Jump to content

دلوعه فاشله

الاعضاء الفعالين
  • Posts

    1540
  • Joined

  • Last visited

About دلوعه فاشله

  • Birthday 06/22/1985

Previous Fields

  • الجنس
    انثى
  • من الذي اخبرك عن منتدى البحرين اليوم
    قرأته في الملحق الفني الاسبوعي
  • سنة الميلاد
    1985

Contact Methods

  • Website URL
    http://

Profile Information

  • الجنس
    أنثى
  • البلد - المنطقة
    أرض الأحزان
  • الهواية
    النت _ الرسم

دلوعه فاشله's Achievements

Newbie

Newbie (1/14)

0

Reputation

  1. لم يتم تغيير الحالة

  2. أبي اغنيه محمد العريفي الي يقول فيها : ابيك اتعرف معنى الحب وكيف الوصل يحلى بك .... ابيك تحس بنبض القلب كيف أموت بغيابك .. كيف أموت بغيابك بلييييييز بلييييييييز الي عند يحطها ضروري والي عافيكم عيزت وانا ادور هالغنيه ابيها قبل لا اسافر
  3. واختي نوارة البحرين نزلت لكم الجزء الاخير لانه انا ماعطتها الاذن انها تنزله مانزلت شي بدون اذني وتحياتي لها
  4. اختي شيخه الجامعه واختي زيتونه كل واحد وله ظروفه وانا لي ظروفي بس اختكم الي نزلت القصه لازم تستأذن قبل لاتنزل اي جزء من الاجزاء ومالها حق بأن تنزل اي جزء قبل ما اعطيها الموافقه حتى لو تأخرت انشاء الله شهر مالهاحق تنزل اي جزء ولو كانت بهدفها تساعد الاعضاء والله قالت السموحه يا ختي دلوعه فاشله بنزل الاجزاء الباقيه او على الاقل طرشت رساله خاصه بس اختي نوارة البحرين عجبني اسلوبها وردها وهني اثبتت انها صج بنت ويه ومخلصه حق كل اعضاء المنتدى لانه تعرف انه مو من حقها تنزل جزء واحد بس اختي نوارة البحرين تعرف الاصول وردة فعلي مثل ردة اي عضوة غيري ينزلون اجزاء قصتها بدون استأذانها واختي شخيه الجامعه واختي زيتونه اذا عندك اي تعليق بعد قولوة تراني انتظركم وجوفوا من الصح ومن الغلط ولكم تحياتي وكل من تابعني من اول الاجزاء لحتى النهايه ميغسي
  5. راح اخلي اختي نوارة البحرين تحط لكم الجزء الأخير فديت قلبها أنا
  6. تحيه حق اختي نوارة البحرين على وفائها لي مع اني ماحصل لي الشرف اتعرف عليها تسلمين حبيبتي على هذا الاخلاص ولج مني اعذب تحيه اختج دلوعه فاشله
  7. me 1984 انا ماعطيتج اذن بأنه تنزلين ولا جزء من اجزاء القصه فهمتي ولو كان عندج ذرابه مانزلتي جزء حتى لو كان موجود عندج بدون اذن منزله القصه اكا اختي نوارة البحرين عندها القصه ليش مانزلتها مثل مانزلتي انتي الاجزاء منها هذا دليل انها بنت تعرف الاصول وتعرف الذرابه مو يات وتهجم بأسلوبج الطفولي المتخلف . اختي نوارة البحرين انا اعطيج الصلاحيه اذا تأخرت على الغاليين في تنزيل القصه اكثر من يومين انتي استلمي وظيفتي في هالشي قلت نوارة البحرين مب احد من المتطفلات وسلامتكم
  8. سامحوني يا جماعه بس صادتني ظروف واضطريت أتأخر تفضلوا الجزء الخامس والعشرين ============= سمر صحت اليوم مبجر مع انها رقدت بوقت متاخر .. كانت تسولف ويا دانه على النت وسعد اتصل فيها بس بسرعه سكر الخط على غير عوايده .. بس بالها كان مشغول على سارة اللي ما اتصلت فيها امس مع انها منبهه عليها انها تتصل فيها. فكرت انها تتصل فيها بعد ما تتريق لكن لا بتتصل فيها اللحين. رن التلفون وايد .. ولا احد شاله .. دقت سمر مرة ومرتين وثلاث ولا من مجيب .. قالت في خاطرها اكيد تعبانه ورقدت وللحين راقده ... لكن وين بتروح عني .. راحت سمر تغسل ويهها وتنزل بعدها عشان تتريق. نزلت سمر وما شافت احد بالصاله الثانيه راحت الصاله الرئيسيه وبعد امها ما كانت هناك .. راحت للمطبخ واهي تتسائل وينهم .. شافت الخدامه كاكي سمر: كاكي وين امي كاكي : ما يدري سمر: شلون ماتدرين يعني اهي ماقعدت.؟ كاكي : مافي معلوم؟ سمر : انتي وين مخج كاكي: مافي معلوم سمر: أي والله لو في معلوم جان انه اقصه كاكي: شنو يقصه سمر: اللحين افتهمتي يالله قلبي ويهج كاكي: ان شالله سمر: سوي لي ريوق وخليه بالصاله الثانيه كاكي: جين ما ما ؟ طلعت سمر من المطبخ وردت الطابق الفوقي تشوف امها في غرفتها ولا لاء طقت الباب وما لقت أي جواب غريبه وين اهل البيت اليوم وين راحوا .. راحت صوب غرفه ناصر طقت الباب من بعد ثالث طقه رد عليها ناصر والرقاد بصوته: نعم انسه سمر أي خدمه؟ سمر: صباح الخير ناصر ناصر: صباح (واهو يتثاوب ) الخير هلا أي خدمه؟ سمر : ناصر ماتدري وين بيتنا ناصر: أي ادري بس اللحين ناسي .. شنو ادري وين راحوا بيتنا انه راقد بسابع رقده وانتي تقولين لي وين اهل البيت؟ سمر: انزين عاد ماله داعي هالمزاج لو اطر عندك جان اهون ناصر: يالله قعديني الساعه 11 اوكيه؟ سمر واهي تمشي عنه: كل تبن زين؟ نزلت تحت بالصاله الثانيه وقعدت تتريق ويوم خلصت قعدت تطالع تلفزيون شوي الا بييه امها وابوها .. نجاه: شصاير.. شمقعدج من الصبح سمر: صباح الخير يمه صباح الخير يوبا بو حمدان والحزن بعيونه: صباح النور حبيبتي الا قاعده من الصبح تطالع امها وبعدين ترد على ابوها: لا بس شبعت ارقاد وقمت خلاص بو حمدان: تريقتي حبيبتي سمر: أي يوبا تريقت سمر استعجبت اشفيه ابوها واشفيها امها زعلانين وكان احد ميت بعد الشر سمر: وين كنتوا يوبا صار لي ساعه ادوركم ما لقيتكم خير عسى ما شر؟ بو حمدان: الشر ما اييج بس كنا بالمستشفى سمر قلبها انقبض: سلامتك يوبا فيك شي بو حمدان: لا حبيبتي بس كنه هناك ويا بنت عمج سارة سمر صرخت : سارة ام حمدان: وطي حسج جدام ابوج .. أي سارة امس تعبت عليهم وخذوها المستشفى سمر ودموعها بدت تصب مثل نهر: حبيبتي بنت عمي اشفيها شصار فيها؟ اشفيها تعبانه ام حمدان: سمور.. هو.. البنت مافيها شي بس تعبت عليهم وخذها ليش تبجين؟؟ سمر: انتي شدراج هاذي الغاليه سارة!! توجه كلامها حق ابوها: يوبا حبيبي تكفى قول لي شخبارها سارة بو حمدان: بس يوبا مثل ما قالت امج تعبت شوي عليهم وخذوها المستشفى هاذا اللي صار سارة: يعني مافيها شي ؟ بو حمدان واهو يبتسم: لا حبيبتي مافيها شي سلامتج مثل البومب سمر: انه بروح لها الحين نجاه: وين بتروحين ما يحتاي تروحين مشعل وحمدان هناك انتي ليش تروحين بعد سمر: هاذي ارفيجتي ومو مستعده اقعد هني احاتيها بروح وياها لو انشالله ما تكلمني زين ما انتظرت سمر رد امها لانها راحت بسرعه غرفتها واهي تصيح ... حبيبتي سارة اشفيج امس شحليلج احسن منج ماكو واليوم مريضه شصار فيها ياربي. اتصلت في دانو لكن ما ردت عليها ماتدري تتصل في منو بغت تتصل في سعد بس الحين اهو بالدوام ماعندها الا يعقوب سمر والعبرة بصوتها: الو يعقوب يعقوب قلبه توجع على سمر ولا اراديا: عيون يعقوب بلاج سمر؟ سمر مانتبهت حق كلام يعقوب: يعقوب اشفيها سارة تكفى قول لي لاتخبي علي. يعقوب: لا تخافين مافيها شي بس شوي صادها هبوط بالضغط وخذيناها المستشفى عشان لا يزيد عليها ويصير سكته قلبيه.. سمر واهي تبجي: يعقوب الله يخليج تعال خذني امي مو راضيه تخلي السايق ياخذني يعقوب: سمر محد يقدر على امج لسانها طول فريج يعقوب: تكفى يعقوب انه مالي احد غيرك تعال خذني ابي اشوف سارو. يعقوب ماقدر اكثر وقال لها : خمس دقايق وانه بالطريج سمر واهي تبتسم: شكرا يعقوب يعلني مااخسرك يعقوب بفرح: فديتني تدعي لي بالخير من قدي اليوم سمر وماانتبهت حق التفدي: ههههه يالله عاد انتظرك يعقوب: يالله باي سمر: في حفظ الله سكرت عن يعقوب واتصلت في حمد لكن جهازه مغلق .. اشفيه حمد مو من عوايده يغلق جهازه لا يكون بس راقد؟؟ تزهبت عشان تروح المستشفى ولبست شيله وعباءة لان مالها بارض تتعدل.. ماخذ يعقوب 7 دقايق ووصل لها .. اتصل فيها عشان تنزل ونزلت له سمر: صباح الخير يعقوب يطالعها باهتمام : صباح النور . .أشفيج .. تبجين؟؟ سمر تمسح عيونها: لا بس خفت على سارة! يعقوب: ماتدرين شنو فيها سمر انتي كنتي اخر وحده وياها ما قالت لج شي سمر واهي تتصنع الجهل: لا ماقالت لي طبعا يعقوب ما صدقها بس مشاها لانها كانت زعلانه شوي وحاول انه يريحها لاخر درجه. وصلوا المستشفى بعد ربع ساعه لان يعقوب كان يسوق بهدوء على عكس يوم اروح حق سمر اخر سرعه. الكل كان هناك .. راشد وحمدان وام يعقوب وابو يعقوب وام حمد و... حمد بعد .. استغربت سمر من وجود حمد بس راحت عند ام يعقوب: خالوه حبيبتي شخبارج ام يعقوب ودمعتها بعينها: هلا حبيبتي سمر ابخير الحمد لله سمر: خالوه اشفيها سارة تعبانه؟ ام يعقوب: ماادري يبنتي بروحي بسالج انتي كنتي وياها ما تدرين عنها سمر: لا خالوه كانت بخير يوم كانت ويانه. ام يعقوب وقله الحيله ماخذتها: ماادري اشفيها .. لايكون بنتي بتموت يا حظي سمر : لا خالوه لاتقولي جذي ذكري الله ام يعقوب: لا اله الا الله سمر راحت صوب يعقوب مرة ثانيه: يعقوب يعقوب :لبيه سمر: مايصير ادخل لها يعقوب: الدكتور قال مو الحين بعد شوي .. سمر: حمد شيسوي هني يعقوب: حمد اللي يابها البيت البارحه. سمر استغربت .. شييب حمد ووين شاف سارة .. السالفه تحير وراحت صوب حمد.. تخيلو حال حمد كان قاعد على الكرسي ومسند راسه على الطوفه وضام ريليه ببعض كانه قاعد بعقاب مدرسي ومغمض عيونه... اللي يشوفه يقول هاذا انسان كبر عن عمره بعشر سنين زياده.. سمر بكل خطوة تجرب فيها من حمد قلبها ينقبض اكثر واكثر. سمر: حمد .. حمد انتبه حمد لها وفتح عيونه العسليتين وابتسم: هلا سمر سمر انصدمت حق عيون حمد حمران وكانه كان يبجي وصوته باح شوي سمر: اشفيك حمد تعبان؟ حمد: لا مو تعبان بس حاط راسي لاني من البارحه هني سمر: ليش ماتروح البيت وترتاح لك شويه وبعدين اتيي حمد بكل اصرار: لاء سمر: حمد لاتصر شكلك تعبان حيل حمد باصرار اكبر من القبلي: لاء يعني لاء مو طالع من هني سمر استغربت : انزين.. على راحتك والتفتت ترد عند خالتها ام يعقوب.. شصاير .. سارة تعبانه .. وحمد اللي موصلها المستشفى .. وشكله تعبان كانه كان يبجي ..؟؟ شصاير . كل هاذي الاساله شخص واحد يقدر يجاويها .. سارة محد غيرها. صار الوقت ظهر وسارة للحين مااوتعت .. بس الدكتور سمح لهم انهم يدخلو عليها ..أول من دخل اهي ام يعقوب اللي قلبت الغرفه مناحه وطلعها يعقوب بسرعه .. بو يعقوب دخل عليها ويا راشد حب راسها وطلع واهو يمسح دموعه عاجز مايدري شصاير في بنته.. اخر شي دخلت سمر وحمدان ظل بره ساكت حزين يكسر القلب وكانه فاقد عزيز .. كيف وسارة اهي حب حياته !!! اول مادخلت سمر يودت دمعتها بس يوم شافت شكل سارة واهي مغضنه حواجبها تعب واهي راقده طاحت دموعها غصب عنها .. حبيبتي بنت عمي اشفيج شصاير عسى ما شر .. قعدت وياها لين ما دخل عليها يعقوب وشافها سرحانه تطالع سارة اللي للحين مااوتعت .. يعقوب الكل كان يشوفه القوى الصخر لانه ما يوضح مشاعره جدام أي احد الا سارة اللي شافته يبجي قبل شهر .. بس اهو ما حب يبجي او يضعف لانه كان خايف ان سارة تموت واهو بيفقدها للأبد لذا عزز في باله فكرة انه اذا بجى عليها معناته ..راح تموت ...وسارة مستحيل تموت وتخليه .. برع الغرفه حمد كان يالس مكانه على نفس الكرسي ما غير مكانه ولا قام الا عشان يصلي ورد قعد في نفس مكانه .. حمد كان تعبان تعب بس ما قدر انه يبينه .. امه لاحظت ان ويهه مصفر وعيونه حمر بس اهو طمنها وقال لها ارهاق .. يعقوب حاول يقنعه انه يروح البيت وبس ان الواحد يذكر له سالفه الروحه يعصب ويقرطع فكينه من العصبيه والكل يفهم انه ما يبي يروح ويتباعدون عنه .. الا سمر .. كل شويه وتطلع له .. تييب له ماي .. ولا شي ياكله واهو ابدا ما يفكر انه يخلي شي في حلجه .. حمدان كان بعالم ثاني .. من بعد الساعه 1 الظهر رد البيت عشان يغير هدومه ويتغدى ويرد مرة ثانيه .. بس الف سؤال وسؤال في باله .. حمد وين شاف سارة .. وليش اهو اللي يابها المستشفى .. وليش اهو متظايج حيل وكانها مرته ولا حبيبته واهو يدري اني انه خاطبها .. سارة ليش سوت جذي .. لا يكون عرفت بسالفه الخطوبه .. كانت تقدر ترفض بكل سهوله .. ليش تسوي في روحها جذي؟؟ ليش؟؟ في اليوم الثاني تمت دانه تتصل على تلفون سارة ولااحد يرد وعلى تلفون سمر هم ما ترد. استغربت لا يكون قاعدن ويا بعض ومسوين مقلب فيني .. اوريكن يالشرصات .. اتصلت بيت سمر .. وناصر كان الوحيد اللي بالبيت ورد عليه دانه : السلام عليكم ناصر عرف الصوت وقلبه قام يدق : وع.. علي.. عليكم الس..ٍلام دانه تعجبت اشفيه هاذا يقطع بالحجي: اخوي ممكن اكلم سمر ناصر: .. هي مافي غيرها الدانه . .العذاب : احم احم هلا والله دانه الكويت شلونج شخبارج دانه يودت عمرها .. هاذا حبيبها ناصر محد غيرها ..يا بعد قلبي: ابخ..بخير الحمد لله .. انت شلونك ناصر واهو ايود قلبه: انه بخير بسماع صوتج .. وينج من زمان ما شفناج دانه والحيا ماخذها: انه هني ذاك اليوم ييت بيتكم بس انت محد!! ناصر ما صدق روحه وحس روحه انه بطير بس يود روحه: صج؟ دانه غيرت الموضوع عن لا تموت من الحيا: سمر هني ناصر: لا سمر مو هني سمر راحت المستشفى حق بنت عمي سارة دانه يودت قلبها : سارة ناصر: أي سارة اول امس تعبت عليهم وخذوها المستشفى .. بس لاتخافين مو اتعب عن حالي فيج دانه تقول في خاطرها:: اخ يا حبيبي صج انك متفيج اللحين سويرة الحبوبه بالمستشفى اشفيها شصاار فيها : اوكيه ناصر دير بالك على حالك زين وسلم لي على سمر لين يات ناصر: انزين بسالج............. وسدت دانه الخط بويهه عشان تتزهب وتروح المستشفى حق سارة وناصر واقف مكانه واهو حزين بس نزل اسماعه وراح عند التلفزيون وكانت غنيه راشد المايد اليديده العيون مشغله وقام يرقص عليها ويطق صبع واهو يغني ويا راشد المايد .. الخدامات طلعن يشوفن ينون بابا ناصر اللي استخف مرة وحده واهو قاعد يرقص على الكرسي وعلى الارض ويهز روحه هز حتى ان ام حمدان انزلت على صوت الموسيقى وتمت تطالع ناصر واهو يرقص مثل الميانيين واهي تتحمد الله وتضحك .... طلع ناصر من البيت واهو يشغل الاغاني على حدها في السيارة .... دانه وصلت المستشفى ووقفت عند الاستقبال تسالهم عن سارة وقالوا لها انها بالطابق الثاني غرفه 22 .. يوم وصلت دانه شافت فوضى عند باب الغرفه وفي حريم يبجون .. ما قدرت تتصور من هاذيللا الحريم .. قعدت تطالع بكل اهتمام ليما شافت بنت حست انها تعرفها ويوم وضح شكل البنت عرفت انها سمر بس كانت تبجي وحاظنه حرمه جبيرة بالسن ... راحت دانه صوبها دانه: سمر سمر واهي شكلها ميته من الصياح: دانه حبيبتي ........ دانه سارة ....... وسكتت سمر وحظنت ارفيجاتها اللي شاركتها بالصياح مع انها ماتدري على شنو البجي. دانه: سمر شالسالفه .. سارة فيها شي؟ سمر: ماادري دانه .. توها وعت من الاغماء من امس واللحين قاعده تصارخ والاطباء يحاولون يهدؤونها .. يا ريتنا ما خليناها تروح .. يا ريتنا ما خليناها تروح. سارة صابتها حاله هستيريه من بعد ما صحت .. تقريبا . . سارة فقدت عقلها .. صدمه الحب اللي صارت فيها امس ما قدرت تستحملها لذا .. فضلت ان مخها يغيب عن الواقع اللي يصدم بحقيقته المؤلمه والجارحه. حمد كان واقف بعيد وعيونه على الغرفه كانه يطالع سارة .. يعقوب كان داخل ويا الاطباء يحاول يهدي سارة اللي وصلت اعصابها على حدها من الصراخ والعصبيه .. الاطباء كانوا بيعطونها مهدئ بس يعقوب ما رضى وطلب من الاطباء انهم يطلعون برع اهو بيتصرف الدكتور: مش ممكن يا استاز دي حاله هستريا يعقوب: ادري بس مستحيل اخليكم تعطون اختي أي مهدئ خلوني بروحي وياها انه بتصرف دكتور: انته ليه بتئول كده انته مش عارف حاقه بالطب يعقوب ومبين عليه انه عصب: انت اللي ماتعرف واطلع بره زين؟ الدكتور طلع واهو معصب..و يقول .. اخر زمن يعقوب قعد بالغرفه ويا سارة اللي ما اقدر اوصف حالها ... قلب جريح ينزف والدموع من دم والصرخه يتردد صداها لاخر الكون...... يعقوب واهو ايود ايدينها ويصارخ فيها: سارو يوزي عن هالحركات وان ما تكلمتي والله اني اطقج طق اليهد ما تجوفين مثله مره ثانيه انتي فاهمه قال هالكلمه واهو يقطها على السرير وامبين ان القطه هدت من اعصاب سارة اللي ظلت مكانها فاتحه عينها وتتنفس بقوة ليما هدت .. شوي شوي ورجع لها حواسها بدت تبجي حق يعقوب ويعقوب يبجي وياها من قلب لان ما صدق كل هاذا يصير في حبيبه قلبه سارة ما قدر وحظنها سارة: يعق....... يعق.. يعقو..ب حراااام يعقوب حرام يصير فيني جذي يعقوب اهو يشق من الصياح: شنو الحرام يا بعد اهلي شنو قولي لي شنو صاير سارة: حرام يعقوب ......... حرام والله حرام احب........ احبه يعقوب انتبه حق الكلمه : تحبينه؟.. منو اللي تحبينه ؟؟ سارة .. تكلمي سارة ولا اراديا سارة تكلمت بس بكلام متقطع: ما دريت .. ان حبيب سمر .. بيكون حبيبي .. حمد ... خالد ... يعقوب .. ما كنت ادري ... سمر تحبه .. سمر تحب حمد .. سمر تحبه .... وانه .. حبيبي خالد يعقوب ما قدر يفهم اللي ينقال .. بس كلمه وحده طاحت عليه مثل الصاعقه ... سمر تحب حمد سمر تحب حمد اتنبه حق باجي كلام سارة اللي قالته بين الشهقات: حمدان يبي يخطبني .. وانه احب خالد .. مالي غير خالد .. يعقوب تكفى .. انه ماابي اعيش اكثر .. موتني يعقوب .. موتني وين يموتج والموت خذى يعقوب واول من قتل فيه قتل قلبه اللي بدى ينزف مثل النهر يعقوب: طولي بالج سارة .. انه هني خلاص .. ما راح يصير فيج شي دامني هني .. يا بعد هلي والله انتي اهدي اوشش اوشش حبيبتي اوشش بتهدئته حق سارة سكتت سارة شوي ورقدت على صدر يعقوب اللي من حس بانفاسها تهدي بالنوم بجي واهو يحظنها من حيل ويشد على عيونه من القهر ..... سمر تحب حمد سمر تحب حمد سمر تحب حمد. طلع يعقوب من الغرفه بعد ما تاكد ان سارة هدت وسكتت ومسح دموعه لكن هيهات .. اول ما طلع شاف سمر جدامه طالعها بكل حزن والم ينتفض فيه عرج من عروجه .. ومشى بعيد عنها .. سمر استغربت وماانتظرت اكثر ودخلت على سارة شافتها راقده وغير عن امس كانت برقادها كانها مرتاحه .. بس يعقوب اشفيه؟؟ يعقوب كان يسوق بسرعه جنونيه واهو يبجي بهدوء غريب .. بس دموعه اللي تنزل .. يمسحهن بغضب هم تنزل .. اثاري هالدموع دم قلبه المجروح .. اللي ينزف بجمله ما غيرها مخه من طلع من المستشفى للحين سمر تحب حمد سمر تحب حمد سمر تحب حمد سمر تحب حمد سمر تحب حمد ووقف سيارته ببريك قوي حك الارض فيه ............... وظل مكانه يطالع المكان اللي وقف عليه .. شوي ويطيح من على الجسر اللي كان فوقه .. كان يتمنى لو انه فقد السيطرة وطاحت السيارة .. ولا انه يتردد صدى الكلمه في باله ... سمر تحب حمد سمر تحب حمد رد ساق السيارة بريس اقوى وساقها بسرعه جنونيه ما تختطر على البال حتى انه طاف اشارة حمرة .. ليما وصل للمكان اللي بغى يوصل اليه ... عند البحر .... ان شاء الله عجبتكم هالاجزاء والاحداث انتظروا الاجزاء الجاية
  9. الجزء الرابع والعشرين ================= مو معقوله ... مستحيل.... شلون الدنيا جذي .. اقلبت فوق تحت ... سارة ما قامت تسمع حس الناس ... ما قامت تسمع الا دقات قلبها اللي بدت تدق مثل طبول حرب .. مااصدق .. ليش يا ربي .. لا يكون يا ربي .. ما قدرت الا انها تشل تلفونها وتدق على خالد يمكن شكها مو في محله .. الرنه الخاصه بمريم دقت عند حمد ولاحظت سارة ان تلفون اللي تطالعه يرن ورفعه ورفع راسه وياه وانتبه لها ............................ الصمت اللي حل .. الصدمه .. زلزله الارض من تحت ريل حمد ولا سارة اللي ماقدرت توقف واهي تطالع اللي غير ممكن يصير في حياتها .. حمد وقف مكانه واهو يطالعها وما قدر يتكلم حاط التلفون لى اذنه وحس ان لسانه انشل بس اللي قدر يقوله وعينه على وسعها: الووووووو سارة ارتعش قلبها .. وردت بصوت اوطى من الهمس : خالد طاحت يد حمد مكانه .. لايمكن مستحيل .. مايصير يادنيا .. يارب العالمين .. انشقي ياارض وابلعيني .. هاذي مريم محد غيرها.. مريم اللي اهي نبضي واحساسي بهالدنيا وكل مشاعري احلامي وطموحاتي .. شكي ويقيني .. مذهبي واعتقادي .. اللي كل ليله اتوسد نار الضنى والشوق وانه اترياها واثاريها محد غير................... سارة سارة تصرخ في بالها .. لا لا حرام مو حمد هاذا مو حمد .. لا يمكن ما يصير.. ياقلبي مستحيل .. سمر .. سمر بنت عمي ... سمر مستحيل .. وطلعت سارة من المجمع ولحقها حمد ورد مكانه ياخذ الجيس الاحمر وصلت سارة لعند سيارتها بالباركات ودموعها تخر ماتدري شلون توقفها .. واه يتصرخ بينها وبين نفسها .. سمر .. حرام يادنيا .. وسمر .. وسمر . . وصل حمد لها واهي بعد ما قدرتتوقف الرجفه اللي ماخلتها تفتح باب السيارة وتوصصل حمد لها .. وقف حمد مجابلها واهي التفت له ودموعه تغطي ويهها واهي مو مصدقه .. مستحيل حمد وقف يمها .. واهي مشلوله تماما تطالعه وكانه منومه مغناطيسيا .. الصمت اللي ارفعه حمد بصوته اليائس: مريم سمر ارتجفت واهي ترد عليه: خالد حمد التفت عنها وما قدر يشد حاله وصرخ صرخه من كل قلبه هزت موقف السيارات والسيارات اللي فيها : لااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااا سارى انتفضت وحشت ان ولد عمها حالته اسوء من حالتها .. بس ليش اهو مايدري ان سمر تحبه .. بمجرد انها ذكرت اسم سمر نزلت راسها وردت بتفتح الباب عشان تروح مكان ما تشوف حمد فيه .. لكن حمد انتبه لها والتفت حمد: وين رايحه سارة واهي ترتجف: بروح حق خالد حمد وقلبه منفطر من اللي قالته: انه .. خالد سارة واهي في غير وعيها: بروح اشوف اخلد .. خالد ينتظرني بالمول .. بروح .. اخلد .. بروح .... حمد حس انها في حاله هستيريه وما درىشنو سببها بس كل اللي فكر فيه مستحيل اخليها تسوق .. حمد: عطيني مفاتيح السيارة سارة بعد ما فتحت السيارة وقعدت : بروح لخالد حمد ربع صوبها واخذ المفتاح من يدها : ما بتروحين مكان وانتي بهاذي الحاله سارة تطالعه بتوسل : بروح اشوف خالد خالد ينتظرني .. بروح حمد بروح لخالد حمد يودها من ذراعينها بحنيه: هدي بالج سارة هدي بالج سارة : لا بروح خالد .. خالد ينتطرني يا حمد حمد: اوض اوض انه هني لا تروحين مكان سارة: بروح لخالد تكف حمد خلني اروح لخالد حمد صرخ بعصبيه: مابتروحين مكان ياسارة سارة انتفضت وكانه حست بالواقع يناديها بعد ما كانت بحاله هستيريه لكن كفين حمد كانت اقوى على ذراعينها بس ماتكلمت انت واقفه بذهول جدام حمد .. قفل حمد باب سيارتها وسحبها وياه ليما وصل لعند سيارتها وسارة للحين مصدومه وما تتكلم .. فتح لها الباب ودخلها وصك البابوقعد مكانه وساق السياره لاي مكان غير هاذا المكان. سمر ودانه ماكانوا يدرون بشي كانو في غرفه سارة يتريونها ليما ترد البيت وتجاوبهن .. وسمركل ماتتصل بسارة سارة ما ترد عليها سمر: اوووووووووف شكلها حاطته على الSILENT دانه: اوف يا سمر والله انج حشريه تلاقينها الحين الدنيا مو سايعتها ويا خالد سمر: انه اشك اذا كان اسمه خالد دانه : ولو اهي اسمها مو مريم بعد سمر: شوفي دانو ماابيج تغلطين واتييبين طاري هالسوالف جدام احد ترى والله احشج دانه عصبت: جبي زين اللي يقولون انه مو قدها ولا اني ياهل كل من يه بقول له صج انج سباله سمر: انه سباله يالتيسه دانه: لا عيل ورده خرعه انتي يالخسفه سمر: راحت عليج قامت سمر تشد وتطق في عمر دانو ليما رن تلفونها وهدت دانو وردت عليه ... سعد المتصل سمر بحركه حق دانه انها تسكت: هلا بالقاطع سعد ( يعقوب): هلا والله سمر سمر: وينك يا سعد ولهت عليك حيل ماادري وين الاقيك وكل مااتصل عليك جهازك مغلق .. عسى ما شر يعقوب حاير مايدري شنو يقول ولا شلون يفضح روحه: لا ولا شي بس مشغول بالدوام والبيت وشنو بعد قاطع صار لي بس يومين مااتصلت فيج سمر واهي تشهق: هاااااااااااااه يومين يعني شويه .. انه ارفيجتي ادوينو الخسفه ان ما دقت علي كل ساعتين ماارحمها شلون انت عيل. سعد : ههههههههههههههههههههه حليلاتكن والله سمر: حليلي انه والا دانو سحته يعقوب واهو يبي يلعوز سمر شويه: لا والله عاد انه احس ان دانو قطعه سمر: قطع في ابليس لاحلوة ولا غيره يعقوب: خليني اكلمها يمكن تحبني واحبها سمر حست بنار تسعر في يوفها وماتدري شنو سببها: تبي تكلبمها .. مافي اصلا لاتحلم انك تكلمها زين يعقوب: ليش عاد انتي ارفيجتي واهي حبيبتي مافيها شي بالعكس لازم تستانسين. سمر: استانس ويهك شنو استانس أي والله استانس يعقوب يود كلمتها: وليش ما تستانسين؟ هاا..؟ حرمتي ولا حبيبتي ؟ سمر ويهها انصفق من كلمه سعد ما جاوبت لكن سرعان ماخذتها مخيتها بعيد حق افكارها تتخيل حالها حبيبه سعد .. بسرعه نفضت هالافكار بمجرد مرور اسم حمد علىباها سمر: سعد انت اليوم مو صاحي لذا اخليك تصحى احسن لك باي سعد: بايات سدت سمر الخط واهي متعجبه .. شصاير .. ايصير فيني جذي بكلمتين من سعد واهو ما يعنيهن .. ولا حاط اعتبار لهن .. اشفيني انه من ذيج الليله وانه احس بهاذا الشعور .. لا .. مااقول الا يلعن ابو اليوم اللي شريت فيه التلفون دانه: ولا شرايج سمر سمر انتبهت: شنو ؟؟ رايي بشنو؟ دانه: سمر شهالاخلاق انه صار لي ساعه اسولف وياج عن حبيب قلبي وانتي ولا معبرتني سمر للحين توتعي من الاحساس اللي خذاها: شنو شنو منو هاذا حبيب القلب دانه: اقولج انه بتصل في فهود خله ايي ياخذني احسن عن مخج اللي ماادري اشفيه نفل علينا ولا ماادري... سمر: على كيفج يالله برع ولا تردين مرة ثانيه دانه: شنو انتي ناسيه ان اليوم بتتعشين في بيتنا ؟ سمر: لا والله صج اليوم؟ نسيت يالله ادوينه حبيبتيس خليها مرة ثانيه ابي انتظر سارة ليما ترد وتعلمني بكل شي دانه: انزين انه بشبك الليله وانتي بعد وخبريني كل شي ماعندج حجه باجر الخميس سمر: ان شالله على هالخشم جم ادوينه عندي دانه: بسم الله ارحمن .. توج تزنطيني وتبين تموتيني واللحين حبيبت ج .. صج ان مخج نافل سمر: ههههههه عطيتج ويه وايد يالله جدامي سر تدافع بدانه ودانه: انزين عاد والله الااشتكي عليج سمر: عند منو يا حظي ؟؟ نزلن البنات تحت يسلمون على ام يعقوب اللي تعودت على دانه بسرعه ام يعقوب: ها دانه يمه بتمشين دانه بحيا: أي خالتي بروح بس خلاص لمتى بقعد هني سمر هدت دانه وراحت يلست يم ام يعقوب: أي لمتى والله فشلتينا ام يعقوب: عيب سمر ويهد بعدوينج هاذي الشيخه دانه موا تني ويا نحاستج ( تطق ام يعقوب سمر على راسها) سمر: اااااااااااااي لكن ان ما طلعته كله فيج يادانوه دانه واهي تشرد تطلع منالباب: يالله مع السلامه خالتي ام يعقوب: الله يسلمج حبيبتي سلمي على امج دانه: ان شالله خالتي يوصل سمر: نطريني يالخسفه بوصل وبرع البيت.......... سمر: شبكي اليوم وعطيني الوصله بتاع المنتدى اوكيه خاطري اقرى القصه يامال البخت والحظ والشبيبه دانو: انتي رابيه ويا عياييز سمر تحظن دانه: فديت روحج والله انه محد طلعني من غوغتي الاانتي دانه: يا بعد روحي يا سمر وينج من زمان سمر: كاني يا بعد قلب اخوي كاني دانه استحت بس ماعبرت كلمه سمر ويوم وصل اخوها فهد وصل وراه يعقوب بس سمر بسرعه دخلت البيت عن لا يهاوشها ليش انها واقفه برع وعليها برمودا دخل يعقوب داخل البيت واهو يزعق علىامه :: يمه يموووووووووه يا نعمه نعموووووووووه ام يعقوب من الصاله الثانيه واهي ماسكه بطنها على ولدها: ههههههههههه كاني هني بالصاله الثانيه دخل يعقوب شاف سمر منسدحه وحاطه راسها علىريل امه وقلبه فرح على هالمظهر ولكن سوى روحه معصب ليش انها طالعه بره شوي ببرمودا يعقوب: سمر سمر بدلال: نعم يعقوب واهو يتفدى صوتها في داخلها: ونعامه ترفسج ليش طالعه بره جذي سمر استوت في قعدتها وقالت له: ها بريما مناجر توم وجيري ام يعقوب: الا قولي مناجر الريال وحرمته سمر ويعقوب : شنووووووووووووووووو سمر: ويه ويه ويه كر كر كر عني هاذا ريلي يعقوب: حسبي الله تفت تف تف تف انه اعرس على ينيه ولا اعرس على هالدعله سمر: منو دعله يعقوب: انتي وقراعينج وقوشالتج هاذول ( ياشر على اسوراتها اللي بيدها) سمر واهي تروح حذال يعقوب وكانها تساسره: جب زين لا اعلمهم على ريما السكرتيرة. يعقوب لاول مرة يقرب من سمر مثلما تسوي اهي بعوايدها: ماتهميني سمر تعجبت منه بس بكبريائها راحت صوب خالتها وشلت اغراضها واهي تلبس عباتها: بيننا كلام ثاني .. مع السلامه خالوه سلميلي على سارو لين وصلت وقوليلها تتصل فيني تكفين؟ ام يعقوب: ان شالله وانتي بعد سلمي على امج وابوج وحمدان بعد. سمر ما حطت اهتمام: يوصل خالو ووجهت نظرتها الاحتقاريه حق يعقوب: باي يعقوب واهو يقلد نظرتها: دفعه مردي سمر ما عبرته وطلعت وبس طلعت وسكرت الباب التفت الى امه واهو يصرخ: اموت فيها امووووووووووووووووت فيها .. وراح حذال امه وباسها وراح غرفته. ام يعقوب كانت تضحك واهي تقول: ربي تجعلها من نصيب يعقوب. في طرف ثاني من العاصمه .. اكسر قلبين كانوا قاعدين مع بعض ولكن تفصل بينهم اميال واميال من الهموم اللي ما يدرون اهم اخطوا بشنو عشان يلاقون مثل هالمصيبه .. سارة كانت بالسه بالسيارة واهي تبجي من خاطر وما وقفت بجي من يوم طلعوا من المجمع .. وبره على الشط حمد قاعد واليأس والالم عاصره عصار .. واهو يفكر .. بسارة .. وبحمدان .. وبالكل .. وبكلامه الصبح ويا يعقوب. سارة كانت تفكر بصمت وتتذكر كل شي ودموعها تنزل من دون احساس .. تذكر اليوم إلى رد فيه من السفر .. ويوم حطت عيونها بعيونه ..ويوم اللي لبست الكندورة وعيونه عليها ولين تتصل فيه بيوم اليمعه بعيد عن الكل وين كان يقعد وين كان يسولف واتفكر لين اهي تختفي اهو دايما يختفي وياها وبعد ما ترد يرد من وين ماكان .. واهو كان يكلمها ... ما تقدرتتصور سمر .. وكلامها عن حبيبها واشلون تحب سمر حمد واشلون تتمناه بحياتها واشلون , وشلون ....... اااااااااخ ياقلبي .. زفرة زفرتها سارة واهي حاسه عمرها بتموت .. ليش يا ربي القلب ما يلاقي الللي يبيه ..ليش دايما توقف العوايق بيناتهم .. ليش الالم والعذاب وليش الظلم وكسر القلوب .. أساله حيرت سارة وخلتها بلا حيله تبجي دموعها بحر قلبها على حبها وعلى بنت عمها. اما حمد فحاله لا يمكن حد يتصوره .. حمد الهادئ المريح اللي ليما يقعد وي اناس لازم يبث الراحه بيناتهم وليما يسولف الكل يهتم له والكل يعزه ويحبه ويفداه بروحه ..اليوم يحس حاله وحيد .. ماله احد .. دموعه تطفر من عينه من زود الغضب والقهر الحرمه اللي قاعد يعانيها .. انا يا ربي بشنو اخطيت .. شنو هو الذنب العظيم اللي ارتكبته وانت قاعد تعاقبني عليه .. حق وسرقته.. صله رحم وقطعته؟ ظمير ونسيته؟ شنو شنو ليش يا ربي ليش؟ استغفر حمد ربه مهما كان لازم ما يفقد ايمانه بربه بس بعد قلبه المجروح ما يقدر يداويه الا بهالاساله.. طالع بساعته .. الحين الساعه 8 وسارة تاخرت على البيت .. أكيد الكل يحاتيها .. راح صوب السيارة وين ما سارة يالسه وقعد بمكان السايق هدوء وصمت بيناتهن سارة تطالعه واهي ميته من الصياح تبيه بس يطالعها ويواسيها وحمد يطالع المقود وادموعه تطفر من عيونه سارة بصوت تعبان من كثر البجي : خالد التفت لها حمد بكل الم ينبض في شريانه: شنو سارة بجت من حيييييييييل: خذني بعيد .. وين ما انه وانت نكون بروحننه محد يعرفنا .. ولا اح يسال عنه .. ارجوك خالد حمد ماقدر اكثر ليش ليش انتي بعد يا سارة ليش قال لها بصوت كله بجي ويصرخ من قلب: خالد مات .. سمعتي .. خالد مات .. موته هاللقاء .. موته دموعج .. موته كل هالظروف .. موته هالدنيا الغدارة ضورب بقوة على المقود واه ويصرخ بكلمه ما قدر يلفظ غيرها: ليــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــش يا ربي ليش سكت حمد واهو يبجي بقهر وبصوت يقطع القلوب وسارة تطالعه وكانه بتفارق الياه .. ليش يا ربي. التفت حقها واهو يتلوى من الالم وبصوت يشهق فيه من البجى: ليش كان لازم احبج .. ليش كان لازم نتعرف ونتلاقى .. ليش لازم اتكونين ...... سارة ما قدرت تفهم .. شنو إلى يألم حمد اكثر .. لا يكون بس يعرف ان سمر تحبه .. مستحيل . .. سمر ما حاولت ولا فكرت يوم انها تقول له .. عيل ليش اه مكسور الخاطر جذي .. هاذا اللي سارة مافهمته.. وفكرت بأنانيه على حد تعبيرها أي انهاتفكر بنفسها وبحمد بس وقالت: حمد .. لا تكدر خاطرك .. كلم ابوي واخطبني منه حمد طالعها بكل ذهول.. لا يكون بس ما تدري ؟ محد: انتي ماتدرين سارة واهي تستعد حق صدمه يديده: شنو حمد واهو يصرخ من قلب: يا سارة حمد خطبج من ابوج وانه وافقت والكل وافق ما باجي الا انتي يا سارة!! سرة ما صدقت .. فتحت عينها على الاخر .. حمدان.. حمدان .. خطبني .. يا ربي .. مااقدر استحمل اكثر .. يا ربي .. وطلعت سارة من السيارة تمشي بدون حواش .. واهي تحط يدها على حلجها واهي حاسه بالللوعه كانه بترجع .. لا مستحيل كل هاذا يصيربيوم واحد .. حمد لحقها واهو يحاول يرجعها السيالارة ليما صرخت : لاااااااااااااااا مستحيل انه احبك انت يا خالد انت .. حرام ماحصلك حراك انه شسويت يا ربي شسويت شذنب اذنبته قول لي يا خالد انه شسويت حمد واهو عاجز ويلمها بحضنه يهدي من بالها : ماادري ياسارة .. انه نفسج اسال روحي .. شسويت شسوينا احنه .. مسكين حمد ................ الله يعينه اهو وسارة ولي معكم لقاء آخر
