واخيرا كلام حلو يطلع منك ...اللهم زد وبارك....عسانا دوم سمن على عسل وعسالله مايفرق بينا... "

مها:" امــــــــين"

::::::::::::::::::::::::::

يقوم فيصل على صلاة الجمعه .............ولما رجع البيت :

فيصل: يمه ...تعالي ابيك بموضوع

ام فيصل: خير انشالله

فيصل: هو خير اكيد ...بس انا بعلمك قبل لايدري أي انسان ثاني حتى فاطمه ماقلتلها

ام فيصل: هذا انا قعدت قول وشعندك....انشالله ناوي تعرس

فيصل مرتبك: يمه ارجوكي طلبتك تفهميني .......

ام فيصل: أي تكلم قول اكلت قلبي...

فيصل: انا ملكتلي على وحده ...

توقعون شنو ردة فعل ام فيصل؟؟؟؟؟؟؟

وفيصل راح يتزوج مها اللي مالها احد في هادنيا غيره او لاء ؟

 

 

 

علاقة سالم بساره تطورت وصار بينهم اتصالات ومكالمات لأنصاف الليالي ..مها ماكانت تدري بعلاقتهم ونوره حست ان زوجها تغير عليها حيل ....فيصل دبر المبلغ كامل وصرفهم بالكويتي ....كان بينه وبين مها اتصالات وامه لازالت رافضه انها تشوفه او تكلمه ......

:::::::::::::::::::::::::::::

بعد صلاة العصر:

سعد: ها يافيصل ليه مارحت تجيب عروستك؟

فيصل: والله ياابوعبدالعزيز هذا انا صارلي ثلاث اسابيع وانا كل يوم اقول الاسبوع الجاي ..

سعد: طيب تجهز الاربعا هذي واروح انا معك

فاطمه: وانت ليه تروح بعد وشعندك؟

سعد: حرام اغير جو يعني؟

فاطمه: ماتروح الا رجلي على رجلك

سعد: يابنت الحلال كلها ثلاث ايام ونرد

فيصل: سعد معه حق يافاطمه ماابغى اتعبك معي

فاطمه: تعبك راحه ياخوي....

سعد: ترانا بنروح بطياره واليوم بروح احجز

فيصل: انتظر لين مااسحب فلوس

سعد: تذكرتك علي

فيصل: لا تذكرتي انا علي ......تراني مو فقير للهدرجه

سعد: كيفك...

ويطلع سعد من البيت

فيصل: زين اللي طلع سعد بغيتك بسالفه.

فاطمه: خير يافيصل ؟

فيصل: امي !!!

فاطمه تتنهد: كلمتها بس...

فيصل: كملي بس ايش...ترى متوقع أي شي

فاطمه: امي رافضه تكلم نهائيا بالموضوع ..

فيصل: الله يسامحها...خلاص انا سويت كل اللي علي ...والايام كفيله بهالشي

فاطمه: ولو..... انت مفروض ماتيأس كل يوم روحلها ...ماقلتلي وشخبار العروسه؟

فيصل وهو يبتسم: بخير وتسلم عليك

فاطمه: فيصل ليه انت رافض تسوي عرس

فيصل: انتي عارفه بالظروف ..ومش حلوه اسوي عرس وامي ماتحضره

فاطمه: ومها شتقول؟

فيصل: مها رايها من رايي

تسكت فاطمه لما عرفت وجهة نظره .........

وفي المغرب يتصل فيصل على مها:

مها: تأخرت يافيصل قلت اسبوع او اسبوعين بالكثير ...اشوف صارلك ثلاث اسابيع

فيصل: ميخالف ياقلبي اصبري علي شهر بعد..

مها وهو منصدمه: شهر!!!! ليش ؟ شصاير؟

فيصل: علي منع سفر

مها: بذمتك ...تكلم من صجك

فيصل وهو يقلد اللهجه الكويتيه: من صجي يابعد جبدي

مها: .........

فيصل: انتي صدقتي؟

مها استانست: وتعرف تمثل بعد؟

فيصل:اعرف ليه مااعرف؟

مها: فيصل ممكن سؤال؟

فيصل: ايه تفضلي

مها: قولي بصراحه شنو ردة فعل امك ؟

فيصل: ...........

مها: ادري عصبت صح؟

فيصل: احنا لازم نوقف بوجه الظروف

مها: اخاف يافيصل تدعي عليك ....هذي امك ترى ماتلحق جزاها

فيصل: انا عارف....بس وشطالع في يدي

مها: متى راح تجي؟

فيصل: عقب بكره انشالله ...

مها: فيصل ترى انا عندي كورس صيفي لاني تأخرت كورس كامل ...ومايخلص الا شهر ثمانيه

فيصل: الله عليك استنى اربع شهور بعد؟؟لالالا مستحيل

مها: فيصل الله يخليك ماابيهم يفصلوني

فيصل: وانتي وشلك بالدراسه ...خلاص مادمتي تعرفين تكتبين وتقرين ...وشتبين اكثر؟

مها: لازم ياعمري ادرس واشتغل واعينك وتعاوني...

يقاطعها فيصل: خلاص خلاص

مها: شنو اللي خلاص

فيصل: كملي دراستك على كيفك مادام قلتي كلمه حلوه

ضحكت مها وعرفت ان فيصل سهل وماهو من الرجاجيل اللي بدون تفكير ....

:::::::::::::::::::::::::::

بالنسبه لساره تمادت علاقتها بسالم وتطورت ...لدرجة انها صارت تطلع معاه بس اماكن عامه ...كل هذا ومها ماتدري بشي بالسالفه..............

فيصل وصل الكويت مع ولد عمه ودفع المهر واتفقواانه يجي ياخذها بعطلة الصيف ....شاف مها وسلم عليها ...ورجع السعوديه بسرعه لان وراه دوام .....

مر اسبوعين والاتصالات بينهم قليله نظرا للحاله الماديه لكليهما .....

سالم عطى مها ثلاثةالاف وخمسميه واخذ الباقي .....حاولت مها انها تقتصد قد ماتقدر ...وكانت تقريبا كل يوم تروح السوق وتجهز لعرسها....وبعض المرات كانت ساره توديها ....

سالم كان كل يوم يبعد عن زوجته الف يوم ....ونصيبه من مهر مها كان يصرفه هدايا على ساره عشان يكبر بعينها ....مها ماقدرت تكلمه على سالفة المهر لانها تدري انه بيده الف شي وممكن يوقف زواجها

ام فيصل الى الان مو راضيه على فيصل ....وهو مثل عادته كل يومين يروحله بس مايسمع منها الا الكلام الجارح والطرد بالاخير ........

فيصل: يمه انا خلاص متزوجها متزوجها وبجيبها اخر ثمانيه انشالله ومحد يقدر يوقف هالزواج انشالله غير موتي او موتها الله لايقوله

ام فيصل: موتها انشالله ونفتك منها ....يالعاصي تفضل الغريبه على بنت خالتك؟

فيصل: بنت خالتي تزوجت والله يهنيها

ام فيصل: قم اطلع عن بيتي انت الهرج معاك مايفيد......

فيصل: يمه الله يخليكي لي افهميني ترى انا مالي غيرك وانتي مالك غيري

ام فيصل: تخسي الا انت احتاجك ...احتاجك انت يالعاصي...اقولك قم اطلع عن بيتي .

 

 

الى اللقاء مع الجزء الثاني sleep.gif

 

Link to post
Share on other sites

تفضلوا هالجزء

 

 

وتجي عطلة الصيف وتسافر نوره مع عيالها واخوها للامارات ....سالم كان رافض انه يسافر بحجة ان وراه شغل....ومها عليها كورس صيفي وصار السواق هو اللي يوديها ويجيبها.....

سالم: ياساره ياحياتي طيعيني هالمره بس

ساره: لالالالالا مااقدر امي ماراح ترضى

سالم: تعالي خلينا نعيش حياتنا بعيد عن عيون الحساد

ساره: سالم مااقدر امي شقولها؟

سالم: قولي انج بتزورين مها

ساره: ماراح تقتنع توني رايحه معاها السوق امس

سالم: الفرصه ماتنتطوف تكفين لاتحرميني من شوفتج

ساره: احاول....

سالم: ارجوج ياساره حاولي قد ماتقدرين

ساره: خلاص قلتلك احاول

تحايلت ساره على امها ....ووافقت...راحت لبيت سالم ولكن.....الشيطان كان شاطر.وخصوصا النفوس الضعيفه اللي ماتخاف من الله........"لايخلو رجل بإمرأه الا كان الشيطان ثالثهما".

 

 

الجزء التاسع:

ساره وهي تبجي: سالم شسووويت؟

سالم: ياحبيبتي عادي...

تقاطعه ساره وهي وتصرخ: لا تقول حبيبتي....اللي كنت خايفه منه صار....صار

سالم معصب: كله برضاج وانا ماغصبتج على شي.....

ساره تطالعه بنظرات حقد: ياويلك ...ياويلك اذا ماصلحت غلطتك..

وتطلع ساره من عند سالم.....وترد بيتها وهي في قمة احزانها ...

ندمت ساره على اللي سوته بس عقب شنو؟ خلاص فات الاوان ...واذا فات الفوت ترى ماينفع الصوت

::::::::::::::::

بعد مرور شهرين ...وسالم يتهرب من ساره ...

ام ساره: ساره ياثقل نومج....شفيج خابرتج تفزين بسرعه لو احد بطل الليت ؟هالايام يابنتي متغيره مو ساره اللي تحب الضحك....شفيج؟؟؟؟؟؟؟

ساره: يمه مدري شفيني؟ حاسه راسي يعورني وارجع....وجبدي تقلب..

ام ساره: خلاص قومي اوديج الطبيب...يمكن الجو متغير عليج؟

ساره: أي صح لازم اروح الطبيب....

في الطبيب اللي كانت ساره خايفه منه صار.....وقع الفاس بالراس ....

الام وهي تبكي: ليش ياساره...شلون ؟؟انا شقصرت معاج فيه ربيتج احسن تربيه وصرتلج ام وابو بنفس الوقت .....الله ياخذج من بنت ياليت الله ذبحني قبل اشوف هاليوم

ساره ماتكلمت ولاكلمه وكانت منصدمه من اللي صار....في البيت ضربتها امها وصارت ماتكلمها...واخذت منها السياره ومنعتها من الطلعه .......بس عقب شنو ياام ساره ووووووينج من زمان

مها كانت تتصل بساره بس ماكانت ترد عليها مووووووووووووليه

ام ساره: انا لازم اعلم ابوج ....لازم فيه رجال يوقفج عند حدج انتي تمردتي ....وتماديتي

وابو ساره بدوره اكيد عطاها نصيب من الضرب اللي ماكان له داعي ....كان لازم يتخذون وسيله غير الضرب ....اجبرها ان علم عن اللي كانت تطلع معاه.....ورفع عليه قضيه ....ورفض انه يتنازل عنها الا لما يتزوج سالم بنته ويدفع 20 الف دينار ....وحط عليه مؤخر 20الف عشان مايطلق بنته

سالم ....يبي يتجنب الفضيحه ووافق ....بس اكيد لازم يكون فيه تنازلات ...وموافقته كان لها سلبيات...

نوره ام علي اخذت العيال ...وطلبت الطلاق....

تزوج سالم "ساره" وعاملها انذل معامله ....وكان الاثنين يكرهون بعض ولايتكلمون مع بعض ..

ابو ساره تبرى منها وامها قاطعتها.....ومها....ماتخلت عن صديقة عمرها

::::::::::::

في بيت سالم:

ساره وهي تبجي: يامها ماكان عندي احد يعلمني الصح من الغلط ...كنت ضايعه...امي دللتني ودلعتني ...وكانت تعطيني اللي ابيه...اطلع وادخل ولااحد يسألني وين رايحه والا منوين جايه...حملوني مسئولية نفس وكان الحمل ثقيل علي...فقدت الاب من كنت صغيره وكنت محتاجه لحنانه...كنت ماسكه نفسي ومتحمله لين ماجا خالج بحياتي وعفسها ..اوهمني انه يحبني ...وحسيت بهالشي من كلامها...قبل انام كان يقولي تصبحين على خير واذا صحيت يقولي صباح الخير كان اول واخر واحد يكلمني باليوم...لعب بعقلي الصغير...آه ياليت الزمن يرجع ياليت ..

مها: بس ياساره اللي سويتيه ذنب وانتي لازم تتوبين لله سبحانه...وكان المفروض تقوليلي عن علاقتج مع خالي جان حذرتج منه ...

تقاطعها ساره: هذا انتي حبيتي وتزوجتي اللي حبيته....اشمعنى انا اللي يصير فيني جذي؟

زعلت مها من كلامها وعصبت بس حاولت انها ماتبين لها لان اللي فيها كافيها: ساره حبيبتي وضعي غير عن وضعج وفيصل غير عن سالم

في هاللحظه يدخل سالم وهو ماط بوزه شبرين ونفسه بخشمه...

سالم بدون نفس: اسمعي انتي من بكره الساعه 9 الصبح جهزي عمرج بوديج مصر ...

ساره: ليش؟

سالم: جب ولا كلمه لج تسألين بعد....بوديج تحذفين هالفضيحه اللي ببطنج...وياليت تموتين معاه

ساره تبجي وتقوم للغرفه....

مها: خالي ترى مايجوز اللي تسويه فيها ...اثنينكم مشتركين بالخطأ

سالم: خل تولي هذي ماعليج منها....وبعدين مابيج تقعدين معاها فاهمه ....

مها وهي قايمه بتروح غرفتها....

سالم: اقول....متى يجي زوجج ياخذج بعد انتي؟

مها: مابقى شي وتفتك مني

سالم: أي خل يعجل ببيع البيت انا ....افقرتني حسبي الله عليها

انصدمت مها من كلام خالها اللي سمعته وعرفت قيمة فيصل...يعني لو ماتزوجته جان ضاعت بالسالفه وماعرفت وين تروح.... *-)

 

 

كانت مها تشتري كروت دوليه بخمس دنانير ...وتتصل على فيصل على تلفون البيت بالاوقات اللي يكون فيها موجود لانها ماتحب تخسره فوق ماهو متخسر عشانها...

مها: هلا فيصل شلونك؟

فيصل: هلا بعمري هلا بقلبي ...وينك يالظالمه 3 ايام ماتتصلي لاحس ولاخبر ؟

مها: شسوي اشغال...

فيصل: وشعندك من الاشغال انتي؟

مها: اجهز لعرسي....

فيصل: ياويلي على حالي من اللي تجهز لعرسها....بس اقولك.

مها: هلا ..

فيصل: هالله هالله بالملابس اللي ....

مها: أي خلاص بس بس فهمناك...تصدق هذا الشي الوحيد اللي ماشريته

فيصل: ولييييييييييييييييييييه؟

مها: قصرت الفلوس...

فيصل: وشتقولين انتي؟ قوليلي كم يلزمك وارسلهم لك؟

مها: وانت سيدا صدقت ؟؟اضحك معاك

فيصل: أي شي تقوله مهاوي حبيبتي اصدقه ....

مها: فيصل شخبار الاهل؟

فيصل: يسلمون عليكي...

مها: وال....

فيصل: الوالده ..الله يهداها

مها: الله يهداك انت ...كلمها يافيصل كلمها ارجوك مابي اكون سبب في خراب علاقتك مع امك

فيصل: هي خاربه خاربه ....

مها: ميخالف هذي امك ولازم تجرب مره ومرتين وعشر..

فيصل: طيب بجرب ...صدقيني بجرب ...بسك حنه مليت من هالسالفه خلينا نستانس مع بعض من زمان ماكلمتك..ولاسولفت معك ..