  10. انشاء الله الحين بنزل الجزء الرابع والعشرين انتوا تآمرون يا الغاليين
  11. تسلمون على المرور يا الغاليين ومشكورين على الردود
  12. الفصل الثالث والعشرين ============== اليوم اهو اليوم الموعود .. لناس وايد ... حمد وسارة, حمدان وبو يعقوب, ويعقوب وسمر .. لان يعقوب قرر انه يقول حق سمر انه سعد لان مااستحمل اكثر الجذب والخيانه. سمر اليوم ما راحت الجامعه وكانت قاعده بغرفتها ويا سمر ودانه اللي اللحين صاروا الثلاث من اروع الصديقات سارة: سمر يا ويلي ارتجف مااقدر ابلع ريجي سمر: هههههههههه عدال شوي شوي هاذا وانتي بتروحين تشوفينه الله يعين يوم اللي بيملج عليج سارة واهي تنسدح على الفراش: ااااااااااه بطق روحي من الدريشه يمكن اطير من زود فرحتي دانه: ااااااااااه على الحب ليش انه مو مثلكم سمر: يالله عاد انتي تحت السن القانوني دانه: اسم الله عليج يا يدووه سمر: اوص شنو يدوه يسمعونج بعدين ويفتكروني عيوزة سارة: بس انه مو خايفه الا من نتايج الامتحانات دانه: أي والله سمر: هههههه هاذا حالكم يالكساله لكن انه اللي واثقه من عمري .. لكن حتى نصور اخوي السنه شكله بينجح وبنسهب جبيرة بعد دانه بصوت واطي: يا بعد روحي سمر + سارة: شنووووووووووووووووو دانه : هااا.... لا ولا شي ولا شي سمر: ايه صيري مؤدبه لا الحين اشق حلجج دانه: مافيج خير سمر: شنو اوريج اللحين وتستوي الحشرة والمناجر بين البنات والوناسه علىحدها تحت في الصاله.... يعقوب: حمدان بو يعقوب: أي حمدان اشفيك تخبلت؟ يعقوب بلوعه جبد: حمدانو ياخذ سويرة القمر .. يوبا شلون وافقت بو حمدان: يعقوب.. وين احترامك هاذا ولد عمك واختك وين تحصل احسن منه.. وبعدين انت شحارك اختك ولازم يوم بيي وتتزوج سوى من حمدان او غيره يعقوب بصوت واطي: بس ما لقيتو الا حمدان يعقوب يعز حمدان وايد بس اهو يدري عنه انه دلوعه امه وسمر مستحيل تحط في اعتبارها حمدان كزوج لها .. ولكنفكر في عمه حمدان لان هاذي المصاهرة راح تقوي العلاقات اكثر واكثر وجذي سمر راح تكون اجرب واجرب له ... لكن لا مو على حساب اختي.. وحط في باله فكرة ان سارة اكيدا اكيدا بترفض واهو بيوازها 100% . ناصر كان قاعد في بيت عمه بو يعقوب بس عند الاسطبلات أي بعيد عن البيت شوي .. ويسمع اغنيه عبدالله الرويشد .. طمني بس .. من بعد ذاك اليوم اهو ولا شاف دانه بس يسمع سوالفها من عند سمر .. ناصر تغير 180 درجه من بعد ما شاف ارفيجه اخته وحبها على طوووووووول من دون مقدمات ثانيه. راشد: هيييييييييييه نصور ناصر موتعي: هاا شصاير؟ راشد: انه متى صار لي اتكلم مثل الاذاعه وانت مو معبرني بالمرة ناصر: يعني من متى انه معبرك بالكلام والا اللحين بتاخذها موقف علي راشد: ما تستحي على ويهك انه اروح حق الخيول احسن لي ناصر: ابرك لي راح راشد شوي صوب الخيول ولحقه ناصر بعد مده ناصر: راشد راشد: .................. ناصر: رشود يالله عاد مو ناقصك انت الثاني راش: شتبي ناضر: راشد .. انه احبها راشد: منو ... ويؤشر على الفرس اللي اسمها اليوهرة .. هاذي ناصر: أي .. شرايك راشد يتمصخر: تستاهل .. بس اقول لك ترافس وايد هاذي ناصر: مالت عليك يالخقاق الشره علي اني اكلمك قام ناصر بيمشي ولحقه راشد ويوده من يده: هههههههه يالله عاد حبيبي نصور لاتزعل افااا ما هقيتك زعول ناصر: أي انه يالس اتكلم لك من قلب وانت تقول لي يوهرة .. بس خلاص انه زعلت راشد: ويحك تزعل مني ؟؟ ناصر : راشد شسوي بعمري والله بقط روحي بالمسبح راشد: قط روحك لكن ماكو ماي ناصر: ما صدقت اني يوم يمكن احب احد كل هاذا الحب حتى روحي مااطيقها بسبه الشعور اللي فيني .. سبوعين صار يا راشد وانه ماارقد الليل الا اشرب قبل 3 بوتل بيبسي يالله اتخدر وارقد علبالي في فلم هندي .. راشد: هههههههههههه ناصر: ماادري شلون سحرتني هالزينه .. ولعت قلبي بشرارة والله وما حد يطفي هالنار اللي تسعر الا اهي راشد: كلماه تلفون ناصر: لا والف لا هاذي بي العذري مو بنت من بنات التلفون .. هاذي غير ... هاذي الارض اللي تستحي من مشيها عليها .. والورد ينحني ليما يشوفها خجل وتواضع والقمر ما يسطع ,,,,,,,,, راشد: والله سمر احلى عنها بالف مرة ناصر: تدري .. انه بعترف لها .. واللي يصير يصير .. بايعها انه خلاص راشد: انتظر النتايج عاد ناصر: اوكيه بنتظر النتايج ان يبت 5 A بقول لها اني احبها .. شرايك راشد: اوكيه لاني ظامن انك ما راح تييب 5 A شنو يالسين بقمار محد عنده هالحظ. ناصر: WE WILL SEE حمد اليوم كان على نار بالشغل ما قدر يقعد ولا يركز حتى منّا لاحظت هالشي فيه اليوم كان غير الدنيا مو سايعته وشار 24 ساعه وما يدري شنو يسوي في عمره عشان يخفف الوناسه اللي في قلبه دخل يعقوب عليه وقعد وحمد سرحان يطالع بالدريشه بعدين يعقوب بحركه يهال حاول يوقظه: بوووووووووووووووووو حمد انتفض وشوي يطيح من على الكرسي : لعنه الله على بليس يعقوبو اشفيك يالميهود خرعتني شلعت قلبي والله يعقوب ميت من الضحك على ولد عمه: هههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههههههه تستاهل حمد: وخر زين اطلع بره بره بسرعه يعقوب واهو يمسك بطنه منالعوار: اووووووووووه افا افا حرام عليك ههههههههما ما تقول لي شلي مسرح جذي مثل الهبلان حمد واهو متنرفز على الاخر من حركه يعقوب: مو شغلك اطلع برع يعقوب زاد عناده وقعد على الطاوله: ما بطلع زين؟ حمد سكت عنه وهدى باله .. يعقوب بحنيه: اشفيك حمد حمد وويهه معرق من الصدمه اللي من شويه: طيحت قلبي في بطني وتقول لي شفيك صج ما تستحي .. يعقوب: هههههه يالله عاد مو قصدي ما هقيتك ما تشد مزاح جذي خلاص حقك علينا شتبي اكثر بعد حمد: انزين مسموح ....................... ساد الصمت في الغرفه بس يغقوب ماخلى حمد يعقوب: وييييييييييينك ماترد صار لي ربع ساعه بالغرفه حتى اني ناديت منّا اتييب لي عصير اشربه اونت سرحان .. علامك يا ولد العم حمد حس حاله بيطفر ان ماقال حق احد: يعقوب.. اليوم بشوفها ؟ يعقوب بهبل: منو؟ حمد واهو يطالع من الدريشه : اللي ملكت قلبي وعقلي وكياني وروحي وكل مافيي حتى الهنا حرمتني منه يعقوب: بل بل بل كل هاذا مسويته وانت ساكت عنها .. لو انه منك جان شكيتها لشرطه والا شنو هالحركات؟ حمد: الله يعينك انت عاد اللي يقولون مو مبتلش مثلنا يعقوب باستعجاب: شنو حمد اذكى من ما يتصوره يعقوب: بتقص على راشد وعلى نصور وحتى مشعلو الخبيث .. لكن انه ما بتقص علي .. انت مثلي ويمكن العن من حالتي يعقوب واهو يتصنع الغباء: صدقني انك خرفت وماادري شنو تقول؟ حمد واهو يبتسم بخبث: يعني بتقول لي انك ما تحب سمر بنت عمي بو حمدان ولا تدانيها مثل ما تمثل كل اسبوع يوم اليمعه جدام الكل وانت بالصج تحبها وتموت عليها وما تقدر تعيش من دون حسها يعقوب انصدم ولكن حس براحه عجيبه يوم سمع الكلام من ولد عمه: اااااااااااااااااه يا حمد ....... خلني ساكت احسن لي لاني بصراحه مااقدر اوصف لك او اعبر مثلك عن اللي بقلبي .. حمد : كافي هالااااااااااه اللي انسدحت لي بها يعقوب: بس انه خايف لا......... حمد: لاتقول يا يعقوب .. لا تشكك روحك انت ماتدري عن سمر انه اعرفها سمر حليوة وحبوبه وفوق كل هاذا تسوى الدنيا كلها .. اهي محتاجه بس اهتمام منك بطريقه ثانيه وبتشوفها شلون بتحبك ويمكن ازيد.. يوبا سمر هاذي تربايتي اذا ما كنت تدري يعقوب كان يفكر .. لو تدري ياحمد اشكثر انه خايف من علاقتك بسمر اللي مااقدر الا واشك في ان سمر تحب................................... يعقوب: سمعت عن سالفه خطوبه حمدان من اختي سارة حمد: اييييييه حمدان خبرني عن السالفه .. شردت سارة يعقوب: ابوي اليوم بيسالها بالليل والله يا حمد انه وايد خايف رفض اختي يمكن يهدم العلاقات بين العايلتين حمد: شهالكلام يا يعقوب ما يهدم ولا شي احنه لا بحجريين ولا شي