مها: كلها جم اسبوع وبتمل مني ..

فيصل: مستحيل امل منك...انتي حياتي احد يمل من حياته؟

مها: ياخوفي يافيصل!!!!!!!

فيصل: ياخوفك من ايش؟

مها: مدري؟ خايفه وبس

فيصل: اطردي هالافكار السودا من راسك ...ومدامك معي لاتخافين

مها: اخاف تكرهني....كثر ماحبيتني اخاف تكرهني

فيصل: والله هذا الشي يعتمد عليكي

مها: يعني شنو؟

فيصل: شوفي ياحبيبتي...كره انسي اني اكرهك انتي ليه تفكري كذا؟

مها: مجرد خوف...

فيصل: انتي وينك اللحين؟

مها: عليك ذكاااااء...يعني وين؟؟... اكيد البيت

فيصل: اوووووه نسيت.......اشتقتلك يامها صارلي شهور ماشفتك..

مها: ..............

فيصل: طيب جاملي.....قولي حتى انا اشتقتلك....انا بعرف انتي ليه ناشفه كذا

مها: كيفي..

فيصل: وش كيفي هاذي؟حبيبتي انا ماعندي حريم يقولن كيفي

مها: انزين...

فيصل: كملي ...قولي انزين ياقلبي خليني احس بمكانتي عندك ...

مها: المكانه بالقلب مو بالكلام

فيصل: شوفي انا ساكتلك بس لانك بعيده عني...والله لو انك يمي...

مها: بس خلاص عرفنا ..يالله تصبح على خير

فيصل يضحك: وانتي من اهله ....احرصي على نفسك

::::::::::::::::::::::::::::::::

خلص الكورس الصيفي على خير ونجحت مها وتقديرها امتياز....

فيصل جا الكويت مع فاطمه وزوجها...علشان ياخذ عروووووووووووووووووووسته.

وفي الكويت ....خلص فيصل اوراق مها علشان يحولها للجامعه في السعوديه ...

فاطمه سلمت على مها وسولفت معاها ....وتعرفون حرمتين عند بعض شنو بيسولفون غير سوالف العرس

كان كرسي مها عند فيصل بالطياره............

:::::::::::::::::

في الطياره :

فيصل يتأمل مها....

فيصل: يحليلك ...هذا النقاب ماتلبسينه اذا وصلنا انشالله ..خلي فاطمه تدورلك غشوه ..

مها:انزين خلينا نوصل الاول بعدين قول اللي تبيه..

فيصل: احس اني بحلم....مها عندي وانا قاعد كذا مابيدي شي

مها تضحك: يعني شنو بتسوي...

فيصل: اشيا كثيره في بالي...

مها: فيصل...امك تدري ان..

فيصل يتنهد: ايه تدري....ارجوكي يامها لاتحملين ذنب ولاتفكرين كثير ترى انا علاقتي مع امي من زمان ماكانت طيبه ...وانتي شي مو جديد في سوء علاقتنا ...

مها: ياليت اكون شي يصلح بينكم

فيصل: خليني كذا مرتاح

مها: ترى اللي مافيه خير لوالديه مافيه خير لأحد

فيصل معصب: وشقصدك ...؟ انا مافيني خير لأمي ...وشهالاسلوب الجديد ..انا خابر البنت تستحي ماتكلم في اول ايام زواجها وانتي من البدايه تهاوشين ...

انصدمت مها من كلامه وخافت منه نزلت راسها تحت...وقامت من مكانها..

فيصل بنبره حاده: وين رايحه؟

مها ماردت عليه وكملت طريقها للحمام الله يعزكم ....وبجت لين ماقالت بس وردت ...

فيصل لاحظ انها باكيه وعيونها الحمر تدل على ذلك ندم على كلامه وتم يقول في نفسه: بنت يتيمه ومسكينه ...ليه ازيد عليها...بس هي بعد غلطانه مفروض تسكت ...........لازم اراضيها ..

فيصل: مها حبيبتي سامحيني ....ترى ماكان قصدي ...والله زلة لسان

سكتت مها وماردت عليه...

فيصل: مها تكلمي قولي أي شي ...

مها: الله يسامحك

فيصل: وانتي....سامحتيني

مها:.....انت ماغلطت

فيصل: طيب ليه تبكي؟

مها: جذي ...تذكرت اهلي ....تذكرت امي وابوي

فيصل: الله يرحمهم

حط فيصل ايده على ايدها ...بس مها سحبت ايدها منه..

فيصل: انتي لسه زعلانه

مها: قلتلك مو زعلانه ...

فيصل: الا زعلانه ....قوليلي وشلون اراضيكي

مها: فيصل خلاص والله مو زعلان

سكت فيصل وصد صوب اخته اللي كانت لاهيه بالسوالف مع زوجها .. :-$ ....

 

 

وانتظروني في الاجزاء الباقيه ssm9.gif

 

Link to post
Share on other sites

تفضلوا التكمله

 

السعوديه في بيت فاطمه وفي شقة فيصل بالتحديد :

فيصل: مااكلتي شي..

مها: شبعانه

فيصل: أي ادري شبعانه صياح على غير معنى

مها: فيصل انت شفيك ؟ بيوم وليله احس انك تغيرت

فيصل يضحك: والله ماتغيرت بالعكس حبي لك زاد بس والله الاكل حرام ينقط بالزباله غامضني

مها: والله مو مشتهيه

فيصل: طيب وشفيكي متوتره .؟

مها: مافيني شي

ويقوم فيصل يغسل ايدينه ولما شافته راح مسكت العصير وقعدت تشرب وخذت فطيره ولما بغت تاكلها شافته يطالعها ويبتسم ...حذفتها من ايدها وعدلت قعدتها..

فيصل: مو جوعانه ها ....انتي الجوع بيذبحك ...اكلي يابنت الحلال اكلي.. ورانا شغل ...هذي ليلة العمر

مها حست برعب خبرتها بهالمجال قليله: خلاص انا شبعت صدقني ...

يقرب فيصل صوبها ويقعد بجنبها: اقول مها ليه لابسه شيلتك ترى مامن غريب ...

مها بتوتر: انا بصلي...ماصليت العشا ..

فيصل: صلي... صلي بس ترى مردك لي ..

مها كانت مصليه العشا ....بس ردت وصلتها مره ثانيه من الخرعه....اي بنت مكانها راح تعرف هالشعور

عقب الصلاه ...لبست مها قميص ابيض محتشم وفلت شعرها ...مكياجها كان ناعم ...وحطت عطر"شانيل شانس".........لاتقاوم

فيصل كان يشوف التلفزيون ولما شافها قام من مكانه وتم يطالعها...كانت غير....غير عن كل مره يشوفها فيها هلمره هي له خلاص صارت زوجها...تم يتأمل في وجهها اللي ماينمل منه اللي يشوفها ..

فيصل: ياسلام يامها ...ماشالله عليكي

قعدت مها على طرف الكنبه ...كانت هاديه وحلوووووووووه بشكل مو طبيعي ...

قعد فيصل عندها : مها ...احبك ....اكثر من نفسي

مها بقلبها"وانا بعد"

 

::::::::::::::::::

فاطمه تتصل على جوال فيصل وتلاقيه مغلق....

كانت الساعه 12الظهر والمعاريس بفراش الهنا للحين ماصحوا....

فيصل: مــــــــــــــــــــــــــــــــــــن ؟

فاطمه: انا يافيصل صارلي ساعه اتصل فيك مغلق

فيصل يضحك: مانمنا من البارح والله...حياك تفضلي

فاطمه: شعليك بعد عريس....مها صاحيه ؟

فيصل: أي وراحت للحمام...

وطلعت مها من الحمام..تسلم عليها فاطمه..

فاطمه: صباحيه مباركه ياعروس

مها تبتسم: الله يبارك فيج ..

فاطمه: الله يعينك بتاخذين سنه ماتنامين الا وجه الصبح بس انصحك لاتعطينه وجه...

ويضحكون جميعا ويتفطرون مع بعض...

ولما دخلت مها غرفتها....انتهزت فاطمه هالفرصه....كلمت فيصل بهمس..

فاطمه: ماقلتلي كيف اصبحت؟

فيصل: بخير

فاطمه: ادري انك بخير...انا قصدي وشلون العروس ...

فيصل: يحليلك يافاطمه وشرايك اقولك شصار بالتفصيل ؟

فاطمه: أي وشفيها لو سألت ..

بهاللحظه تدخل مها ....

فيصل يطالعها ويقول: عروسي من احلى العرايس يافاطمه ولايمكن القى مثلها ..

فاطمه: فيصل اشرايك لو تاخذ مها وتزور امي يمكن لو شافت مها تغير رايها

فيصل: بكره انشالله بروحلها وباخذ مها معي ...واللحين ممكن تقلبين وجهك

فاطمه: افــــــــــــــــــا والله مشتاقه اسولف معكم ..

فيصل: لاحقه على السوالف ....خلي الرجال مع حرمته

فاطمه: ماتقولين شي يامها والا عاجبك كلام زوجك؟

مها: خلها يافيصل ....ترى فاطمه غاليه عندي

فاطمه وهي تضحك : وبس هذا اللي قدرتي عليه...الشرهه علي اللي ماخذه اجازه عشان اقابل وجوهكم

فيصل: يالله يافاطمه ماوراكي عيال؟

فاطمه وهي واقفه: الله يعينك عليه يامها ....ترى اخوي هذا ماشاف خير...خبل ....شعرفك بالحريم انت؟

وتطلع فاطمه قبل يلحقها ...

مها بقلبها"الظاهر الحبيب ماخلص"

فيصل: مها حبيبتي انتي ...مثل امس ومثل كل يوم انشالله ...

مها"الله يعين": .............\

فيصل: ليه ساكته؟

مها: شتبيني اقول؟

فيصل: اقول مها داشه هوشه انتي شتبين البس وشتبين اقول ....وشفيكي؟

مها تبتسم: مافيني شي

فيصل على ضحك: ليه مغروره انتي

مها: كيفي

فيصل: ردينا

مها: ..........

فيصل : طيب تعالي...

مها: وين اجي؟

فيصل: تعالي بجنبي..

مها: وليش؟

فيصل: تعالي بحكيلك ...

تقعد مها بجنبه ...ويقعد فيصل يسولف معاها ......وقعد يغنيلها

 

 

الجزء العاشر:

وبعد مرور شهر من الزواج السعيد ...حست مها بطعم الايام مع فيصل ..

وعلاقة فيصل مع امه في تدهور ...وفي كل يوم تأزم زياده...مها اخذت منها موقف لما زارتها اول مره صرخت بوجهها وطردتها عن البيت....وكان هذا هو الشي الوحيد اللي يعكر مزاجها...ومن يومها قررت انها ماتدخل بين فيصل وامه ولاتكلمه عنها

فيصل: يالله يامها تراكي اخرتيني ...

مها: انزيييين ...بلبس عبايتي ..

فيصل: اوووووووووه ساعه الوحده تلبس عباتها

مها: بسك عاد كاني خلصت..

فيصل: يالله يابنت ورانا طريق

مها: انا كم مره قلتلك مايحتاج بس انت الظاهر مسرف

فيصل: يعني وشفيها لو سافرنا ...اللي سافروا احسن منا...وبعدين انا بوديكي ابها مو لندن ولا باريس ..

وانا قلت استغل الاجازه اللي ماخذها...

مها: خلاص بس ياكثر اعذارك..

فيصل: هي كلها اسبوع ونرجع انشالله ..وانا صراحه بجرب السفر معاكي بسياره

مها: فيصل انت لو فتحت حلقك مستحيل نسكره...صارلك ساعه تحن على راسي خلصي وخلصي واللحين قاعد يالله قوم..

فيصل: طيب طيب ....

 

 

ساره: طلقني ياسالم انا مستحيل اعيش معاك ...حياتي معاك صارت جحيم

سالم يضحك باستهزاء: والله محد بيدخلني الجحيم غيرج

ساره: خلاص طلقني انا تعبت منك يااخي ذليتني كل شي سويته فيني ...طلقني

سالم: احلمي بالطلاق وبعدين انا بدمرج مثل مادمرتيني ...ودي احطمج مثل ماحطمتي حياتي ...زوجتي ابعدت عيالي عني وطلقتها بسبتج ...انا خلاص ماعندي شي اخسره واللحين بتفرغلج بخليج تندمين على الساعه اللي عرفتيني فيها ..

ساره وهي تبجي : حرام عليك ترى انا خسرت اهلي بسبتك ...ابوي تبرى مني وامي كرهتني...وكنت راح افقد حياتي بسبتك ...حتى اللي كان في بطني تخليت عنه عشانك ...انت اللي دمرتني مو انا

عصب سالم لما سمعها تكلم بهالاسلوب اول مره شكت فيها ويمكن اول مره كلمته فيها عقب اللي صار ...قام من مكانه واتجه صوبها...شدها من شعرها وهو يقول:انتي تنجبين ولا تكلمين ولا كلمه والله لج عين

ساره: سالم حرام عليك هد شعري لاتستقوى علي

سالم ماتركها الا عقب ماشبعها من الطق ....تركها وحيده بالصاله طايحه على الارض وهي تبجي........

كانت معاملة سالم لساره معامله قاسيه...الاثنين كانوا يكرهون بعض ....بس سالم حب ينتقم منها ...

ويعذبها اكثر واكثر ...

::::::::::::::::::::::::::

في السياره:وفي الطريق الى "ابها"

فيصل: صبيلي شاهي

مها: مابي

فيصل: وليه ماتبين؟ على راسك ريشه؟

مها: لأنك شربت 4 سكانات شاي ...ووقفت 8 مرات ...

فيصل انحرج: يابنت صبي ترى راسي يعورني

مها: انزيييييييييييين ....شغل المسجل

فيصل يقلدها: مابي

مها:فيصل عاد لاتدلع شغل المسجل ....ولاتشغل عراقي ترى صدعت روسنا فيه

فيصل: والله ياحبيبتي ماعندي غير العراقي ....اسمعي يامها والله تحسين يغني بجروحه

مها:انزين خلنا نسمع....

وحط اغنية ....علي العيساوي "عوفهم":

عوفهم خل يرحون عوفهم مايفيدون....مها: اقول سكر مسجلتك احسنلك...شهالاغنيه البايخه؟

فيصل: اغنيه بايخه ها؟؟؟؟انتي موكفو اصلا اللي يحطلك اغنيه بكل هالاحساس

مها: زين خلاص مابي مسجل سكرها بسولف معاك..

فيصل: وهذي المسجل سكرناه.....شعندك من السوالف؟

مها: ماعندي شي ..

فيصل: تصدقين انك مزعجه

مها تضحك: انا مزعجه شتطلع انت ....اقول وقف عند الدكان بشتريلي اشياء

فيصل: وييييييه انتي للحينك جاهل وشتبين من الدكان؟

مها: والله انا جاهل عمري19سنه بس

فيصل: طيب انتي تامرين امر يالمزيوووووووووووونه

وبعد كم ساعه من الطريق الطويل وصلوا ابها ...كانت غير عن كل المناطق... الدنيا خايسه بالحر وهذي المنطقه مشهوره ببرادها وحلاة جوها ...

احبــك حــب انا حب ولاحــبه جميع انــسان .....واحبــك حــب انا حب ولاحبوه الاحبابي

واحبك حب انا حب الغريب بشوفة الاوطان......عليه من الزمن مده ولاشافوه الاصحابي

 

ـــــــــــــــــــــ

 

عذاب ساره مع سالم كان كل يوم يزداد...كان حقير معاها وكان يذلها ذل ....في كل يوم كان سالم يصرح لساره بصحيح العباره انه يكرهها ولاعمره حبها وكان يمنعها من ابسط حقوقها... حتى امها كان حارمها منها وماكان في تلفون بالبيت كان شايل كل شي عنها ...ومايرتاح اذا دخل البيت الا لما يطقها ...