بس يمكن تصير الحاله شوي صعبه في البدايه لكن كل شي قسمه ونصيب ولا انه غلطان يعقوب: ابد والله وانه قلت اذا سارة اختي ارفضت انه بوقف وياها لاني بصراحه مااقدر اشوفها حرمه حق حمدان .. احنه تربينا ويا بعض مثل الاخوان حمد: كا انت تربيت ويا سمر وانقلبت مشاعرك ليش حمدان..... يعقوب واهو يقطع الموضوع: على العموم مااطول وياك انه وراي شغل اخليك وبالنسبه لليوم BEST OF LUCK ان شالله تطلع مثل ما توقعت واكثر بعد حمد:ههههههههههههه ما يهمني اهم شي انها حبيبتي .. يعقوب سوى روحه مستحي مثل البنات وطلع من المكتب وخلى حمد لحاله .. رن تلفونه رفعه شاف مكتوب .. حبي الاول والاخير حمد: هلا باللي سرقت قلبي ولا هي رادته لي مرريم: وانت يااكبر بايق وحرامي سرقت مني طعم الهنا ورقاد العين. شلونك حبيبي حمد : هههههههه احمر على اخضر وعلى اصفر اشارة مرور الله يسلمج مريم :هههههههههههههههه احلى اشارة مرور بس حاسب لين مريت عليك سرعه لا تسجلها مخالفه تراني رايحه اشوف حبيبي حمد: لا بس عيل زهبي حالج للمخالفات.. مريم : هههههههههه احبك حبيبي حمد: وانه اكثر مريم: انه اتصلت فيك اقول لك على اللي بلبسه . حمد: شنو مريم بدلع: بلبس تنورة بيج وقميص احمر وكغير العادات بربط شعري من فوق وبلبس شنطه بيض فيها شريطه حمرا ونعال احمر و........ حمد: الله الله على الكشخه مريم: هههههههههههه مو كل يوم انه ارو ح اشوف حبيبي .. ولا شرايك حمد: أي نعم أي نعم مريم: هههههههههههههههه حمد : روحي هالضحكه والله محد خبلني عليها الا اهي مريم: يـــــــــــــــــابعد قلبي .. حبيبي قول لي شبتلبس حمد: شبلبس يعني ثوب مريم: حبيبي خل عندك شي مميز عشان اعرفك حمد: اممممممممممممممممم شوفي انه بكون قاعد بالستار بكس لانه مكان مشهور وبحط جيسه حمرا مخمل اوكيه؟ مريم بفضول: لمنو الجيسه الحمرا حمد: حق يدتي بشتري لها عطر خانت حيلي من متى تبي عطر وانه ولا اشتري لها مريم: يدتك هاا حمد : ههههههههههههههههههههههه يا بعد يدتي انتي مريم : يالله حبيبي بروح اتزهب باي حمد: في حفظ الرحمن وقعد حمد يفكر في حبيبته وفي سارة .. حرام سارة تاخذ حمدان لو اني ماكنت اعرف مريم جان انه خطبت سارة بدال حمدان .. وانتبه حمد حق حاله وقال :: اعوذ بالله من الشيطان اللحين انه احب مريومتي وافكرببنتعمي صج ابليس ما يضيعها اعوذ بالله من الشيطان. قبل مغادرة سارة......... سمر: تكفين سارو بس من بعيد والله من بعيد سارة: لا دانه: مابنسوي لج أي حركه صدقينا سارة: لا يعني لا سمر: اوووووووووف ليش عاد كا انتي تطالعين حمد لين انه وانتي قاعدين نسولف عنه مااقوللج لا سارة: هاذاك غير ذاك ولد عمي لكن هاذا حبيب عمري كله دانه: ماتفرق والله سارة: انتي جبي يا السوسه اونج هاديه وطيبه لكن شرانيه مثل هالسوسه ولاتخافون بشتري لكن ايسكريم من باسكن اند روبنز سمر باحباط: مابي اسكريمج دانه: على نكهه الكاكاو بليز سارة: ان شالله طالعت سارة ساعتها شافتها 4:30 وارتجف واهي تبتسم : يالله باي سمر ودانه نزلو وياها وودعوها من على الممشى .. سمر: فديتها بنت عمي دانه : انتي من وين متعلمه هالكلمه سمر واهي تبتسم: من ثاني افضل صديق بالعالم سعد دانه: ليش اهو اماراتي؟ ومن وين لج هالصديق؟ وحمد سمر: لا اهو كويتي وثانيا موشغلج الله مرسل لي هالصديق وثالثا حمد بالقلب وسعد بالعين تهقين منو الاقرب؟ دانه: الاثنين سمر: ههههههههههههههههههه تعالي يالخبله والله ان حب نصور خبلج في الدرب حمد كان مرتبش( سوري ماحصلت الا هالكلمه عشان اوصف شعور حمد) ومتونس حيييييييييل والدنيا مو سايعته رد البيت وبدل ثيابه وبس ثوي كحليه لان الجو بدى يبرد .. عند الاشارة وقف ورد يتاكد من الهديه إلى زهبها حق مريم واهو يطالعها .. كان سلسه ذهب فيها قلب على شكل قلب مليان طالعها ورد ظبها داخل وكمل دربه للمول الللي بيلتقي فيه سارة رن تلفونه شاف سمر متصله فيه .. مو حزتج ياسمر حمد: هلا والله سمر: هلا بولد عمي هلا هلا براعي الحلال حمد: ههههههههههههه للحين انتي ويا هالكلمه سمر :شاسوي خانت حيلي من اشبص اشبص حمد: ههههههههههههههههه أي والله سمر: شلونك ؟ حمد: اصفر سمر: خيبه الموضه هالايام البنفسجي ( عيناوي) حمد: خبرج انه جديم وكل شي فيني جديم سمر :لا وين بالعكس انت نيو ريليس شدعوه يا حافظ حمد: هههههههههههه بغيتي شي سمر: أي بس انت مشغول حمد: أي شوي سمر: عيل لين خلصت قولي اوكيه خلك بشغلك وابتسم حمد على طبيعه سمر الطيبه: شعندج اليوم طيبه يوم التسامح العالمي سمر: هيه وانت الصج يابعد قلبي سمر من زمان طيبه بس محد يدري عنها خانت حيلي كاسرة خاطري والله حمد: يالله عاد اول مرة اشوف بحياتي حد يكسر خاطره حاله سمر: هههههههههههه هاذي انه .. يالله تيك كير واتصل فيني حمد: اوكيه بايات سمر: في حفظ الرحمن سكر حمد واهو موصل لباركات المول .. طالع الساعه الحين الساعه 5:15 يعني باجي على موعدهم 5 دقايق بس .. يوم نزل حس بريله صعيفه وانه مايقدر يمشي بس شد على حاله ودقات قلبه وي وتظهر من ثوبه .. دخل المجمع وقعد على احد طاولات الستار بكس وحط جدامه الجيس وظل ينتظر سارة وصلت المجمع 5:20 واهي تركض اللحين بالمجمع لانه دخلت من البوابه الفرعيه .. وصلت عند الستار بكس ووقفت تنتظر خالد ... محد ما شافت احد عليه ثوب كحلي وعنده جيس احمر .. لفت علىطول الكوفي شوب ليما وصلت للشخص من وراه .. يوم شافته حست بدقات قلبها يبتفضحها وانهاتعرف هاذا الشخص او انها شبهته باحد راحت تمشي على بطء وحمد كان يطالع بتلفونه المسجات اللي تدزها مريم حقه واهو يضحك . سمر واهي تمشي عشان تجابل الد ماطالعته ولكن اول ماوقفت بمكان يخليها تطالعه ويطالعها بوضوع رفعت راسها. انتظروني
  13. مسامحه اخواني على التأخير والله بس صادتني ظروف اضطريت اني أتأخر في الاجزاء والسموحه منكم يا الغاليين تفضلو هالجزء وانشاء الله يعجبكم الجزء الثاني والعشرين ============ سارة الدنيا مو سايعتها . .لقائها بحبيبها خالد ما باجي عليه الا سبوعين .. واهي فرحانه حيل .. تتخيل شكله .. مواصفاته .. ولو انه ما يهمها لانها حبت خالد لاخلاقه وطبايعه الحلوة ولو كان ان شالله اجرذ ريال بالكويت هم بتحبه وبتوافق عليه يوم اللي يخطبها .. وتذكرت مكالمتها وياه قبل ليلتين خالد: مريم حبيبتي انه كلمت امي عنج سارة: لا تقول حبيبي يا ربي وين اقط ويهي فشاله حبيبي خالد: ههههههههههههه لا حبيبي لاتقولين جذي بالعكس امي وايد افرحت على السالفه لانها ناويه علي بالزواج من زمان وانه فرحتها يوم قلت لها عن السالفه سارة: بس حبيبي شنو قلت لها بالضبط؟ خالد واهو يحاول يلعوزها : والله قلت لها انج جيكرة وراعيه سوالف وتسوقين لاري و ههههههههههههههههه سارة: حبيبي يالله عاد قول لي الصج .. خالد: اوكيه اوكيه .. أمممممممم قلت لها .. يمه مريم انه ما اقدر اعيش من دونها اهي الروح واهي القلب واهي العقل اللي انه افكر فيه ومااقدر اعيش من دونها .. اذا تحبيني وتبين حياتي تستمر طول العمر .. خطبيها لي سارة: يا عيني على الشاعر. خالد: بس تدرين حبيبتي .. اهي كانت حاطه عيوناه على بنت خالتي .. لكن شنو هاذي بنت الخاله .. قنبله سارة حست انها بتنفجر: قنبله بعينها .. شوف خالد انه مو غاصبتك على شي واذا تبي بنت خالتك اخذها مو ميته عليك انه زين خالد: هههههههههههههههه بل بل بل كليتيني حرام عليك ... اصلا انه وين احصل احسن عنج .. لو افر البلاد كلها .. لا الدنيا كلها .. ماكو وحده تقدر تملكني مثل ماانتي ملكتيني سارة: ايه ... عبالي بعد .. خالد: عشلون عيل انلاعب الخرده احنه ههههههههه سارة: هههههههههههه لا حبيبي الدنانير خالد: هم فلوس اكيد السالفه فيها طلعه؟ سارة: هههههههه حبيبي ما شاء الله عليك تعرفني .. انه متفقه ويا بنت عمي انروح المول .. من زمان ما رحنه ...من يوم رديت انت وانه بصراحه انشغلت فيك وفي دراستي وما حصلت وقت. خالد: قبل كنتي مشغوله فيني واللحين مو مشغوله يعني سارة: ههههههه مشغوله بس مو مثل قبل خالد: لا وتوضحين اقول لج عاد باي قلبي ويهج سارة: هههههههههههههههه ويطيع قلبك خالد: ادوسه ولا علي سارة: لو سمحت مو من ممتلكاتك لا تتعدى عليه سمعتني؟ خالد: يالله عاد عطيتج ويه وايد اليوم عدلي الفاظج لا بالعقال سارة بتعجب : العقال ... والبيبي ؟ خالد واهو يتصنع التعجب: أي بيبي .. أي بيبي؟ سارة واهي ماسكه بطنها: ولدي حبيبي وليد بتطفني واهو في بطني خالد: ماادري سارة: لاانت قلت بتطقني بالعقال خالد بصوت رجائي: مااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ادرييييييييييييييييييييييي سارة وخالد : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههههههههههههههههههههه خالد: هههههههههههههه حبيبي يعلني اموت وتنشل يدي قبل لا افكر اني ارفعها عليج شنو قلت رجولتي ولا شنو؟ سارة: ههه افا حبيبي انت احسن وافضل واروع حبيب .. قاطعها: واجكر حبيب.. قاطعته: ما يهمني .. اهم شي قلبك اللي ولعني فيك يااغلى ملاك بو اطيب قلب بالدنيا خالد: ااااااااه ياويل حالي منج يا مريم احس اني بموت قبل ال اشوفج سارة: لاتقول جذي .. يعل يومي قبل يومك خالد: يالله حبيبتي باجر وراج دوام وماابي ااخرج مثل كل يوم سارة: اوكيك حبيبي على راحتك مع السلامه خالد: احبج .. الله يسلمج في الشركه .. حمد كان سرحان يفكر في حبيبته مريم واشلون بيقابلها وشنو بيقول لها .. اهو راسمها في باله بلا ملامح بس من شده فضوله حاول يركب عليها ملامح ناس يعرفها .. سمر .. لكن لا سمر وايد حلوة وجمالها اخااذ .. سارة.. يمكن سارة.. سارة جميله .. هادئه .. جمالها ملائكي يوحي بالهدوء ( بيني وبينكم حمد شاعر بس ما يدري عن روحه) سارة وحاول يتخيل الا ويدق عليه الباب ,.. انتبه وقال: نعم حمدان واهو يدخل : هاذا انه حمد حمد قام على طوله والابتسامه: هلا هلا بحمدان هلا والله منور المكتب حمدان: هههههههههه أي منور الا من كرشتي سدت ضوى الدريشه حمد +حمدان: ههههههههههههههههههههههه حمد: امرني ياولد العم حمدان: ما يامر عليك عدو .. ايييييييييه حمد شخبار الشغل وياك حمد: تمام عال العال ولو ان منّا ممصختها شوي .. بس الحمد لله حمدان: اييييييه الحمد لله.. شوف يا حمد .. انه ياي اتكلم وياك بموضوع ابوي يكلم ابوك فيه اللحين وانه بصراحه مااقدر اقوله الا لك .. تعرف انت عمرك جريب من عمري واذا انه مو غلطان انت بعد معزم على اللي انه معزمه. حمد واهو مستغرب: ما فهمتك؟؟ حمدان: انه ناوي اخطب سارة بنت عمي بو يعقوب على سنة الله ورسوله حمد انصدم ومن شده صدمته يود مقبض الكرسي .. توه كان يفكر في سارة على انها حبيبته واللحين ... حمد حس بغصه في قلبه بس ما فهم شنو سببها لكن: هاذي الساعه المباركه .. مبروك يا حمدان حمدان والضحكه ماليه ويهه المتين:الله يبارك في حياتك حمد: يعقوب يدري؟ حمدان: لا ما يدري .. عمي بيخبره بس انه ما ودي اللحين يدري يعقوب.. تعرفه شوي مغرور ويحب اخته سارة اكثر من أي شي بالدنيا .. الا اذا حسبنا تلفونه هالايام حمد: ههههههههههههه لا عادي ان كان على التلفون الكل يحب تلفونه ( قال هالجمله واهو حاط يده في مخباة دشداشته يقلب بجهازه). حمدان: برايكم انتوا يالمعاشيق ... انه حبيت اخبرك بهاذا الشي وكان الله غفورا رحيما.. ههههههههههههه حمد: ههههههههه والله زين انك فكرت تقول لي ولا اني اسمعه من ناس غير حمدان: افا عليك ولد العم انت الحبيب وين ما اقول لك انت مهما كان ولد عمي ولو ان قبل كانت لنا خلافتنا حمد: صل على النبي مابينا خلاف ان شالله ومرة ثانيه مبروك مقدما حمدان: الله يبارك فيك .. يالله عن اذنك حمد: وين ما تقهويت عندنا ولا شربت شي. حمدان: قهوة عرسي ان شالله هههههههههههههههههههه حمد: ههههههههههه برايك وطلع حمدان من المكتب وترك حمد باغرب الافكار .. ما يدري ليش قصة الحسنا والوحش خطرت على باله .. لو الواحد يطالع بين سارة وحمدان كان شاف الفرق اللي الكل يمكن يلاحظه بيناتهم .. سارة مثال للانوثه وحمدان .. ضخم الجثه ... بيني وبينكم حمد قلبه كان يميل حق بنت عمه وايد بس حبيبته مريم مالكه كل احاسيسه ..بسسارة تستحق شي اكثر من حمدان .. حس بالذنب لافكاره تجاه حمدان .. لذا بارك له في قلبه وحاول يتناسى الموضوع لباجي الدوام. يعقوب .......... هيييييه شاقول عن يعقوب .. حالته حاله .. الحب والغرام ماخذه اخااذ ولا يدري عن الدنيا بشي .. ياكل بسمر ويشرب بسمر ويتنفس بسمر وكل شي بقلبه يناجي سمر ... لا ليله ليل ولا نهاره نهار .. بين السحب عايش .. سمر اللحين تعتبره الصديق الوفي بدال ما كان العدو اللدود .. حتى لين تطلع لازم قبل تخبره ... بس في سالفه على يعقوب .. يعقوب اللحين مبتلش .. قولو لي شلون ؟؟ انه اقوللكم .. تذكرون سالفه الرقم اللي اخذه من سلطان .. ما عرف شنو يسوي فيه .. قام وشرى له جهاز عشان يكلم سمر منه على انه يعقوب .. والرقم الثاني بجهازه الاولي يكلم سمر فيه على انه سعد .. ولو انه الحركه مو عاجبته حييييييييل انه يكلم بنت عمه بأسمين .. بس اهو متطمن لانه اهو يدري ان الشخصين هما اهو .. اااااااااخ يا سمر ياويل حالي منج انه بذوب فيج وانتي ولا تدرين. يعقوب كان قاعد عند عتبه عند الدريشه لان مكتبه كان الديكور بتاعه وايد كووووووول على ذوقه وقاط الغترة على جتفه والطاقيه على راسه, دخل عليه ناصر وراشد اخوه والتفت لهم بملل واااااضح راشد: هههههههههههههههههههههههههههههههه ناصر: طاع هاذا .. هي انت من وين ياي.. هاذي شركه مو حداق يعقوب بملل: نعم .. شتبي ؟؟ انتبه يعقوب ان اللي يايين اهم اخوه وراشد : انتو شنو شمييبكم الشركه .. الا صارت مول ولا ادري.. كل من يه بخاطره ياها .. والمدرسه شلون طلعتوا منها ناصر : هيه هيه هيه عدال على قلبك ... اليوم عندنا مباراة وطلعونا من وقت عشان نروح البيت ونرتاح وبعدين نرد المدرسه. يعقوب: وليش يايين الشركه راشد: قلنا بنقول حق ابوي يعطينا فلوس عشان بانزين وحق الميسولينيوس Miscullenius. يعقوب: شنو؟ ناصر: مسوليس .. انت شدراك رشود وانه من يوم ورايح نتكلم بالENGLISH يعقوب: الله والانجليش لا ينعوي بوزك ناصر واهو يعويه: عيل شنو نلاعب الخرده احنه هني .. يالله يعقوب .. تعال ويانا بنروح المول شوي يعقوب: مالي خلق راشد: تعال يعقوب والله كشخه الطلعه وياك ومرة وحده بنفصل دشاديش يدد .. يعقوب: ماابي ناصر: انزين عطنا فلوس يعقوب بقله صبر ايود ناصر من دشداشته: خذ ولد عمك وطلعوا بره لا احذفكم من الدريشه الحين ناصر: هيه انت شنو انه زباله تحذفني جذي .. يعقوب : بره بسرعه راشد: انه قايل لك لكن انت وين تسمع هاذا انان معغد محد يرافجه ناصر: كان لازم اسمع كلامك يا راشد لكن ( ويؤشر على قلبه) هاذا ما يطيع .. يحبه يعقوب: حبته العافيه يا بو بدر ومسامحه على الحركه. ناصر: افا عليك .. كلنا فدى حذفتك ..يالله بوس اللحين نمشي احنه باي يعقوب: باي في الصف ... اخر حصه كانت ودوام سمر ينتهي .. قاعده منتبهه حق كلام الابله اللي تشرح لهم الا وياتها ورقه (.. انتي ما تعرفيني لكن انه اعرفج طالعي وراج مباشره اخر كرسي) سمر لفت ورى شافت بنت تعرفها صارت وياها مرات والسنه بعد صارت وياها اسمها البنت دانه ضحكت لها سمر وكتبت لها ( هلا والله دانه ) (هلا فيج.. سمر ممكن اعرف رقم تلفونج لاني ابي اكلمج بشي ضروري سمر تسائلت .. هاذي شتبي فيني لكن والله واني حصلت ارفيجه ( رقمي ******* وانتي ) ( انه رقمي ******* بتصل فيج اليوم اوكيه) ( اوكيه) والتفت سمر لها واهي تضحك ودانه بعد .. بعد مانتهت الحصه سمر ودانه تمشوا مع بعض لعند الباب وتفارجوا كل وحده ويا سيارتها. دانه قالت لسمر انها من زمان تبي تكلمها بس كانت تخاف منها علبالها انها شيطانه من جذي البنات ما يرافجونها .. لكن سمر قالت لها انها عاديه وما تعض ..