سالم وهو يصرخ: ساره....ساره تعالي ابيج بسرعه

راحت ساره تركض له وهي في بالها انه بيطلقها لانه اليوم الوحيد اللي ناداها فيه: سالم ناديتني

سالم: عن العياره تسوين روحج صمخه ...روحي عند الباب نعالي ابيج تنظفينهم

كانت ساره تدري انها اذا رفضت راح يصيرلها مكروه ويمكن اكبر من أي مره ...لانها هالمره رفضت

سالم: وترى اليوم في سهره بالبيت اناعازم الربع هني ابيج تطبخين...واذا ماسنعتي العشا ياويلج

ساره بقلبها"ياليت لوعندي سم جان حطيته وافتكيت منك": انشالله

سالم: والحين انجلعي عن وجهي

استغربت ساره من تصرف سالم هذي اول مره يعزم فيها ربعه ...تذكرت شي وانصدمت..ماتعرف تطبخ

الحين شتسوي ياويلها لورجع سالم ومالقى عشا.. فكرت بطريقه تخلص فيها نفسها ..بس للاسف مابيدها شي راحت غرفتها... وقفلت عليها الباب بس كانت متأكده من شي وحيد: ان اليوم ماراح يعدي على خير

مرت الساعات ثقيله عليها ...وفجأه سمعت الباب ينطق بقوه عليها ...شي موجديد بس الجديد كان صوت سالم هالمره غير لهجته غريبه والفاظه غير ...كان يصرخ ويهذي ومايدري شيقول ..اللي كانت خايفه منه صار...كان سكران...والشله مجتمعه عنده اليوم .

سالم : اقولج افتحي الباب احسنلج....وين العشى يالخايسه ؟ انا شقايلج ..

ساره ماردت عليه وتمنت لو تحذف روحها من الدريشه...

سالم: انا بطلبلهم من المطعم اليوم بس حسابج علي باجر انا اراويج

وبعد يوم:

عرفت ساره ان العقاب واصلها واصلها ...فقررت انها تواجه مصيرها..

مالقت احد بالبيت ...الحمدلله سالم موبالبيت ....يارب يموت قبل يرجع ..

كان ظنها مو بمحله ...سالم واقف وراها ...

سالم بهدوء: ليش ماطبختي العشا امس؟

ساره: مااعرف اطبخ

سالم: زين جذي تفشليني مع ربعي

استغربت ساره من هدوئه: انا اسفه والله مو قصدي..

سالم: متى تسنعين؟...متى تصيرين ربة بيت محترمه

ساره: انشالله راح اتسنع ..

سالم: زين حبيبتي....حصل خير... تعرفين تسوين شاي

ساره بقلبها"حبيبتي... معقوله سالم تغير؟": أي...اي... اعرف تبيني اسويلك؟

سالم: أي والله مشتهي شاي من ايدينج الحلوه..

ساره: شعجب؟

سالم: لاعجب ولاشي ...مستغربه من شنو ؟

ساره: مو من شي بروح اسويلك الشاي

في المطبخ استغربت ساره معاملة سالم لها ..

سالم: لالالالالا...لا تعبين عمرج انا اللي بصب وبعطيج

فرحت ساره من قلبها : سالم ...انت تغيرت

سالم: كل انسان يتغير ياقلبي ......اتفضلي يااحلى ساره

ولما مدت ساره ايدها بتاخذ الكوب منه...سكب الشاي كله على ايدها وهو يضحك من كل قلبه ....ويقول:" تعلمي الطبخ مره ثانيه"

ساره: اااااااااييييييييييي ليش تسوي جذي حرام عليك ..........اااي ياايدي عسى الله لايوقفك

وقامت ساره منه وهو يضحك عليها ........بس الجرح اللي كان بقلبها كان اكبر من أي حروق اوجروح..

 

 

--------------------------------------------------------------------------------

 

بعد اسبوع في ابها....في الشقه بالتحديد...

مها: فيصل شفيك كله نايم ...وصوتك متغير لايكون مريض؟

فيصل: والله مدري وشفيني احس ان راسي ثقيل ..

وتحط مها ايدها على راسه: فيصل .....انت حار ...فيك حراره

فيصل: عادي.... عادي يومين وتزول انشالله

مها: شنو عادي ؟......انت لازم تروح للطبيب,,,

فيصل: مالي خلق للطبيب....

مها: بروح اجيبلك كمادات ...

وكانت مها طول الليل وهي تكمد راسه ....

مسك فيصل ايدها وحط عينه في عينها وهو يقول : الله لايحرمني منك ....ويخليكي لي

مها: فيصل حبيبي ..عيونك حمر وصوتك مخنوق ...علشان خاطري روح الطبيب

فيصل: مافيني حيل ياقلبي والله مافيني حيل ..

مها: انزين اطلب تاكسي!

فيصل: قصدك ليموزين! طيب جيبلي التلفون بتصل فيهم تحت يطلبولي ...تاكسي..

ابتسمت مها لما سمعته يقول" تاكسي" وتقول بقلبها:"ياحبيبي يافيصل حتى وانت مريض ماتخلي طبايعك

وراحت تجيبله التلفون ....

فيصل بصوت تعبان: ادري تعبتك معي بس ولاعليكي امر ممكن تجيبي ملابسي داخل

مها وهي واقفه: افا عليك يافيصل انت تامر امر ....

وساندته مها على تبديل ملابسه....كان تعبان حيل بس ماحب يبينلها ....

فيصل وهو يحاول يوقف: يالله ..اقول مها صكي الباب زين ولاتفتحين لاحد مااوصيكي..

مها: ليش؟ انا بروح معاك ...ماراح اخليك بروحك

فيصل: وين تروحين معاي لاياشيخه انتي استنيني هنا... انا بخير صدقيني..

ولما وصل لباب الشقه اللي مأجرين فيها وقع عند الباب كان يحس بدوخه ورجوله موشايلته

مها: فيــــــــــــــصل ....فيصل رد علي انت تسمعني ..

كان فيصل طايح على الارض مايرد عليها ولاهو يمها ...ركضت تحت ونادت اول رجال صادفته..

في المستشفى:

مها: دكتور طمني عليه تكفى ...اذا فيه شي قولي... ترى مالي غيره هني

الدكتور: اطمني ....هذا فيروس بالجو وتجي حالات كثيره هنا ...واحنا انشالله بنقوم في واجبنا واكثر

مها: وكم بيقعد عندكم بالمستشفى؟

الدكتور: تقريبا اسبوع..

مها: اسبوع؟.....مو واجد؟

الدكتور: لازم يااختي يقعد اسبوع هنا علشان يسترد كامل عافيته

وترجع مها لغرفة فيصل.....كان نايم....الوقت فجر ...وكانوا ناوين يردون الرياض في الصبح

شافته نايم واثر المرض باين على وجهه اللي كان شاحب ...تحبه ...تحبه من كل قلبها ...معاه تحس بالراحه والامان ...كان كل حياتها ومستعده تخسر أي شي عشانه ..

راحت توضت وصلت صلاة الفجر ودعت الله من كل قبلها انه يشفي زوجها ..وعقب الصلاة حطت ايدها على راسه وقعدت تقرى قران عليه ....

فتح عيونه وشافها تقرى وتبكي من كل قلبها. حتى انا احبك يامها والله احبك...غمض عيونه وتذكر امه لما يمرض ....حتى امه يحبها بس تصرفاتها تثير اعصابه... اخذ غفوه ورجع وفتح عيونه مره ثانيه بعد ساعه ولقاها للحين تقرى ودمعتها بعينها ماوقفت وايدها على راسه..

فيصل: مها..