وانها ما ترافج احد لانها بطبعها جذي تحب تكون لحالها بس دانه كانت غير .. سمر حبت دانه لانها وايد خجول وعلى نياتها وتتكلم بطريقه تريح الواحد . تواعدن البنيات انهن اليوم يتصلن في بعض .. وردت سمر البيت واهي فرحانه حيل والدنيا مو سايعتها واخيرا حصلت لها ارفيجه بعمرها غير عن سارة بنت عمها اللي ولو ما قدرت انها تشاركها بكل شي عندها. اول ما وصلت سمر البيت فتحت تلفونها .. كان فيه 3 مسجات .. و3 مسد كولز من سعد .. وفويز مسج بعد .. ضحكت سمر وفرحت لان سعد كل يوم يدز لها فويز ميل .. فتحته لقتها اغنيه عيضه.. ( ياللي تيمني حبك .. مش خايف من ربك .. باسبابي تكسب ذنبك .. والله خايف عليك ) ابتسمت سمر وتذكرت يوم اللي يردها يعقوب من المدرسه .. احلى يوم مر بحياتها .. والله ان يعقوب عجيب خسارة خسرنا كل ذيج الاوقات بالنجرة والهواش... سمر قامت ودزت الفويز مسج حق حمد .. واهي تشكر سعد بقلبها .. ودخلت الحمام تبدل .. اول ما طلعت شافت تلفونها يرن .. ردت عليه .. كانت دانه وظلت سمر تسولف وياها .. ليما نزلت للغدا .. مرت الايام وسمر ودانه صاروا من اجرب الصديقات .. بالمدرسه ويا بعض وبالبيت يتصلن ببعض وحتى تواعدن مرة وراحن المول.. محد كان يدري عن دانه الا سعد ( يعقوب) ويعقوب فرح لها وايد لانه كان يحس ان بنت عمه محتاجه ارفيجه تونسها عن ساروا اللي اكبر عنها بسنتين يعقوب: مبرووووك والله اني فرحت لج .. انه من زمان كنت ابي اكلمج بهاذا الشي بس ما حبيت اني ازعجج سمرك بالعكس لو قلت لي يمكن انه من قامت بالخطوة الاولى سعدي .. انه وايد فرحانه ..عمري ما تصورت اني يمكن يكون لي صديقه غير سارة .. يعقوب: وانه وين رحت .. سمر تبتسم: انت بعد يا سعد .. بس انت خاص .. انت غير عنهن كلهن يعقوب: ههههههههههههههه سمر: ليش تضحك مو مصدقني يعقوب: بلى مصدقج بس لغتج عجيبه تدرين لين اسولف وياج احس اني اسولف ويا اماراتيه سمر حز بقلبها وتذكرت حبيبه يعقوب : ليش عاد .. يعقوب حس بتغير بصوتها : لا مو عن شي بس تتكلمين مثلهم او مثلهن .. سمر: ااااه قصدك نون النسوة .. انه قبل كنت اتكلم مثل الكل بس احب اغير بالكلام ولا شرايك يعقوب: احلى من العسل سمر: سعددددددد يعقوب: سمررررررر سمر: يالله بدينا .. يعقوب: يالله بدينا سمر: تدري انه اقتهر لين تسوي وياي هالحركات يعقوب: تدري انه اقتهر لين تسوي وياي هالحركات سمر: اوووووووووووووف سعد يعقوب: اووووووووووووووووووف سمر هههههههههههههههه سمر : امبين ان السالفه عاجبتك يعقوب: مووووووووت ما تصدقين أشكثر احب اسوي جذي سمر: امبين ... اوكيه .. انه بروح اللحين يعقوب: وين سمر: لا ولا مكان بس انه ودانه متواعدين نطلع اليوم .. وكاهي تدق لي تلفون مسكينه ولا ارد عليها .. يعقوب: بس عيل مااعطلج سمر: يحليلك غير عن الناس لو احد ثاني جان قال لي لا تطلعين يعقوب: فديتني شسوي بعمري احاول اتغير بس ما اقدر سمر: لا تتغير خلك جذي ... يعقوب: يالله سمر باي سمر: باي سكرت سمر الخط وردت على دانه دانه: هلوووووووو وينج انتي سمربحالميه: هنييي دانه: اشفيج راقده سمر: شوي .. دانه: لا والله قومي بسرعه بنروح المول يالله سمور سمر: انزين انزين.. انتي وينج اللحين دانه: بالدرب .. سمر: اوكيه تاخري شوي ربع ساعه وانه ازهب دانه: اوكيك سمر: باي دانه: باي وصلت دانه وسمر طلعت وياها ... بعد هذي الحادثه بيومين بالمدرسه ... دانه: سمر ممكن اسالج سؤال سمر: عطيني دينار قبل دانه: ليش عاد بسالج انه ولا بلعب لعبه ؟ سمر: هههههههههههه الاثنين دانه : ياحلوج .. وغيرت دانه نبرتها سمر انتي تحبين؟ سمر استغربت: وانتي شعليج دانه: لا ولا شي بس احب اسال سمر: يعني لو احب ما بيعجبج دانه والاندهاش على ويهها: لا واللله بالعكس بفرح لج والله انه مااحسد احد بالعكس افرح من جذي سوالف سمر : بس عيل فضيها سالفه سكتت دانه وردت تحجت: بس انتي تحبين مو؟ سمر: شرايج انتي دانه: متاكده 100% سمر واهي تضحك بخبث: تقدرين تقولين دانه الوناسه طيرتها: صج والله ؟؟ سمر: هي هي عدال فضحتينا جدام البنات وطي حسج .. دانه: أسفه .. بس انه وايد متونسه !! سمر: ليش بالله اول مرة تسمعين وحده تحب دانه: لا بس انتي تستاهلين سمر واهي تبتسم: صج والله دانه: أي والله حتى ان اخوي فهد ليما ياخذني باخر الدوام كله يقول لي عرفيني على صديقتج بس انه اقول له سمر مرتبطه؟ سمر: وي الخيبه مرتبطه بمنو؟؟ اشوفج تسوين لي سوالف دانه: لا والله العظيم مو قصدي شي اقول له انتي مرتبطه وبعد الثانويه بتعرسين!! سمر : ههههههههههههههه بعرس مرة وحده.. والله انج ما تعرفين تجذبين خليه قبل يدري عني بعدين يعرس علي دانه: شلون يعني سمر: اليوم تعالي وياي بيتنا تغدى وبنقعد نسولف شرايج ؟؟ دانه واهي متونسه حيل: اكيد موافقه بعد الدوام سمر ودانه راحوا البت سوى .. دانه تهبلت على بيت سمر لانها ما كانت تدري ان سمر بنت ناس اغنياء بس بعد هاذا كبر سمر بعينها اكثر واكثر لانها على غناها ماتكبرت ولا ركبت راسها عليها ... واهم يركبون الصاله الفوقيه راشد وناصر يالسين بدار سمر اللي يوم دخلت تعجبت منهم .. ودانه ظلت واقفه برع الغرفه سمر: شيالسين تسوون؟ ناصر واهو مو ماعطنها ويه: لحظه لحظه نصور هااه خلني ايي يمين شوي راشد: مينون انت هههههههه لا شقاعد تسوي ( الشباب كانو يلعبون بلاي ستيشن) سمر: طلعوا برع يالله وياي بنيه صج ما تستحون يالله برع ناصر واللعبه انتهت بخسارته وماانتبه حق اللي قالته سمر: انتي يالقرفه ماتقولين لي شحارج سمر: اللحين انتوا يالسين بغرفتي وتقولون لي شحارني مافي تلفزيون الا بداري واللي بدارك ناصر واهو يخنق ولد عمه : هاذا الخسيس خربه واهو يداعس بالوايرات علباله خبير راشد: شيل اديك لا الحين اوريك نصور الصرصور ناصر :لاتقولي جدذي يا خسيس سمر: وطوا حسكم وياي بنيه ناصر وراشد صخوا وهدوا اللعب شوي ناصر: انتي من متى عندج ارفيجه سمر: مو شغلك طلع هالجرذ يولد عمك وياك راشد: سمر بلا طواله لسان لا اقطج من البلكون الحين سمر: يالله بره ناصر وراشد طلعوا من الحجرة والتفتوا الى دانه اللي كانت واقفه عند باب الغرفه اللي ماتت من المستجحى يوم شافت الشباب لكن راشد وناصر طاروا فيها بنيه يايه بيتهم ياويلاه راشد يغطي الفشيله: هلا والله منورة البيت والله دانه بحيا كبير: ه ... هلا .. ف .. فيك راشد يوجه كلامه حق سمر: الله عليج ياسمر ليش ما قلتيلنه ويرد يوجه كلامه حق دانه: سامحينا يالشيخه مادرينا بوجودج دانه واهي شوي ويغمى عليها : لا عادي حصل خير عندنا وعندكم خير ناصر ماتكلم ظل مسبه بدانه .. يخزها واهو ولا مستحي .. شهالملاك اللي نزل على الارض .. من وين هاذي البنت .. ياحلوها والله .. انه بعمري ماشفت اللي احلى عنها .. ياقلبي لا يكون بس حبيتها سمر: انت صج ماتستحي نصور ما تروح دارك ناصر انتبه حق اخته: هاا .. هااا شنو .. والتفت حق دانه وقال لها بكل نعومه وهدوء على غير عادته: اسفين اختي على الفوضى .. لو درينا انج هني جان حشمناج .. ارجو انج تسامحينا سمر وراشد مستغربين ودانه انسحرت بناصر وشوي ويغشى عليها : لا .. عادي. ناصر سيح إلى بقى من دانه بابتسامه قاتله وراح ويا راشد الغرفه.. وخلى دانه واقفه مكانهاواهي تطالعم وسمر تسبحها لداخل الغرفه وراشد يسحب ولد عمه داخل الغرفه... سمر: سود الله ويهه فشلني والله .. ٍامحينا دندونه على اللس صار فشله والله اول مرة اتيين بيتنا وتشوفين هالاشكال دانه واهي سرحانه: لا عادي بالعكس متعوده؟ سمر: وانتي اشفيج اللحين اللي يقولون مبنجه دانه انتبهت: هاا... لا مبنجه ولا غيره انه اوكيه مافيني شي .. مافين يشي سمر: هههههههههههه اللله ياخذك يانصور ابتسامه وسوت فيج جذي .. عيل لو تشوفين خباله دانه والمستحى ماخذه: اووه يا سمر والله احرجيتيني انه لا مسبهه ولا مسحورة وجبي زين ؟ سمر: هههههههههههههه برايج يا بعد قلبي في غرفه ناصر... ناصر: شفتها يا رشود راشد: غزال ناصر واهو منسدح على فراااشه: الا احلى الغزال ما يساوي منها شي راشد: هي حلوة بس مو احلى عن سمر القرده ناصؤ: تخسي سمر اتيي من صوب حبيبتي راشد: بعد صارت حبيبتي.. خلنا قبل نعرف شنو اسمها ناصر: انه خلاص سميتها سميتها الحب . سميتها العذاب .. سيميتها سهر الليالي والدموع والدقات راشد: عدال يا العاشق .. والله باجر بتروح المول وبتنساها ناصر واهو يطالع ولد عمه : كل من يمكن انساه .. الا هالعذاب .. ماادري ليش بس احس جذي ناصر وعشق .. الله يعين شنو بيصير باجي انتظروني في الجزء القادم لاتخافون مابتأخر عليكم خلاص
×
×
  • Create New...