مها متفاجئه: لبـــــيه ...ازعجتك؟

فيصل: لا ماازعجتيني......بس بغيتك تناوليني سطل فيه ماي ابغى اتوضا

مها: من عيوني يالغالي ثواني بس ..

وبعد الصلاة....

مها: فيصل انت مااكلت شي من امس خاطرك في شي؟

فيصل: لالالا ماني مشتهي...احس نفسي شبعان

مها: أي شبعان وانت مااكلت شي ....

فيصل: كافي اني اشوفك بجنبي.....ليه ماتنامين؟

مها: انام وانت بهالحاله افرض انك بغيت شي؟

فيصل: صدقيني اني صرت احسن من اول... نامي وارتاحي انتي من امس الصبح قاعده

مها: خلاص بنام مدام انك زهقت من وجهي

يضحك فيصل: وأحد يقدر؟...والله يامها اني ماامل من شوفتك ...بس ابيكي ترتاحي وهذا الشي يريحني

فعلا... كانت مها بحاجه للنوم لأن هالليله مرت عليها صعبه

 

الجزء الحادي عشر:

"بس انا مو سالم " اسمي خالد ...جربيني ماراح تخسرين شي

فزت ساره من مكانها وقلبها يطق بسرعه...: مهما كنت ...تكفى لاتقرب مني ...ابوس رجولك لاتقرب

خالد: من شفتج وانتي تطلعين معاه قبل وانا حاط عيني عليج.....عجبتيني اول مره اشوف وحده بجمالج

ساره بصوت خائف: حرام عليك خاف الله فوقك....ترضى احد يسوي جذي بخواتك

وثب خالد عليها ومارحم توسلاتها له ولارحم دموعها ......وماكفاه اللي سواه ..وهددها اذا هي رفضته مره ثانيه...بيعلم سالم عليهاا......

انتهت الحياة بالنسبه لساره....وضاعت كل احلامها وطموحاتها ...كرهت نفسها وكرهت الدنيا كلها واكثر واحد كانت تكرهه وكانت حاقده عليه من قلب هو ابوها ..".هو السبب اهملني وانا صغيره وتبرى مني يوم كبرت ...لو كان له دور بحياتي جان ماصار اللي صار...لو كان يهتم فيني ويراقبني جان ماصار اللي صار وين اروح اشكي لمنو غير ربي......"يارب...يارب اموت.. يارب ترحمني ..يارب تنتقم منهم كلهم...يارب انا اخطيت وتبت لك يارب انه لايغفر الذنوب الا انت ...." قل ياعبادي الذين اسرفوا على انفسهم لاتقنطوا من رحمة الله انه يغفر الذنوب جميعا" لا اله الا الله ...اللهم اليك اشكو ضعفي وهواني على الناس

:::::::::::::::::::::::::::

مها: لا....... ماشاالله اليوم احسن ...وجهك منور

فيصل : الحمدلله على كل حال..

مها: بكره يرخصلك الطبيب انشالله

فيصل: انشالله وبنمشي من بكره

مها: لا بنمشي من عقب بكره...

فيصل: ترانا تأخرنا يامها ودوامك بدى من امس

مها: واعنيك عشان دوامي ؟,,,,لاياحبيبي الزم ماعلي راحتك ...

فيصل: والله والله اللي مافيه غيره اني طيب ومافيني الا العافيه ...

مها: اللي يريحك ياحبيبي ....

فيصل يبتسم: تهمك راحتي؟

مها: أي والله تهمني راحتك ويهمني رضاك... انت دنيتي كلها انت حبيبي وزوجي وابوي وامي وكل اهلي

فيصل: ويييييييي كل هذا بقلبك ؟ وليه ماتقوليلي من كلامك هالحلو من زمان؟

مها بحياء: انت ماتعطيني فرصه

فيصل:هههههه خلاص من اليوم ورايح بعطيكي فرصه وبنشوف يابنت ضاحي ....

ومن بكره الصبح جهزت مها الاغراض ورجعوا للرياض...فيصل تحسنت حالته بعد اسبوع من العلاج ....

فاطمه: الحمدلله على السلامه ...كل هذا ابها ؟

فيصل: الله يسلمك وشلون العيال كلهم؟

فاطمه: طيبين ولله الحمد..

فاطمه تهمس بإذن فيصل: امي درت بالسالفه كلها...ام سعود قالتلها ....فيصل انت لازم تروحلها

فيصل: هي لازم تدري عاجلا ام اجلا

فاطمه: يعني مايهمك ؟ اقولك امي درت عن السلفه اللي ماخذها ...

فيصل: خليها تدري...مدام اني مو مسوي شي غلط ...ماني خايف منها

فاطمه تحاول تغير الموضوع : ماقلتيلي يامها وشلون فيصل معك...بذمتك مايغث؟

مها: الصراحه انه مايغث بس جان انا اللي غثيته؟

يضحك فيصل وهو يقوم لشقته: يالله يامها قومي خلينا ننام ورانا دوامات بكره..

فاطمه: الله يعينكم ...تعالوا تعشوا؟

مها: مانبي نتعبك يافاطمه ...تعشينا بالطريق.

ويروح فيصل وتلحقه مها .......

 

 

 

ssm16.gif انتظروني

Link to post
Share on other sites
Guest صدى الحياة

 

 

شكوررررررررررررررررين على هالقصه الحلوه

 

thumbup.gif

يالله كملوا ننتظر البقيه

 

aas19.gif صدى الحياة

Link to post
Share on other sites

 

 

تكملة

 

ساره: سالم الله يخليك لاتجيب ربعك مره ثانيه هني.....

سالم: انشالله عمتي انتي تامرين امر

ساره: سالم لاتتطنز ..والله انا اتكلم من صجي..

سالم: انا طالع اللحين والليله في سهره بس عناد فيج ...وبجمع الربع كلهم فاهمه ..

طلع سالم وخلاها بروحها ...فكرت شتسوي ..مفاتيح الغرف كلها خذاهم سالم عقب سالفة العشا ..

قررت انها تقعد بالحمام"كرمكم الله" ليييييييييييييين مايروحون ...

صار الليل وبدت شلة الخراب تتجمع عند سالم...وراحت ساره للحمام وقعدت فيه..بعد نص ساعه:

خالد بصوت هادي وخفيف: ساره..

ساره قلبها يطق بسرعه:.....

خالد: افتحي الباب ادري انج هني

ساره:..........

خالد: ساره حبيبتي افتحي الباب معاي هديه لج

ماردت عليه ساره كانت حاطه ايدها على قلبها والدمعه بعينها...

خالد: مشتاقلج حيييييييييل...

ساره:..........

خالد:لاتسوين مشاكل ترى محد يدري عنج سالم تحت مايدري حتى عن نفسه ...يالله فتحي الباب بالطيب

ساره:...........

خالد: خلاص.. لاتفتحين ولا ابيج اصلا...انا رايح تحت عند سالم وبقوله عن فعايلج واذا ماصدقني بوصفج له بالتفصيل

تذكرت ساره هذيج الليله مر عليها اسبوع ...

وفتحت الباب وهي تبجي : حرام عليك اللي تسويه فيني ..ترى مايجوز..

وتقعد ساره على ركبها جدامه وهي منزله راسها وتبجي ..

نزل خالد وقعد جدامها رفع راسها بايده ومسح دموعها : لا تبجين ترى دموعج غاليه علي .....ودي امنع نفسي منج بس مااقدر الشيطان شاطر ...فيني رغبه جامحه لج ....ماسألتيني عن الهديه

ساره وهي توقف: انا مابي منك هديه ولا شي ...ابيك تخلين بروحي وماتعرضلي

خالد: صعب ..مااقدر والله العظيم مااقدر...في واحد غني ...بيدفع فيج الف دينار نص لي ونص لج اشرايج؟

انصدمت ساره من كلامه : خاف الله فيني ...صرت علي سمسار...ياحقير ..يا...

ماعطاها فرصه تكمل كلامها: خلاص انا اتفقت مع الرجال ومالج كلمه .....ياحمد ...حمد تعال البنت ملك لك الليله..

كانت ساره بتنحاش تحت ...بس خالد مسكها بايدينه الثنتين بقوه وحذفها داخل غرفه ودخل عليها حمد وسكر الباب عليهم وقبل يطلع صورها بكامرة فيديو مع حمد وبعدين وقف عند الباب علشان محد يدخل....ساره كانت تصارخ بقوه والم بس للاسف مامن مجيب ...سالم مع ربعه تحت سكرانين ومعلين على المسجل على حدها ...

لكن الله سبحانه وتعالى يمهل ولايهمل ...الله سبحانه مايرضى بالظلم ...

في هاللحظه بالضبط...هاجمت قوة مباحث المكان ...الشرطه بكل مكان ...لان الجيران انزعجوا من تصرفات سالم وربعه السكارى وتأذوا منهم ..فإتصلوا بالشرطه..

الكل في مخفر الشرطه:

الضابط: بس يابنيتي... لاتبجين صدقيني كل اللي اذوج بياخذون جزاهم

ساره كانت منهاره من اقصى اعماقها : سالم شنو بتسون فيه؟

الضابط: سالم اكيد يكون زوجج ...صاحب البيت..

ساره: زوجي بالاسم بس

الضابط: والله هذا الرجال عليه عدة قضايا واكبرها تدخله السجن 15سنه..لان احنا لقينا بحيازته مخدرات زوجج يااخت ساره كان مدمن ومروج مخدرات...

ساره: ابيه يطلقني..ومؤخر الصداق انا متنازله عنه..."وهي تصرخ" :مابي منه شي ابيه يطلقني بس حياتي صارت جحيم بسبته ....

الضابط: هدي اعصابج وصدقيني بيطلقج غصبن عليه ...

ساره: في مشكله ثانيه بعد ....واحد اسمه خالد ...هو اللي ..

الضابط: صدقيني كل واحد بياخذ جزاه ...واللحين بنادي الشرطي خليه يوصلج المكان اللي تبينه ..

ساره:ماتقصر ياحضرة الضابط عسى الله يكثر من امثالك...

وترجع ساره لبيت امها اللي رفضت تستقبلها في البدايه ...بس حن قلبها لها لما شافت حالتها اللي تغيرت حيل ...جسمها صار ضعيف واثار الطق واضحه بكل شبر من جسمها ..وجهها ذبلان وعيونها مغوره ..وكانت حالتها بشكل عام تكسر الخاطر...من كثر التعب حطت راسها على رجول امها ونامت حتى عبايتها مافصختها ...

:::::::::::::::::::::::::::::::::::

فاطمه: فيصل ....الحق علي تكفى ياخوي!!!!!!!!!!!!

فيصل وهو يفتح الباب ومها وراه: خير يافاطمه وشفيكي؟

فاطمه وهي تبكي: سعد....سعد يافيصل..طايح بالغرفه ومايرد علي

فيصل ينزل تحت ويشوف ولد عمه طايح على الارض ....

الدكتور:جلطه بالقلب وزين لحقتوا عليه

فيصل: انت وشتقول ؟ دكتور سعد بعده شباب حتى الاربعين ماكملها

الدكتور: يااخ فيصل اذكر الله...الجلطه ماتجي بس للشياب ....

فيصل: لاحول ولاقوة الا بالله ...افدر اشوفه اللحين

الدكتور: لا ...اللحين هو بحاجه للراحه تقدر تزوره بكره انشالله

شرح فيصل حالة سعد لفاطمه اللي بكت عليه حاول انه يهديها ويفهم منها اذا كان سعد متضايق من شي..

فاطمه: انا حسيت انه متضايق ...ماتكلم معاي من دخل البيت ...ولاحتى لاعب اميره اللي كل مادخل كان يسأل عنها ..

عرف فيصل ان في مشكله كبيره صارت بسعد وقرر انه يسأل اصدقائه.....المصيبه كانت كبيره ...

شركة فيصل خسرت ...وخسر كل امواله واملاكه ....

ثاني يوم:

فيصل: ماتشوف شر يالغالي ...ماتستاهل يابوعبدالعزيز

سعد يتكلم بصعوبه:الشر مايجيك انشالله

فيصل: ترى مايصير تسوي في نفسك كذا...هالدنيا ماتسوى

سعد: اللي قاهرني يافيصل ...ان علي ديون تهد الحيل ...الضرايب زادت علي ....وخسرت كل شي ..

فيصل: ياابن الحلال هد اعصابك ...الخساره في العمر ...

سعد: يافيصل انا حاس ان في تلاعب بالشركه ...الله يسامحهم طول عمري ماقصرت عليهم بشي..

فيصل: الله ياخذ بحقك منهم انشالله انت بس لاتفكر باللي صار وفكر بصحتك اهم ...ياخوي ترى التفكير يقصر العمر

سعد: يافيصل المبلغ كبير ......

فيصل: افااااااا عليك ياسعد وانا وين رحت؟ .واخوانك ناصر وفهد ...ترانا بنساعدك ومانخليك وحدك

سعد: ياخوي انا ماعطيتكم علشان اخذ منكم ...بس انت عارف ماباليد حيله

فيصل: مهما كان ..لاتظن ان احنا بنخليك ...ياما وقفت معانا وعاونتنا وجا الوقت اللي نردلك طيبك واحسانك معانا ...ياابوعبدالعزيز انت غالي علي ....وقفت معاي يوم كنت محتاجك وساندتني يوم ماكان لي سند

سعد تغارقت عيونه بالدموع: الله يخليك لي يافيصل...عسى الله يرزقك بالذريه الصالحه...ويوفقك بكل خطوه تمشيها ....

:::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::: ::

ساره بإنفعال: انت شقاعد تقول؟ انا مااتوهم صدقني وماكنت تحت أي ضغوط

الضابط: هدي اعصابج يااخت ساره ...احنا لقينا الكاميرا بس صدقيني ماكان فيها شريط

ساره: يجوز انه مغبيه بأي مكان بالبيت ...او حتى عنده ,,,,يمكن بجيوبه

الضابط: احنا فتشنا كل مكان بالبيت حتى هو فتشناه ...صدقيني ماله اثر ..

ساره: يعني شلون؟ معقوله عطاه أي احد؟....ويجوز انه انتشر بعد......ياربي شهالمصيبه؟

الضابط: ليش ماتفائلين خير؟

ساره: عقب كل اللي صارلي وتبيني اتفائل بالخير؟

الضابط: انا اقول ان اللي اسمه خالد هذا لاصورج ولاهم يحزنون...استعمل كاميرا مافيها شريط ...وقصده من هالشي انه يهددج كل ماطلبج ورفضتي ....فهمتي الحين..

ساره: وشنو اللي يخليك واثق من هالشي؟

الضابط: انا استدعيته بعد مااستنتجت هالشي ...وهو بعد قال مثل هالكلام ...

ساره بارتياح : الحمدلله خلصت من هالسالفه اللي شاغلتني ليل نهار ...ماقلتلي شصار مع....سالم؟

الضابط: سبق وقلتلج يااخت ساره ان سالم عليه قضايا كبيره ومستحيل يطلع منها براءه

ساره: الحمدلله ريحتني مره ثانيه....مااعطلك عن شغلك ..والله كان بالي مشغول بهالسالفه

الضابط: ولو ..هذا شغلنا يااختي

ساره : يعطيكم العافيه...ويالله مع السلامه

الضابط : مع السلامه

ام ساره بنظرات كلها شك: من كنتي تكلمين بعد؟

ساره: هذا الضابط يمه

ام ساره: الله...لحقتي على الضابط بعد

ساره وهي تطالع امها: خافي ربج انا كنت اكلمه عن القضيه

الام: احسن.... تستاهلين اللي يصير فيج انتي اللي جبتي لنفسج

ساره:.............

الام: ليش ماتردين؟ مالج لسان ؟...والا اكله سالم وربعه.؟

ساره: يمه حبيبتي انتي ...ماسمعتي اللي يقول "خير الخطائون التوابون"...انا اعترف اني غلطت وغلطتي كبيره بس انا ندمت عليها صدقيني ندمانه قد شعر راسي ...ارحميني يمه وارضي علي

ام ساره: انتي فضحتينا ...تعرفين يعني شنو فضحتينا؟ صرت امشي بين الناس وراسي واصل الارض

ساره: اللي راح راح ...خلاص احنا لازم ننسى الماضي

ام ساره: والناس شنو اللي ينسيهم؟

ساره: شعلينا من الناس ؟ ترى الناس يمه مافيها خير وماتخلي احد لحاله...

ام ساره نزلت راسها وفكرت في كل اللي صار ..رفعت راسها وطالعت بنتها بنظرات كلها حقد: اكرهج ياساره والله اكرهج ............قامت ام ساره بتروح ...وسمعت ساره تبجي ...وقفت

الام: وليش تبجين بعد؟

ساره: يهمج ليش ابجي؟

الام بعفويه: اكيد يهمني .......فكرت شوي وردت قالت: الصراحه مومهم عندي مجرد فضول

ساره وهي تبجي : يمه اذا انتي تكرهيني مره ...فأنا احبج مليون مره...وعلى فكره ترى مافي ام تكره عيالها ...يمه ارجوج ابوس رجولج لاتخلين عني انا مالي احد ...يمه انا تعذبت واجد وكافي اللي صارلي والله كافي...الله عاقبني باللي استحقه...يمه انا مليت زهقت من حياتي اللي تحولت جحيم ...يمه ارحميني شيلي عني همي ساعديني...خففي علي ..الحزن ذبحني ..روحي تعذبت ...والامراض تاكل جسمي...راسي شيب وانا بعدني بعز شبابي ...يمه اللي ضعف عمري مرتين ماجربو اللي جربته..خلاص انا ماعدت اتحمل

الام تقرب صوب ساره وفي قلبها صحت هذيك الام بعطفها وحنانها ..هزها مشهد بنتها وهي في اخر الامها واحزانها ..قربت منها وحضنتها لصدرها اللي هجرته سنين من كانت صغيره ماحست بمثل هالحنان صج انها كانت مدلله واي شي تبيه تاخذه بس كانت محتاجه للعطف والحنان الاسري وهذا الشي هو السبب الرئيس اللي خلاها تنحرف وتمشي بالطريق السيء....

الام: خلاص ياساره خلاص ياحياتي ...لاتسويين في روحج جذي ..انا بنسى كل اللي صار...والناس بلعنتهم

ساره تبجي وتشهق وهي حاطه راسها بحضن امها: الله يخليج لاتروحين عنبي لاتخليني بروحي انا محتاجه لج ...محتاجه لوجودج معاي تخففين عني جروحي ...يمه انتي املي الوحيد بالحياه ويهمني رضاج

الام تمسح دموعها: انا راضيه عنج ...راضيه عنج يابنيتي وانشالله مااخليج مره ثانيه

 

 

 

 

 

بعد شهر يطلع سعد من المستشفى والعائله كلها متجمعه حواليه :

فاطمه: وحشت بيتك وعيالك ياابوعبدالعزيز...

سعد: وانتي ماوحشتك؟

فيصل: ياعيني..على الغزل ...اثقل يارجال توك طالع من المستشفى

سعد: والله يافيصل لو اتغزل منيه لي بكره بام عبدالعزيز ماالحق جزاها هذي الغاليه تستاهل

فاطمه مستحيه وتحاول تغير الموضوع: يمه...اصبلك قهوه ؟

ام فيصل وهي تطالع مها: وأحد يشوف هالوجه المعفن وله نفس يشرب وياكل؟

فيصل يحاول يتدارك الموضوع: هههههههه امي قصدها الخادمه أي والله وجهها معفن

ام فيصل: لا مااقصد الخادمه...انا قصدي واضح ...قصدي الخايسه اللي قاعده عندك

فيصل: يمه!!!

ام فيصل: وصمه انشالله...ماقلتلي متى بتطلقها؟

مها انصدمت من كلامها وتوجهت نظراتها لفيصل تنتظر رده ..

فيصل: انا ماتزوجت مها علشان اطلقها ...مها زوجتي وبتظل طووووول العمر زوجتي

سعد: ياجماعه استهدوا بالله....ياام فيصل انتي جايه تسلمين علي والا ...

ام فيصل: الا انا جايه اسلم عليك...ماتستاهل ياابوعبدالعزيز ..

ام فيصل ترفع ايدها وتدعي من كل قلبها وبصوت عالي: عسى اللي صار فيك ياسعد ياولد فالح يصير بناس اعرفهم ومايقومون منه الا جنازه توديهم لقبرهم......نزلت ايدها وهي تطالع مها

حقدت مها من كل قلبها...واحترمها مو تقديرا لها ولا سنها بس احترمت فيصل..

سعد: اعوذ بالله ياعمتي...ترى اللي صار فيني مااتمناه يصير لالعدو لا لصديق

ام فيصل: انا بروح الحين بيتي ...بس قبل اروح ...بقول للي مالها اهل كلمه ..

فاطمه: من تقصدين يمه؟

ام فيصل: وحده محسوبه زوجه لاخوكي

فيصل: لاتقولين كذا يمه ...مها لها اهل وعزوه...وانا اهلها اذا مو عاجبك

ام فيصل: اسكت انت انا مااكلمك.....وانتي اعرفي عاجلا او اجلا ...ان فيصل هذا اللي تشوفينه قاعد يمك ويدافع عنك تراه مو بس بيطلقك الا بيذبحك....واخذيها مني وعد ...وماكون درعا ان ماصار اللي قلتلك

وتقوم مها من المكان وهي تحاول تخفي دموعها وتروح لشقتها...رمت نفسها على السرير ونزلت دموع كانت حابستها ..

فيصل: مها..خلاص لاتبكين ارجوكي قطعتي قلبي معك....

مها: انت ماسمعتها شتقول؟.... بعرف امك ليش تكرهني انا شسويتلها ؟..ليش تدعي علي جذي؟

فيصل: ماعليج منها حرمه كبيره وماتدري وشتقول

مها تعدل جلستها وتقعد مقابله لفيصل: فيصل انا خايفه والله خايفه !!!!!!!1

يقرب منها فيصل ..يمسح دموعها ويحضنها لصدره: انا كم مره قايلك لا تخافين مدامك معي ..

تبكي مها على صدره: فيصل ابي منك شي واحد بس..اعتبره طلب رجاء مني لك

يمسكها فيصل من كتوفها بحنان ورجعها ورى شوي: امريني ياحبيبتي ...اللي تبينه اناحاضر فيه

مها: مابيك تطلقني ...على قولت امك اذبحني ولاانك تطلقني ..

فيصل يسكت شوي : مها ..وشهالكلام ؟ ترى اللي يحب مايتخلى عن محبوبه بسهوله.....والله اللي مافيه غيره...لحطك بعيوني ان ماساعتك الارض

مها ترتاح من كلامه مع ان الخوف من كلام ام فيصل تم يلازمها طول الوقت ....

:::::::::::::::::::::

فاطمه بإنفعال كبير: وش اللي تقوله يااسعد ...مالقيت غير هالقرار لالالالا انا مش معاك نهائيا

 

 

 

Bahrain.gif انظروني مع الاجزاء الباقيه

 

Link to post
Share on other sites

Join the conversation

You can post now and register later. If you have an account, sign in now to post with your account.

Guest
Reply to this topic...

×   Pasted as rich text.   Paste as plain text instead

  Only 75 emoji are allowed.

×   Your link has been automatically embedded.   Display as a link instead

×   Your previous content has been restored.   Clear editor

×   You cannot paste images directly. Upload or insert images from URL.

Loading...
×
×
  • Create New...